ما هي الخميرة

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٣٥ ، ٥ أبريل ٢٠١٨
ما هي الخميرة

الخميرة

الخميرة هي عبارة عن كائنات حية مجهرية أحادية الخلية، وتنتمي إلى مملكة الفطريات، وهي توجد في جميع أنحاء الطبيعة، وتعيش في التربة، والغطاء النباتي، والأنظمة المائية، وأجساد البشر والحيوانات، وقد اكتشف العلماء حوالي 1500 نوع من الخميرة، وهي تشكل حوالي 1% من جميع أنواع الفطريات،[١] وتتكاثر الخميرة بسرعة عندما يتوفر السكر في بيئة رطبة، وتتغذى أيضاً على النشا، الذي يتحول إلى الجلوكوز.[٢]


من الجدير بالذكر أنّ 450 غرام من الخميرة يحتوي على 3200 مليار خلية،[٢] وتتكاثر معظم أنواع الخميرة لاجنسياً، وذلك عن طريق التبرعم، وهي نتوء صغيرة تبرز من الخلية الأم، وتكبر، وتنضج، ومن ثم تنفصل عنها، وهناك أنواع قليلة من الخميرة تتكاثر عن طريق الانشطار، بحيث تنقسم الخلية الأم إلى خليتين متساويتين، ومثل الفطريات، فالخميرة من الكائنات حقيقية النواة (بالإنجليزية: eukaryotic organisms) التي عادةً ما يبلغ قطرها حوالي 0.075 ملم فقط.[٣]


بعض أنواع الخميرة واستخداماتها

خميرة البيرة

خميرة البيرة (بالإنجليزية: Brewer’s Yeast) هي الخميرة المصنعة من فطريات تسمى "فطريات الخميرة" (بالإنجليزية: Saccharomyces cerevisiae)، وهي النوع الأكثر شيوعاً كمكمل غذائي، وهي مصدر غني بالمعادن، مثل: السيلينيوم، وفيتامين ب، والكروم، وهو المعدن الذي يساعد على الحفاظ عل مستويات السكر في الدم.[٤]


خميرة الخبز

خميرة الخبز (بالإنجليزية: Baker’s Yeast) تُستخدم كعامل تخمير للخبز، فهي تعمل على زيادة حجم العجين أثناء الخبز، وذلك عن طريق استهلاك السكر في العجين، وإخراج ثاني أكسيد الكربون، والإيثانول، مما يتسبب في تكوين فقاعات هواء في العجين، وهي ما تسمى بعملية التخمر (بالإنجليزية: Fermentation)، ومن الجدير بالذكر أنّ هذه الخميرة غنية بالمعادن، والفوليك.[٤]


الخميرة الغذائية

الخميرة الغذائية (بالإنجليزية: Nutritional Yeast) تستخدم لإضافة نكهة الجبنة، والقيمة الغذائية لوجبات الطعام، فهي تحتوي على فيتامينات ب، والسيلينيوم، وتتوافر على شكل رقائق، أو بودرة، أو سوائل.[٤]


المراجع

  1. Joseph Castro (20-12-2013), "What Is Yeast?"، www.livescience.com, Retrieved 12-3-2018. Edited.
  2. ^ أ ب PEGGY TROWBRIDGE FILIPPONE (10-3-2017), "Leavening - What is Yeast?"، www.thespruce.com, Retrieved 12-3-2018. Edited.
  3. "Yeast", www.britannica.com, Retrieved 12-3-2018. Edited.
  4. ^ أ ب ت JANET RENEE (3-10-2017), "Is Eating Yeast Bad for You?"، www.livestrong.com, Retrieved 12-3-2018. Edited.