معلومات عن الفطريات

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٣:١٦ ، ٢٧ فبراير ٢٠١٩
معلومات عن الفطريات

الفطريات

تعد الفطريات (بالإنجليزيّة: fungi) كائنات حقيقة النوى، تُصنّف ضمن مملكة خاصة بها تُعرف باسم مملكة الفطريات، ويضم الجدار الخلوي لها مادة الكايتين (بالإنجليزيّة: chitin) التي عبارة عن بوليمر يشبه في تركيبه تركيب الجلوكوز المشتق منه، ولا تحتوي الفطريات على مادة الكلوروفيل كالنباتات؛ لذلك فهي غير قادرة على صنع غذائها بنفسها، وهي تحصل على العناصر الغذائية من الامتصاص كالحيوانات.[١]


قد تكون بعض الفطريات وحيدة الخلية؛ كالخميرة، والعفن، وفي المقابل قد يكون بعضها الآخر عبارة عن كائنات متعددة الخلايا؛ كفطر عيش الغراب والذي يضم أجساماً ثمريّة تُنتج الأبواغ للتكاثر.[١]


معلومات عن الفطريات

التركيب

تتكون الفطريات من خيوط ريشية يُطلق عليها اسم الخيوط الفطرية (بالإنجليزية: hyphae)، وهي تتجمع مع بعضها لإنتاج الغزل الفطري (بالإنجليزية: Mycelium)، ويمكن ملاحظة الملمس الإسقنجي لفطر المشروم عند قطعه؛ لأنه يتكوّن من كتلة من الخيوط الفطرية المتراصّة على بعضها بشكل كبير.[٢]


الأهمية

توجد الفطريات في كل مكان بكميات كبيرة؛ فهي توجد في التربة، وفي الهواء، والأنهار، والبحيرات، والبحار، وعلى وداخل النباتات والحيوانات، وفي الطعام، والملابس، وفي جسم الإنسان، وهي مسؤولة مع البكتيريا عن تكسير المواد العضوية، وإطلاق الأكسجين، والكربون، والنيتروجين، والفسفور إلى التربة والغلاف الجوي.[٣]


تعد الفطريات ضرورية للعديد من الأعمال المنزلية والعمليات الصناعية؛ مثل عمليات تصنيع الخبز، والخمر، والبيرة، وبعض أنواع الجبن، كما تستخدم بعض أنواعها كطعام مثل: المشروم (فطر عيش الغراب)، والكمأ، ويُستخدم البروتين الفطري (بالإنجليزية: mycoproteins) المستخرج من الغزل الفطري لبعض الأنواع في صنع الطعام مرتفع البروتين.[٣]


تُستخدم الفطريات كذلك في صناعة العديد من الأحماض، والإنزيمات، والفيتامينات العضوية،[٣]ويستخدم المضاد الحيوي المعروف باسم البنسيلين (بالإنجليزية: penicillin) لقتل البكتيريا، وهو مستخرج من عفن (Penicillium notatum mold) والذي اكتشفه طبيب بريطاني عام 1929م، وكتب مقالة حوله كانت بداية لسلسلة من الأحداث التي أدت إلى تطور العديد من المضادات الحيوية التي أنقدت أرواح العديد من الافراد، كما أن المضاد الحيوي المعروف باسم السيكلوسبورين (بالإنجليزية: Ciclosporin) وهو مثبط مناعة مهم يُستخدم بعد عمليات زراعة الأعضاء، مستخلص أيضاً من الفطريات.[١]


تلعب الفطريات كذلك دوراً رئيسياً في دورة العناصر الغذائية في البيئة، فهي تعد من المحللات الرئيسية للمواد العضوية الميتة، ومن دونها لن تصبح العناصر الغذائية في الأوراق، والأشجار الميتة، وغيرها من المواد العضوية الأخرى متاحة لاستخدامها من قبل النباتات الأخرى؛ فعلى سبيل المثال يعد النيتروجين مكوّناً رئيسياً يتم تحريره عندما تحلّل الفطريات المادة العضوية.[١]


الأمراض الفطرية

هناك العديد من الأمراض التي تسببها الفطريات، ومن هذه الأمراض: مرض قدم الرياضي (بالإنجليزية: Athlete's foot)، والتهابات العيون، وداء النوسجات (بالإنجليزية: Histoplasmosis)، وحمّى الوادي (بالإنجليزية: Valley fever).[١]


