ما هي أسباب التعرق الزائد

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٥٤ ، ١٣ نوفمبر ٢٠١٦
ما هي أسباب التعرق الزائد

التعرق الزائد

تُعتبر ظاهرة التعرق من الظواهر الطبيعيّة والضروريّة التي تحدث في جسم الإنسان للتخلص من السموم، حيثُ يتم إفرازه من خلال النظام العصبي النامي، لكنّ الكثير من الأشخاص تكون لديهم نسبة التعرق أكثر من المعدل الطبيعي، وتحدث الزيادة في أغلب الأوقات في منطقة الإبط، والوجه، وباطن اليدين، والجذع، وهذه المشكلة تُصيب الشخص منذ صغره، وهي ترتبط بعدة أسباب مختلفة.


أسباب مشكلة التعرق الزائد

  • الإصابة بأمراض الغدد الصماء، والزيادة في إفرازات الغدة العرقيّة.
  • انقطاع الحيض عند النساء.
  • القلق والاضطرابات العصبيّة، والضغط النفسي.
  • علاج الأمراض السرطانيّة المختلفة.
  • الإصابة الوزن الزائد والسمنة، فإفرازات العرق لدى المصابين بالسمنة أكبر من الأشخاص الأقل وزناً.
  • اضطرابات القلب، وبالتالي ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • وجود العوامل الوراثيّة.


أسباب التعرق الزائد المؤقت

  • القيام بمجهود كبير وشاق.
  • الجلوس في مكان دافئ لفترة طويلة، وخاصة في فصل الصيف.
  • ارتفاع درجات الحرارة مع التعرض الطويل لأشعة الشمس.
  • ممارسة التمارين الرياضيّة بشكل متواصل.
  • الشعور بالمرض، وفي حالات الغثيان والتقيؤ.


طرق طبيعيّة للتخلص من التعرق الزائد

  • خل التفاح: يعتبر من أفضل العلاجات الطبيعية للتعرق الزائد بفضل خصائصه التي تساعد على توازن مستوى الرقم الهيدروجيني، ويستفاد بتبليل قطنة في كميّة كافية منه، ومسح مكان التعرق بها، أو من خلال إضافة القليل منه إلى ماء الاستحمام، أو بخلط ملعقتين منه مع ملعقيتن من العسل، وشرب المزيج يومياً على الريق.
  • بيكربونات الصودا: تمتص الرطوبة الزائدة في الجسم لأنها تُقلل معدلات الرقم الهيدروجيني، ويتم استعمالها بخلط ملعقة صغيرة منها مع كمية كافية من الماء لصنع عجينة، ثمّ إضافة أربع قطرات من الزيت العطري، ووضع المزيج على المنطقة، وغسلها بعد عشرين دقيقة تقريباً، وتكرار التجربة عدة مرات في الأسبوع.
  • المريمية: تقلص إفرازات الغدة العرقيّة، إضافة إلى غناها بفيتامن ب والمغنيسيوم، ويتم استعمالها بوضع ملعقة كبيرة من أوراقها المجففة إلى كوب من الماء المغلي، ثمّ تنظيف الجسم بالمزيج، وتكرار التجربة ثلاث مرات في اليوم، أو يمكن نقع ملعقة صغيرة منها في كوب من الماء المغلي، وإضافة القليل من عصير الليمون، وشربه من مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم.
  • الشاي الأسود: يحتوي على حمض التانيك، وبفضل خصائصه المضادة للبكتيريا المسببة للرائحة العرق يتم وضع كيس من الشاي في ثلاثة أكواب من الماء الساخن، وتركه مدة عشر دقائق، ثمّ فرك المنطقة بكيس الشاي، ويمكن نقع القدمين بالمزيج الناتج مدة ثلاثين دقيقة تقريباً.
  • خشب الصندل الأبيض: يحتوي على مجموعة متنوعة من الإنزيمات التي تمتص الرطوبة الزائدة في الجسم، إضافة إلى رائحته العطريّة التي تقضي على رائحة العرق، ويكون استعماله بمزج ملعقة من مطحونه، وملعقة صغيرة من عصير الليمون في كميّة كافية من الماء لتكوين عجينة، ووضعها على مناطق التعرق بعد غسلها، وتركها حتى تجف تماماً.