ما هو قياس الخصر المثالي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٣٦ ، ١٩ فبراير ٢٠١٨
ما هو قياس الخصر المثالي

محيط الخصر

يكون محيط الخصر المثالي لدى النساء حوالي 82.5، بينما يكون حوالي 88.9 سم لدى الرجال،[١] ويُعرّف محيط الخصر بأنّه المقياس الشائع الذي يستخدم لفحص كمية الدهون المخزنة حول المعدّة أو البطن، حيث اتضح ارتباط وجود كمياتٍ كبيرةٍ من هذه الدهون مع زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري، ويحدث ذلك عندما يكون محيط الخصر أكبر من 88 سم لدى النساء، وأكبر من 102 سم لدى الرجال،[٢] وتُسمّى الدهون المخزنة في التجويف البطني بالدهون الحشوية، وذلك لأنّها تحيط بعدّة أعضاءٍ حيوية كالمعدة والأمعاء، وتُسمّى أيضاً بالدهون النشطة (بالإنجليزية: active fat)، وذلك لأنّها فعّالة في زيادة فرص الإصابة ببعض المشاكل الصحية الخطيرة.[٣]


قياس محيط الخصر

يتمّ قياس محيط الخصر من خلال اتباع الخطوات الآتية:[٤]

  • يتمّ لف شريط القياس حول منطقة البطن بشكلٍ موازٍ للأرض.
  • يُثبَّت الشريط فوق عظم الورك المجرد أي تحت الملابس.
  • يُضبط الشريط بحيث يتمّ القياس بشكلٍ مريحٍ ومناسبٍ دون أن يتمّ الدفع باتجاه الداخل.
  • يتبع ذلك الزفير والاسترخاء من أجل أخذ قراءةٍ دقيقةٍ للقياس وتقييمها.


نسبة الخصر إلى الورك

تُعدّ نسبة الخصر إلى الورك إحدى القياسات المستخدمة لتحديد ما إذا كان الفرد يعاني من زيادة الوزن، أو تحديد ما إذا كان وزنه الزائد قد يُعرض صحته للخطر، حيث يتمّ قياس نسبة محيط الخصر إلى محيط الورك، ومن خلالها يتمّ تحديد مقدار الدهون المخزنة في منطقة الخصر والأرداف والمؤخرة، ووفقاً لمنظمة الصحة العالمية فإنّ هذه النسبة تكون صحيةً إذا كانت 0.9 أو أقل لدى الرجال، و 0.85 أو أقل لدى النساء، وإذا زادت هذه النسبة عن 1 فهذا يعني زيادة فرص الإصابة بأمراض القلب أو أيّ مشكلةٍ مرتبطةٍ بزيادة الوزن.[٥]


وقد وُجِدَ أنّ الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن في كلّ أنحاء الجسم والتي تكون أجسامهم على شكل التفاحة، يكونون أكثر عرضةً لفرص الإصابة بأمراض القلب، والنوع الثاني من السكري، والوفاة المبكرة، مقارنةً مع الأشخاص الذين تتركز الزيادة في أوزانهم في منطقة الأرداف و المؤخرة والتي تكون أجسامهم على شكل كمثرى. [٥]


قياس نسبة الخصر إلى الورك

يتمّ قياس نسبة الخصر إلى الورك بالطريقة الآتية:[٥]

  • الوقوف بشكلٍ مستقيم وأخذ نفس، ثمّ القيام بقياس أصغر محيطٍ لمنطقة الخصر، أي المنطقة فوق السرة، وتكون هذه القراءة هي محيط الخصر.
  • قياس المحيط حول أعرض منطقةٍ محيطةٍ بالأرداف والمؤخرة، وتكون هذه القراءة هي محيط الورك.
  • تقسيم قراءة محيط الخصر على قراءة محيط الورك وتقييم النسبة.


المراجع

  1. "Dr. Oz’s Know Your 5: The Lifesaving Numbers You Need to Know", www.doctoroz.com,9-2-2010، Retrieved 3-2-2018. Edited.
  2. "Waist Measurement", www.webmd.com,20-2-2015، Retrieved 3-2-2018. Edited.
  3. Ana Gotter (5-10-2017), "Visceral Fat"، www.healthline.com, Retrieved 3-2-2018. Edited.
  4. Diana Kohnle, "Health Tip: Measuring Your Waist"، www.medicinenet.com, Retrieved 3-2-2018. Edited.
  5. ^ أ ب ت Stephanie Watson (26-4-2017), "?What Is the Waist-to-Hip Ratio"، www.healthline.com, Retrieved 3-2-2018. Edited.