التكاثر

يمكن للأنواع المختلفة من الفطريات التكاثر جنسياً أو لا جنسياً، وتنتج كلتا العملتين الأبواغ وهي خلايا خاصة يؤدي إطلاقها إلى البيئة المناسبة إلى نمو جسم فطري جديد، ويمكن لها أن تنتقل عبر الماء، أو الهواء وفق جامعة ولاية يوتا.[٤]


يحدث التكاثر اللاجنسي من خلال الانقسام المتساوي؛ حيث تنقسم الخلية الفطرية وتنتج نسخاً جينية مماثلة لنفسها، وتُعرف هذه العملية في الفطريات البسيطة وحيدة الخلية مثل الخميرة بعملية التبرعم (بالإنجليزية: budding)، وفي هذه الحالة ينشأ فرع صغير أو برعم من الخلية الأم، وينمو بشكل بطيء في الحجم، وتنقسم النواة إلى قسمين، وينفصل البرعم عندما يصبح حجمه مساوياً لحجم الخلية الأم، كما أن الفطريات متعددة الخلايا مثل العفن تتكاثر من خلال تكوين الأبواغ اللاجنسية.[٤]


أما عن الانقسام الجنسي فتنتج الفطريات الأبواغ خلال الانقسام المنصف، وكنتيجة لذلك تضم هذه الأبواغ نصف عدد الكروموسومات للخلية الأم، وعند إطلاقها فإنها تنمو إلى غزل فطري شبيه بالشّجرة، يكون مستعداً للاقتران.[٤]


التغذية

لا يمكن للفطريات القيام بعملية البناء الضوئي، لذلك فهي تحتاج إلى امتصاص العناصر الغذائية من المواد العضوية المختلفة من حولها، وهو الأمر الذي يجعلها غيرية التغذية (بالإنجليزية: heterotrophs) وفق توم فوك أستاذ علم النبات في جامعة ويسكونسين لا كروس، وهي تماثل الحيوانات في ذلك إلا أن الحيوانات تهضم الغذاء داخل أجسامها، بينما يختلف الأمر في الفطريات؛ حيث إنها تهضم الغذاء خارج الجسم، عن طريق غمره بالإنزيمات الخاصة التي تُعرف باسم الإنزيمات الخارجية (بالإنجليزية: exoenzymes)، وتعد الإنزيمات الخارجية السبب الرئيسي الذي يمكّن الفطريات من البقاء على قيد الحياة في بيئات مختلفة، كما أنها تساعد على تكسير جزيئات الطعام الكبيرة إلى جزئيات أصغر، يتم جلبها إلى الخيوط الفطرية.[٤]


تعتمد الفطريات على مصادر متعددة للغذاء؛ حيث تسمّى الفطريات التي تتغذى على الكائنات الميتة وتساعد في التحلّل اسم الفطريات الرمية (بالإنجليزية: saprophytes)، أما إذا كان الفطر يعيش على مضيف حي للحصول على قوته دون إلحاق الضرر به، فيُطلق عليها اسم الفطريات المتكافلة (بالإنجليزية: symbiont)، وتمثل الفطريات والطحالب معاً مثالاً على العلاقات التكافلية، وإذا كان الفطر يتغذى على المضيف الحي مع الإضرار به، فهو يعد فطراً طفيلياً (بالإنجليزية: parasite).[٤]


الفطريات السامة

تعد بعض الفطريات سامة، حتى أن بعضها سام للغاية، ويمكن له أن يسبب الموت الفوري للحيوانات والبشر، وتحتوي الفطريات القاتلة غالباً على مادة تُعرف باسم سموم الأماتين (بالإنجليزية: Amatoxins) التي تثبّط عمل إنزيم البلمرة RNA polymerase II) II) وهو إنزيم ضروري يشارك في إنتاج الحمض النووي الريبوزي الرسول (بالإنجليزية: Messenger RNA) الذي يلعب دوراً مهماً في نسخ الحمض النووي وبناء البروتين، وبدونه يتوقف استقلاب الخلية وتتحلل.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح Regina Bailey (9-9-2018), "7 Interesting Facts About Fungi"، www.thoughtco.com, Retrieved 26-12-2018. Edited.
  2. Wendy McDougal "Kingdom Fungi: Definition, Characteristics, & Examples"، study.com, Retrieved 27-12-2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت Vernon Ahmadjian, David Moore, Constantine John Alexopoulos (19-11-2018), "Fungus"، www.britannica.com, Retrieved 26-12-2018. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج Aparna Vidyasagar (4-2-2016), "Facts About the Fungus Among Us"، www.livescience.com, Retrieved 27-12-2018. Edited.
371 مشاهدة