ما هى كفارة الحلف بغير الله

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٠٠ ، ١١ يوليو ٢٠١٨
ما هى كفارة الحلف بغير الله

حكم الحلف بغير الله

أفتى علماء الأمة بعدم جواز الحلف بغير الله، وقد استندوا إلى أدلّة تحريمه من السّنة النبوية المطهّرة، فقد سمع عبد الله بن عمر رجلاً يحلف بالكعبة، فبيّن له عدم جواز ذلك؛ لنهي النبي عليه الصلاة والسلام عن الحلف بغير الله حينما قال: (من حلف بغير الله فقد كفر أو أشرك)،[١] وهذا الشّرك الذي تحدث عنه النبي عليه الصلاة والسلام هو شِرك أصغرُ لا يُخرج صاحبَه من الملّة، إلا إذا عظّم المحلوفَ به تعظيماً مشابهاً لتعظيم الله، فحينئذٍ يخرج الحالف من الملّة؛ لوقوعه في الشّرك الأكبر.[٢]


كفارة الحلف بغير الله

الحلفُ بغير الله لا تلزمه الكفارة عند أكثر العلماء، فمن حلف برأس أمه، أو بحياته، أو بالكعبة، أو غير ذلك فيمينه غير منعقدة، وهي يمين محرّمة، ولا تلزمه الكفارة إذا حَنِث بها، وإنّما يكون مرتكباً لأمر محرّم، لأنّ الحلف يكون بالله، أو أسمائه، أو صفاته، وعلى من حلف بغير الله أن يتوبَ إلى الله توبةً نصوحاً، فيترك هذه المعصية، ويتوب إلى الله منها، وأن يعزِمَ على عدم العودة إليها مستقبلاً،[٣] وقال ابن العربيّ إنّ من حلف بغير الله ذاهلاً، أو جاهلاً فإنّ كفّارتَه تكون أن يقولَ لا إله إلا الله، فإنّ قوله ذلك ينفي عنه ما جرى على لسانه من اللغو، ويردّ قلبه إلى الذّكر من بعد الغفلة والنسيان، ويردّ لسانه إلى الحقّ،[٢] وأمّا كفارة من حلف باللّات والعزّى، فقد جاء عن النبي عليه الصلاة والسلام قوله في ذلك: (من حلف فقال في حلفه باللات والعزى فليقل: لا إله إلا الله)،[٤] وعِلّة قول لا إله إلا الله في الحديث أنّها تعيد الحالف إلى التوحيد الحقّ الخالص لله تعالى من بعد أن وقع الحالف في الشرك بيمينه، كما ثبت عنه عليه الصلاة والسلام أنّه قال لسعد رضي الله عنه حينما حلف باللّات والعزّى: (قل لا إلهَ إلَّا اللَّهُ وحدَهُ لا شريكَ لهُ لهُ الملكُ ولهُ الحمدُ وهوَ على كلِّ شيءٍ قديرٌ وانفُث عن يسارِكَ ثلاثًا وتعوَّذْ باللَّهِ منَ الشَّيطانِ ثمَّ لا تعُدْ).[٥][٦]


ضرورة حفظ اليمين

قد أمر الله تعالى عباده بحفظ أيمانهم حينما قال عزّ من قائلٍ: (وَاحْفَظُوا أَيْمَانَكُمْ)،[٧] ومعنى حفظ اليمين كما قال المفسرون أن يحفظَها المسلم من الحنث فيها، وكذلك حفظها بأداء الكفارة عنها إذا حنث فيها، وحفظها من الامتهان بسبب كثرة الحلف، كما أنّ من مظاهر حفظ اليمين ألا يحلفَ المسلم بالله كذباً.[٨]


المراجع

  1. رواه ابن باز، في مجموعة فتاوي ابن باز، عن عبد الله بن عمر، الصفحة أو الرقم: 144/3، خلاصة حكم المحدث صحيح .
  2. ^ أ ب "الحلف بغير الله.. حكمه والهدي النبوي للإقلاع عنه"، إسلام ويب، 2002-12-23، اطّلع عليه بتاريخ 2018-7-1. بتصرّف.
  3. "الحلف بغير لله هل تلزم فيه الكفارة؟"، الإسلام سؤال وجواب ، 2008-4-12، اطّلع عليه بتاريخ 2018-7-1. بتصرّف.
  4. رواه البخاري ، في صحيح البخاري، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 6650، خلاصة حكم المحدث صحيح .
  5. رواه الوادعي، في الصحيح المسند، عن سعد بن أبي وقاص، الصفحة أو الرقم: 375، خلاصة حكم المحدث صحيح.
  6. "حكم الحلف بغير الله "، الموقع الرسمي لسماحة الإمام ابن باز ، اطّلع عليه بتاريخ 2018-7-1. بتصرّف.
  7. سورة المائدة، آية: 89.
  8. "تفسير وأحكام قوله تعالى: وَاحْفَظُوا أَيْمانَكُمْ"، إسلام ويب، 2014-6-29، اطّلع عليه بتاريخ 2018-7-1. بتصرّف.
940 مشاهدة