ما هي التدفئة المركزية

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٤٥ ، ١٠ مايو ٢٠١٩
ما هي التدفئة المركزية

التدفئة المركزية

التدفئة المركزية هي نظام يستخدم لرفع درجة حرارة المنزل أو المبنى وذلك عن طريق دائرة مغلقة مستمرة تعمل على مبدأ نقل الحرارة من مصدر خارج المبنى إلى داخله، بحيث يتم تثبيت وحدة حرارة خارج المنزل والتي تسمى المرجل، والذي يحرق الوقود لإنتاج حرارة يتم تسليطها على عدة أنابيب تحتوي الماء بداخلها، مما يؤدي إلى رفع درجة حرارة الماء وتسخينه، ثم تقوم مضخة كهربائية بضخ الماء داخل تلك الأنابيب لنقله إلى داخل المنزل مباشرةً إلى المشع الحراري والذي يعتبر نوعاً من المبادلات الحرارية، وبالتالي تنتقل الحرارة من المشع المحتوي على الماء الساخن إلى الغرفة مما يسبب نقصان بدرجة حرارة الماء بحد ذاته لتكتمل الدورة ويعود الماء مرة أخرى إلى المرجل ليتم رفع درجة حرارته تجهيزاً لدورة أخرى، كما يحتوي نظام التدفئة المركزية على منظم حراري يوقف تشغيل النظام عندما تصل درجة الحرارة إلى الدرجة المطلوبة ثم يعيد تشغيله مرة أخرى عند اللزوم.[١]


إيجابيات وسلبيات التدفئة المركزية

يعتمد نظام التدفئة المركزية على حرق الوقود لرفع درجة حرارة الماء والتي يتم توزيعها عن طريق أنابيب معدنية تنتقل مباشرة إلى داخل المبنى، وكغيره من أنظمة التدفئة يمتلك هذا النظام إيجابيات وسلبيات أيضاً كما يلي:[٢]


الإيجابيات

  • يتم رفع درجة حرارة الغرفة دون التسبب بجفاف الهواء.
  • يمكن وضع المشعات الحرارية في الجدران أو الأرضيات حسب التصميم والحاجة.
  • توجد مراجل ذات كفاءة عالية باستعمال الطاقة.


السلبيات

  • يمكن أن يؤثر المشع على أماكن وضع الأثاث.
  • أحياناً لا يستحب شكل المشع بحد ذاته.
  • لا يمكن الجمع نظام تدفئة أخر مع التدفئة المركزية.


انواع تدفئة المباني

يوجد العديد من انظمة تدفئة المباني أشهرها ما يلي:[٣]

  • التدفئة المركزية مثل نظام المرجل والمشع.
  • التدفئة المباشرة مثل مدفئة حرق الغاز، الموقد، المدفئة الكهربائية.
  • نظام التكييف مثل المكيف ذي الوحدتين.


المراجع

  1. Chris Woodford (10-4-2018), "Gas central heating boilers"، www.explainthatstuff.com, Retrieved 17-4-2019. Edited.
  2. Bob Formisano (1-2-2019), "Types of Home Heating Systems"، www.thespruce.com, Retrieved 17-4-2019. Edited.
  3. "Types of Heating Systems", smarterhouse.org, Retrieved 17-4-2019. Edited.