ما هي أضرار حليب الصويا

كتابة - آخر تحديث: ١١:٣٤ ، ٣ يونيو ٢٠١٩
ما هي أضرار حليب الصويا

حليب الصويا

حليب الصويا هو ما يُستخرج من فول الصويا، ولعل أهم ما يُميزه هو احتواؤه على البروتين بكمياتٍ كبيرةٍ بعكس أنواع الحليب الأخرى، كما يمتاز باحتوائه على العديد من الفيتامينات والعناصر؛ مثل: الصوديوم، والبوتاسيوم، والحديد، وفيتامين ب، وفيتامين أ، بالإضافة إلى ذلك فإنه يمتاز بعدم احتوائه على اللاكتوز، وبالتالي يُنصح بتناوله للأشخاص الذين يعانون من حساسية اللاكتوز، وفي هذا المقال سنتحدث عن أضراره، وفوائده.


أضرار حليب الصويا

  • يؤدي إلى تأخر الإنجاب في حال تناوله بكثرة.
  • يُسبب سرطان الرحم والثدي في حال الإفراط في تناوله.
  • يزيد من احتمالية الإصابة بالحساسية وحكة الجلد.
  • يُمكن أن يؤدي إلى عدم انتظام الدورة الشهرية.
  • يُسبب اضطراباً في الغدّة الدرقية.
  • لا يُنصح بتناوله للحامل والمرضع.
  • يُؤدي إلى الفتور الجنسي لدى الرجال.
  • يزيد من احتمالية إصابة بعض الرجال بسرطان الخصية.
  • يؤدي إلى الاضطرابات المعوية المختلفة في حال تناوله بكثرة.


فوائد حليب الصويا

  • يُقلل من احتمالية الإصابة بعسر الهضم، والاضطرابات المعوية المختلفة، والسبب عدم احتوائه على اللاكتوز.
  • يُعزز الجهاز المناعي، والسبب احتواؤه على البروتين بكمياتٍ كبيرةٍ.
  • يُنشط الجسم، وبالتالي يقيه من الخمول والكسل.
  • يقلل احتمالية الإصابة بسرطان الثدي، وبالتالي يُنصح بتناوله للنساء، وخصوصاً اللواتي وصلن سن اليأس.
  • يُحافظ على صحة الذاكرة.
  • ينتج الكولسترول الجيد في الجسم، وبالتالي يقي من مرض تصلب الشرايين.
  • يُقلل من الوزن الزائد، والسبب احتواؤه على الألياف بكمياتٍ كبيرةٍ، والتي تساعد على الشعور بالشبع.
  • يُذوب الدهون المتراكمة في الجسم، عن طريق شرب كوب منه يومياً على الريق.
  • يُحافظ على صحة العظام، كما يقيها من الهشاشة والكسور، والسبب احتواؤه على الإستروجين النباتي.
  • يحمي أنسجة الجسم من التلف، والسبب احتواؤه على عنصر الحديد.
  • يُنشط خلايا الدم الحمراء في الجسم.
  • يقلل من احتمالية الإصابة بمرض ارتفاع ضغط الدم، والسبب احتواؤه على كميةٍ قليلةٍ من الصوديوم.
  • يحدّ من ظهور التجاعيد على البشرة، ويمكن استخدامه بغمس قطنة نظيفة بداخل حليب الصويا، ثم مسح البشرة لمدة خمس عشرة دقيقة، وبعدها غسلها بالماء.
  • يقلل من احتمالية الإصابة بسرطان البروستاتا، والسبب قدرته الكبيرة على ضبط هرمون التستوستيرون.
  • يُعالج الاضطرابات المعوية المختلفة، والمتمثلة في: الغثيان، والقيء.
  • يُساعد على تكبير حجم الثدي، حيث أثبتت الأبحاث بأن حليب الصويا يحتوي على العديد من العناصر الغذائية التي تزيد من حجم الثدي، ونذكر منها: الإيسوفلافون، والجينيستين.
  • يُحافظ على صحة الحامل، والسبب قدرته الكبيرة على إمدادها بالعناصر والفيتامينات الغذائية المهمة لصحتها وصحة جنينها.
  • يُفتح البشرة، والسبب احتواؤه على حمض الأوليك.
  • يُحافظ على نضارة ولمعان البشرة، ويمكن استخدامه بوضع كمية كافية منه على البشرة، وتركه لمدة خمس دقائق، وبعدها غسلها بالماء.