ما هي الصناعات التحويلية

كتابة - آخر تحديث: ١١:٥٥ ، ٣ مايو ٢٠٢١
ما هي الصناعات التحويلية

مفهوم الصناعات التحويلية

يُشير مفهوم الصناعة التحويلية (بالإنجليزية: Manufacturing) إلى عملية معالجة المواد الخام من أجل تحويلها إلى سلع تامّة الصنع، وذلك عن طريق استخدام الآلات، والأيدي العاملة، وعمليات المعالجة الكيميائية،[١] حيث تبدأ عمليات التصنيع بتصميم المُنتج، ثُمّ اختيار المواد الأوليّة اللازمة للتصنيع، وبعد ذلك تُطبّق عمليات المعالجة المُختلفة بهدف تقديم المُنتج النهائي،[٢] بعدها يُمكن بيع المُنتج مباشرةً إلى المُستهلك، أو إلى تُجّار الجملة ليقوموا بتوزيعه على تُجّار التجزئة، أو تقديمه إلى جهات تصنيع أخرى من أجل استخدامه في إنتاج مُنتجات أكثر تعقيداً.[٣]


تكمن أهمية الصناعة التحويلية في توفير وتقديم السلع للسوق، كما تُشكّل جانباً من جوانب الاستيراد الصناعي، فضلاً عن دفع عملية الاقتصاد في الدولة؛[٢] إذ إنّ عملية التصنيع تُضيف قيمةً للمواد، حيث يسمح التصنيع للشركات ببيع المُنتجات النهائية بسعر أعلى من قيمة المواد الخام المُستخدَمة في صنعها، كما يُحدد ذلك من قِبل مجلس الشركات، بالإضافة إلى فحصها جيّداً من قِبل خبراء الاقتصاد،[١] لذا فإنَّ الصناعات التحويلية تُمثّل مشاريعاً تجاريةً تحتاج فيها الشركات المُصنِّعة إلى تغطية التكاليف، وتلبية الطلبات، وصُنع مُنتج نهائي لتزويد السوق به.[٤]


يختلف حجم ونوع الأيدي العاملة المطلوبة في قطاعات الصناعة التحويلية؛ وذلك اعتماداً على نوع المُنتج، حيث يُمكن أن تُصّنع المُنتجات اليدوية باستخدام أدوات أساسية وبالاعتماد على طُرق تقليدية بشكل كبير، ويشمل ذلك: إنتاج المنسوجات، والمصنوعات الجلدية، والأواني الزخرفية، بينما تُستخدم الآلات لإنتاج مواد على نطاق صناعي كبير مُرتبط بالإنتاج الضخم، وذلك عن طريق استخدام عمليات خطّ التجميع، والتقنيات المُتقدّمة كشروط أساسية، إذ تُمكّن تقنيات التصنيع الفعّالة المُصنّعين من الاستفادة من وفرة الإنتاج الضخم، وإنتاج المزيد من المواد بتكلفة أقلّ.[١]


أنواع الصناعات التحويلية

يُقسّم الإنتاج في الصناعة التحويلية إلى 3 أنواع رئيسية، وفيما يأتي توضيح لكلّ منها:[٣]

  • الإنتاج بالتخزين: (بالإنجليزية: Make To Stock)؛ تُعدّ استراتيجيةً تقليدية، إذ تعتمد على المبيعات السابقة من أجل التنبّؤ بطلب المُستهلك، والتخطيط للإنتاج مُستقبلاً بناءً على تلك المعطيات، وتتمثّل سلبيات هذه الاستراتيجية باستخدام بيانات سابقة من أجل التنبّؤ بالطلبات المُستقبلية، وهذا يعني احتمالية إلغاء الطلبات، وبالتالي ينتج عنه بقاء مخزون كبير غير مُستهلَك أو وجود نقص في الإنتاج لدى الشركات المُصنّعة.
  • الإنتاج حسب الطلب: (بالإنجليزية: Make To Order)؛ تُمكّن هذه الاستراتيجة الأفراد من طلب المُنتجات وِفقاً لمعاييرهم ومواصفاتهم الخاصّة، حيث تبدأ عملية التصنيع عند استلام الطلب، ممّا يعني انتظار العميل لوقت طويل إلى حين الانتهاء من تصنيع المُنتج، لكنّ اعتماد هذا النوع من الإنتاج يحدّ من مخاطر المخزون الزائد.
  • الإنتاج بالتجميع : (بالإنجليزية: Make to Assemble)؛ تعتمد هذه الاستراتيجية على توقعات الطلب بهدف تخزين المُكوّنات الأساسية للمُنتج، إذ تبدأ عملية تجميع المُنتج النهائي بعد استلام الطلب، ويُشار إلى أنّ هذا النوع يُمثّل مزيجاً من الأنواع السابقة، حيث تُمكّن الأفراد من طلب مُنتجاتهم وِفقاً لمواصفاتهم الخاصّة واستلام المُنتجات بصورة أسرع، وذلك لأنّ الشركة المُصنّعة تمتلك المُكوّنات الأساسية، لكن في حال لم يتمّ استلام طلبات من الأفراد فإنّ ذلك يترك مخزوناً من المواد غير المرغوب فيها.


