ما هي أعراض الكآبة

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٠٠ ، ٣٠ مايو ٢٠١٩
ما هي أعراض الكآبة

الكآبة

تُعَدُّ الكآبة، أو مرض الاكتئاب من الأمراض الشائعة والخطيرة التي تُؤثِّر بشكل سلبي في الحياة اليوميّة للمريض، ويتضمَّن ذلك طريقة تفكيره، وتصرُّفاته، وقدرته على إنجاز المهام المطلوبة منه سواء في المنزل، أو في العمل،[١] وفي الحقيقة يجب على الأشخاص التمييز بين الشعور بالحزن نتيجة لبعض الأحداث المزعجة التي تحدث بشكل طبيعي للجميع، ومرض الاكتئاب الذي يُؤثِّر بشكل سلبي أيضاً في بعض الحالات الصحِّية المزمنة، ومن هذه الحالات ما يأتي:[٢]

  • مرض السرطان بأنواعه المختلفة.
  • مرض السكَّري.
  • السُّمنة.
  • أمراض التهاب المفاصل.
  • الربو.
  • أمراض القلب والأوعية الدمويّة.


أعراض الكآبة

يُمكن أن تسوء الأعراض المصاحبة لمرض الاكتئاب إذا لم يتمّ تلقِّي العلاج المناسب لمعالجة المرض، وغالباً ما يلاحظ المرضى الذين تلقُّوا العلاج تحسُّناً في الأعراض في غضون بضعة أسابيع فقط،[٢] وتتضمَّن أعراض الإصابة بمرض الاكتئاب ما يأتي:[٣]

  • الإرهاق الشديد، وعدم القدرة على ممارسة الأعمال الصغيرة التي لا تحتاج إلى مجهود كبير.
  • الرغبة الشديدة في تناول الطعام وزيادة الوزن، أو العكس؛ أي ضعف الشهيّة وفقدان الوزن.
  • القلق ونفاد الصبر.
  • البطء في التحدُّث، أو التفكير، أو تحريك الجسم.
  • الشعور بانعدام القيمة.
  • الشعور بالذنب ولوم النفس.
  • التركيز والتفكير بإخفاقات الماضي.
  • مشاكل في التركيز، والذاكرة، واتخاذ القرارات.
  • مشاكل جسديّة، مثل: ألم الظهر، أو الصداع دون وجود أمراض مُسبِّبة لها.
  • الشعور بالحزن، واليأس.
  • الرغبة في البكاء.
  • نوبات من الغضب.
  • الشعور بالإحباط.
  • اضطرابات النوم، ويتضمَّن ذلك: الأرق، وعدم القدرة على النوم ليلاً، أو النوم أكثر من اللازم.[٤]
  • الاستمرار بالتفكير بالموت، أو الانتحار، أو محاولة الانتحار.[٤]
  • فقدان الاهتمام، وعدم الاستمتاع في ممارسة الأنشطة المُفضَّلة.[٤]


أسباب الكآبة

لا يوجد سبب دقيق ومعروف للإصابة بمرض الاكتئاب، ولكن من المحتمل أن يكون ذلك نتيجة لمجموعة من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالاكتئاب، وتتضمَّن هذه العوامل ما يأتي:[٥]

  • العوامل الوراثيّة: حيث إنَّ وجود أحد الأشخاص في العائلة من الدرجة الأولى مصاب بالاكتئاب يزيد من خطر إصابة أفراد الأسرة الآخرين.
  • التعرُّض لأحداث شخصيّة، مثل: الفجيعة بالحرمان من شخص أو شيء عزيز، أو المشاكل الماليّة، أو المخاوف الطبِّية، أو التوتُّر الشديد، أو الطلاق، أو مشاكل العمل، أو العلاقات مع الأصدقاء والعائلة.
  • التعرُّض لإصابة شديدة في مرحلة الطفولة.
  • الآثار الجانبيّة لبعض الأدوية، وتتضمن هذه الأدوية الكورتيكوستيرويد (بالإنجليزيّة: Corticosteroids)، وبعض حاصرات بيتا (بالإنجليزيّة: Beta-blockers)، والإنترفيرون (بالإنجليزيّة: Interferon).
  • تعاطي الكحول، والأمفيتامينات (بالإنجليزيّة: Amphetamines)، وسوء استخدام الأدوية الأخرى.
  • التعرُّض لإصابة في الرأس.
  • وجود تاريخ طبِّي بالإصابة بمرض الاكتئاب من قبل.
  • وجود بعض الأمراض المزمنة التي تزيد من خطر الإصابة بمرض الاكتئاب، مثل: مرض السكَّري، ومرض الانسداد الرئوي المزمن، وأمراض القلب والأوعية الدمويّة.
  • العوامل البيئيّة.
  • العوامل البيولوجيّة، وتتضمَّن التغييرات في مستويات النواقل العصبيّة.
  • العوامل النفسيّة والاجتماعيّة.


