ما هي أسباب الصداع المستمر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٣٢ ، ١٠ يناير ٢٠١٨
ما هي أسباب الصداع المستمر

أسباب عامة للصداع

المرض

قد يعاني بعض الأشخاص من الصداع بسبب بعض الأمراض، ومنها: الحمى، أو التهاب الجيوب الأنفية، أو التهاب الحلق، أو التهاب الأذن، وفي بعض الحالات قد يكون الصداع ناتجاً عن ضربة على الرأس، أو قد يكون علامة لمشكلة طبية أخرى أكثر خطورة.[١]


الإجهاد

يمكن أن يسبب الإجهاد الصداع ويشمل ذلك: الإجهاد العاطفي، أو الاكتئاب، أو عدم تناول وجبات الطعام بشكل كامل، أوتغيرات في أنماط وأوقات النوم، أو تناول الكثير من الأدوية، وقد يشمل أيضاً إجهاد العين أو الرقبة.[١]


أسباب الصداع الأولي

يعتبر الصداع الأولي بحد ذاته حالة مرضية، حيث يوجد بعض الأسباب التي تسبب الصداع الأولي، وتشمل النشاط الزائد، أو وجود مشاكل في مناطق حساسة في الرأس، ومنها الأوعية الدموية، والعضلات، والأعصاب في الرأس والرقبة، وقد ينتج بسبب تغيرات في النشاط الكيميائي في الدماغ، ومن أنواع الصداع الأولية الشائعة: الصداع النصفي، والصداع العنقودي، والصداع الشديد.[٢]


أسباب الصداع الثانوي

يكون الصداع الثانوي عرض لحالة مرضية أخرى تحفز الأعصاب الحساسة في الرأس، ويوجد مجموعة واسعة من العوامل المختلفة التي يمكن أن تسبب الصداع الثانوي، وتشمل:[٢]

  • تناول المشروبات الباردة جداً.
  • ورم الدماغ.
  • تجلطات الدم.
  • النزيف في الدماغ أو حوله.
  • التسمم بأول أكسيد الكربون.
  • ارتجاج في المخ.
  • الجفاف.
  • الانفلونزا.
  • الإفراط في استخدام المسكنات.
  • نوبات الذعر.
  • السكتة الدماغية.


علاج الصداع

يستطيع معظم الناس علاج الصداع بأنفسهم عن طريق بعض الأدوية التي يمكن شراؤها بدون وصفة طبية، للسيطرة على الصداع الشديد، مثل:[٣]

  • الأسبرين (بالإنجليزية: Aspirin)
  • ايبوبروفين (بالإنجليزية: Ibuprofen).
  • أسيتامينوفين (بالإنجليزية: Acetaminophen).
  • نابروكسين (بالإنجليزية: Naproxen).

ملاحظة: من المهم طلب المشورة الطبية إذا أصبح الصداع أكثر شدة، وبشكل مستمر، فعلى سبيل المثال، إذا أصبح الصداع أكثر ألماً واضطراباً من الصداع السابق، أو لم يتحسن مع الدواء، أو كان مصحوباً بأعراض أخرى، مثل: الارتباك، والحمى، والتغيرات الحسية، والصلابة في الرقبة، هنا لا بدّ من مراجعة الطبيب.[٢]


المراجع

  1. ^ أ ب "Headache Basics", www.webmd.com, Retrieved 6-12-2017. Edited.
  2. ^ أ ب ت James McIntosh (13-11-2017), "What is causing this headache?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 11-12-2017. Edited.
  3. Benjamin Wedro, Danette C, "Headache"، www.medicinenet.com, Retrieved 11-12-2017. Edited.