ويجدر بالذكر أنّ جميع أنواع الإنتاج الصناعي تتضمّن مخاطر مالية مُعيّنة، إذ إنّ إنتاج الكثير من المُنتجات يُؤدّي إلى خسائر مالية، بالإضافة إلى تقييد الأموال في مخزون من المواد غير المرغوب فيها، كما أنّ إنتاج القليل من المُنتجات يعني عدم تلبية حاجة السوق، ممّا يتسبّب في المنافسة على المُنتجات، وينتج عنه انخفاض مبيعات الشركة المُصنّعة، ولتجنّب ذلك؛ يجب التركيز على إبقاء تكاليف الإنتاج مُنخفضةً، إلى جانب المحافظة على مراقبة الجودة، بالإضافة إلى الاستثمار في إدارة المبيعات، ممّا يُساهم في التقليل من المخاطر والخسائر المالية.[٣]


قطاعات الصناعة التحويلية

تتعدّد قطاعات الصناعات التحويلية بأنواعها المُختلفة، ومن أبرزها ما يأتي:[٥]

  • الأطعمة والمشروبات.
  • الأنسجة، والجلود، والملابس.
  • الأثاث.
  • الخشب والورق.
  • النفط، والفحم، والكيماويات، و البلاستيك، والمطاط.
  • المعادن اللافلزية، والمعادن الأساسية، والمعادن المُصنّعة.
  • الحاسوب، والإلكترونيات، والمُعدّات، والأجهزة الكهربائية.
  • الآلات الثقيلة.[٦]
  • وسائل النقل بما في ذلك؛ السفن، والطائرات، والسيارات.[٦]
  • صناعة الصُّلب، والأدوات، والقوالب.[٦]


تاريخ الصناعات التحويلية

يعود تاريخ الصناعات التحويليّة إلى عدّة قرون، حيث كان المصنع المثالي في الماضي يقتصر على وجود حِرفيّ ماهر ومجموعة من العمّال المُساعدين، وكان يحتفظ كلّ حرفيّ بأسرار الإنتاج وينقل خبرته للمُتدّربين فقط، لكنّ حدوث الثورة الصناعية شكّل نقطةً محوريّةً في تاريخ الصناعات التحويلية، حيث أدّت الثورة إلى استخدام تقنيات جديدة كالمُحرّكات البخارية التي ساهمت في إدخال الآلات في عملية الإنتاج ممّا أدّى إلى زيادة كمية السلع المُنتَجة.[٧]


بدأت المصانع بالإنتاج الضخم للسلع مع بداية القرن العشرين، ويُشكّل التصنيع في الوقت الحاضر عنصراً أساسياً لنموّ الاقتصاد وازدهاره، حيث تُتيح التطورات التكنولوجية إدخال الآلات في الإنتاج إلى جانب تحسين الكفاءة، وزيادة الإنتاجية بشكل عام،[٧] ويُشار إلى أنَّ الاتجاه في التصنيع سيبقى مُستمرّاً في المستقبل مادام البشر بحاجة إلى الطعام، والملابس، ووسائل النقل.[٢]


التقنيات التكنولوجية في التصنيع

غالباً ما تُستخدم التقنيات التكنولوجية في التصنيع للتحكّم بالعمليات كلّها، وفيما يأتي أبرز التقينات المُفضّلة في عمليات التصنيع:[٨]

  • التصنيع بالإضافة: (بالإنجليزية: Additive Fabrication)؛ تُمثّل عملية التصنيع بالإضافة ربط مادتين معاً، حيث تُنتج النماذج الأولية السريعة التي تجمع المُكوّنات المادية باستخدام بيانات التصميم بمساعدة الحاسوب، وتُعدّ تلك التقنية الأكثر شيوعاً، فيما تُستخدم تقنيات أخرى، مثل: التلبيد بالليزر، والطباعة ثلاثية الأبعاد.
  • البرمجيات: (بالإنجليزية: Software)؛ تتضمّن هذه التقنية استخدام أدوات أتمَتة الأعمال وإدارة المخزون من أجل المساعدة على التخطيط للمواد المطلوبة، ومراقبة المخزون، وعمليات المحاسبة، كما تتضمّن تلك الطريقة عملية أتمَتة عروض الأسعار المُخصّصة للعملاء المُميّزين، وإدارة عمليات الشراء من قِبل تجّار الجُملة، ويُشار إلى أنَّ الشركات المُصنّعة المُتطوّرة تستخدم برنامجاً مُتميّزاً قادراً على الإدارة المالية، وإدارة المُستودعات بدّقة عالية.
  • الأنظمة المُؤتمَتة: (بالإنجليزية: Automated Systems)؛ تستخدم الأنظمة المُؤتمَتة الذكاء الاصطناعي، حيث يعتمد المُصنّعون عليه من أجل اتخاذ قرارات صائبة وحكيمة بشأن تحسين أهداف التصنيع، وتُعدّ تلك التقنية خطوةً جيّدةً من أجل إنتاج سلع ذات نوعية جيّدة، كما تضمن تسريع عمليات التصنيع.


المراجع

  1. ^ أ ب ت Will Kenton (5-2-2020), "Manufacturing"، www.investopedia.com, Retrieved 18-4-2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت "?What Is Manufacturing", www.twi-global.com, Retrieved 18-4-2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت "What is Manufacturing?", www.oberlo.com, Retrieved 18-4-2021. Edited.
  4. "Manufacturing", www.shopify.ca, Retrieved 18-4-2021. Edited.
  5. Kimberly Amadeo (24-10-2020), "Manufacturing Jobs with Examples, Types, and Changes"، www.thebalance.com, Retrieved 18-4-2021. Edited.
  6. ^ أ ب ت "Manufacturing"، www.britannica.com, 30-1-2020, Retrieved 18-4-2021. Edited.
  7. ^ أ ب "Manufacturer", corporatefinanceinstitute.com, Retrieved 18-4-2021. Edited.
  8. "What is a Manufacturer? What is Manufacturing?", ecommerce-platforms.com, Retrieved 18-4-2021. Edited.