أنواع الكآبة

يٌمكن تقسيم مرض الاكتئاب إلى فئات حسب استمرار الأعراض وشِدَّتها، حيث إنَّ بعض الناس يُعانون من نوبات اكتئاب مُستمرَّة، والبعض الآخر يُعاني من نوبات مُؤقَّتة، كما أنَّ بعضهم قد تكون لديهم نوبات حادَّة، والبعض الآخر قد يُعاني من نوبات شديدة، وبناءً على ذلك يتمّ تقسيم اضطراب الاكتئاب إلى نوعين رئيسيَّين، هما: اضطراب الاكتئاب الشديد، واضطراب الاكتئاب المُستمرّ، وفيما يأتي بيان ذلك:[٢]

  • اضطراب الاكتئاب المُستمرّ: (بالإنجليزيّة: Persistent depressive disorder) ويُطلَق عليه مرض الاكتئاب المزمن، حيث إنَّه يستمرُّ لفترات أطول في حياة المريض مقارنة بالنوع الآخر، ولهذا السبب يُؤثِّر بشكل أكبر في الحياة اليوميّة والاجتماعيّة للمريض، إلا أنَّه في الحقيقة أقلّ حِدَّة في أعراضه، ويتطلَّب تشخيص أحدهم بالإصابة باضطراب الاكتئاب المزمن أن تظهر عليه أعراض الاضطراب لمُدَّة عامين أو أكثر، ومن هذه الأعراض ما يأتي:
    • عدم إنجاز المهام المطلوبة منه بالشكل المُتوقَّع.
    • قلَّة مستوى احترام المريض لذاته.
    • فقدان الاهتمام في الأنشطة اليوميّة المُفضَّلة.
    • الشعور باليأس.
  • اضطراب الاكتئاب الشديد: وهو النوع الأكثر حِدَّة من أنواع الاكتئاب، حيث إنَّ أعراض الحزن واليأس لا تختفي من تلقاء نفسها، ويتطلَّب تشخيص أحدهم باضطراب الاكتئاب الشديد أن تظهر عليه خمسة أو أكثر من الأعراض المذكورة لاحقاً على مدار أسبوعين متتاليين، وتتضمَّن هذه الأعراض ما يأتي:
    • بطء حركة الجسم.
    • الشعور بالإعياء والتعب على مدار اليوم.
    • الشعور المُستمرّ بالذنب.
    • فقدان القدرة على التركيز.
    • فقدان الوزن، أو زيادة الوزن بشكل كبير.
    • التفكير المُستمرّ بالموت، أو الانتحار.
    • الشعور بالاكتئاب على مدار اليوم.
    • فقدان الاهتمام في معظم الأنشطة المُفضَّلة.
    • النوم أكثر من اللازم، أو الأرق، وعدم القدرة على النوم.
    • التردُّد في قول الأشياء، وفعلها.


علاج الكآبة

تتضمن طرق علاج الاكتئاب ما يأتي:[٦][٧]

  • العلاج النفسي: والذي يُسمَّى أيضاً بالعلاج بالتحدُّث، ويتضمَّن العلاج النفسي ما يأتي: العلاج المعرفي السلوكي (بالإنجليزيّة: Cognitive Behavioral Therapy)، والعلاج التفاعلي (بالإنجليزيّة: Interpersonal Therapy)، والعلاج لحلِّ المشكلات.
  • العلاج باستخدام أدوية الاكتئاب: فيُمكن علاج اضطراب الاكتئاب باستخدام بعض الأدوية التي يصفها الطبيب، وفيما يأتي ذكر بعض من هذه الأدوية:
    • مُثبِّطات استرداد السيروتونين الاختياريّة (بالإنجليزيّة: Selective Serotonin Reuptake Inhibitors).
    • مُثبِّطات استرداد السيروتونين، والنورابينفرين (بالإنجليزيّة: Serotonin and Norepinephrine Reuptake Inhibitors).
    • مُضادَّات الاكتئاب ثلاثيّة الحلقات (بالإنجليزيّة: Tricyclic Antidepressants).
  • العلاج بتحفيز الدماغ: فيُمكن أن يكون العلاج بتحفيز الدماغ أحد الخيارات العلاجيّة المتاحة في حال لم تُقلِّل الأدوية من أعراض الاكتئاب، ويتضمَّن العلاج بالصدمة الكهربائيّة، والعلاج بالتحفيز المغناطيسي عبر الجمجمة، والعلاج بتحفيز العصب المبهم.


كما يُمكن للمريض اتِّباع بعض التعليمات التي قد تُساعده على تخفيف أعراض الاكتئاب، وتتضمَّن هذه التعليمات ما يأتي:[٦]

    • عدم الانعزال عن المجتمع.
    • السماح للأشخاص الموثوقين بتقديم المساعدة.
    • ممارسة النشاطات والتمارين المختلفة.
    • رسم أهداف واقعيّة في الحياة.
    • قضاء الوقت مع أشخاص قريبين ومُحبَّبين للمريض.
    • تأجيل القرارات المهمَّة، مثل: الزواج، أو الطلاق، أو تغيير الوظيفة إلى أن تتحسَّن الأعراض.


المراجع

  1. "What Is Depression?", www.psychiatry.org, Retrieved 14-5-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت Valencia Higuera, Kimberly Holland, "Everything You Want to Know About Depression"، www.healthline.com, Retrieved 19-5-2019. Edited.
  3. "Depression (major depressive disorder)", www.mayoclinic.org, Retrieved 14-5-2019. Edited.
  4. ^ أ ب ت "Depression", medlineplus.gov, Retrieved 14-5-2019. Edited.
  5. Markus MacGill, "What is depression and what can I do about it?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 19-5-2019. Edited.
  6. ^ أ ب "Depression", www.nimh.nih.gov, Retrieved 15-5-2019. Edited.
  7. Omudhome Ogbru, PharmD, "Antidepressants Side Effects, List, Types, Uses, and Alcohol Interactions"، www.medicinenet.com, Retrieved 19-5-2019. Edited.