ما هي الطابعة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٣١ ، ١٢ مارس ٢٠١٨
ما هي الطابعة

الطابعة

هو جهاز خارجي يتصل مع جهازٍ رقمي آخر لطباعة ما يراه المستخدم على الشاشة، وتستخدم الطابعات وحدات بكسل صغيرة لنقل صورة من النظام إلى سطحٍ آخر، حيث تعتبر طابعات الحبر وطابعات الليزر هي الأصناف الأكثر شيوعاً حيث يتمّ ربطها بجهاز الكمبيوتر الشخصي،[١] كما أنّ لها عدّة تقنيات لإعادة إنتاج النصوص والرسوم التوضيحية باللونين الأسود والملون على ورقةٍ متينةٍ وإنتاج عدد من النسخ المتطابقة، فالطابعة قديماً كانت تستخدم تحت تقنية ضغط كمية معينة من التلوين على سطح محدد لتشكيل مجموعة من النص، فالعديد من العمليات الحديثة لاستنساخ النصوص والرسوم التوضيحية لم تعد تعتمد على المفهوم الميكانيكي للضغط أو على كمية التلوين.[٢]


أنوع الطابعات

هناك أنواع مختلفة من طابعات الكمبيوتر، مثل: طابعة الكل إيو، وطابعة نقطية، وطابعة نافثة للحبر، وطابعة ليزر، وطابعة متعددة الوظائف، وطابعة حرارية، وطابعة ليد، واليوم تُعدّ الطابعات الأكثر شيوعاً المستخدمة مع الكمبيوتر هي النافثة للحبر وطابعات الليزر، وقد تنقسم الطابعات إلى فئتين رئيسيتين، وهما كما يأتي:[٣]

  • طابعات تأثير أو طابعات شخصية: تعرف هذه الآلية بالآلية الكهروميكانيكية وتستخدم في هذه الطابعة كلاً من المطارق أو الدبابيس لطباعة النص على الورقة، وتقوم بطباعة حرفٍ واحدٍ فقط في وقتٍ واحدٍ وسرعتها بطيئة، ومن الأمثلة عليها الطابعات مصفوفة نقطة، والطابعات النقطية.
  • طابعات غير تأثير: تعتبر من الطابعات ذات نوعية أفضل وذات سرعة عالية، مثل: الطابعات النافثة للحبر وطابعات الليزر.


أنواع أخرى من الطابعات

هناك العديد من الطابعات القديمة والحديثة تستخدم في الطباعة والتي تقوم بالعديد من الوظائف، ومنها ما يأتي:[٣]

  • طابعات Daisy Wheel Printers: هذا النوع من الطابعة قديم جداً ولا يمكن العثور عليه بالوقت الحالي، فهي تقوم بطباعة الأحرف والرموز فقط ولا يمكن طباعة الرسومات أو الصور، وهي بطيئة جداً فسرعة الطباعة من 10 إلى 75 حرفاً في الثانية الواحدة.
  • الطابعة الحرارية: وتُسمّى أيضاً طابعة نقل الحرارة الحرارية أو طابعة نقل الشمع الحرارية وهي طابعة عالية الجودة اخترعها جاك كيلبي والتي تستخدم عادةً الشمع الحراري الذي يذوب الشمع الملون على ورقة قرب الصور الواقعية.
  • الطابعات المتأثرة بالحرارة: تستخدم فيها الدبابيس الساخنة لحرق الصورة على ورقةٍ حساسةٍ وعادةً تستخدم هذه الطابعات في الآلات الحاسبة وآلات الفاكس، على الرغم من أنّها غير مكلفة وطباعتها سريعة نسبياً، ولكنّها منخفضة الدقة.
  • طابعات الليزر: تعتبر من أفضل الطابعات لطباعة النصوص، وهي سريعة نسيباً في الطباعة، حيث يستخدم فيها شعاع الليزر لإنتاج صورة على الورقة، فطابعات الليزر الملونة ليست جيدة لطباعة الصور ولكنّها ممتازة لطباعة الرسومات التجارية.
  • طابعات BUSINESS-READY PRINTER: تستخدم للطباعة والمسح الضوئي والنسخ وأحياناً للفاكس.
  • طابعات الصور: هذه الطابعات مخصصة لطباعة الصور فقط وغالباً ما يكون لديها مجموعة واسعة من ألوان الحبر، مثل: السماوي والأرجواني، والأصفر، والأسود، وتوفر القدرة على الطباعة على ورقة أكبر من 8.5x11 بوصة.
  • طابعات متعددة الوظائف: هذه الطابعات توفر مساحة من خلال الجمع بين أجهزة متعددة في وحدة واحدة، مثل: الطباعة، والنسخ، والمسح الضوئي، وأحيانا الفاكس، فهذا النوع من الطابعة يجب تحديد استخدامه إمّا بالحبر أو بالليزر حسب الحاجة، كما أنّها تعمل على الطباعة التلقائية على الوجهين.
  • طابعة نافثة للحبر: تستخدم هذه الطابعة لطباعة الصور بشكلٍ أفضل عن طريق رشّ أنماط الحبر على ورقة من الفوهة؛ لأنّها تحتوي على ثقوب دقيقة جداً والتي يتمّ ضخها على الأحرف والأشكال، حيث يأتي الحبر من الفوهة على شكل أبخرة وعند مرورها من خلال اللوحة تتشكل الحروف المطلوبة.


المراجع

  1. "printer ", www.businessdictionary.com, Retrieved 20-2-2018. Edited.
  2. Robert Lechêne (2-8-2018), "Printing"، www.britannica.com, Retrieved 20-2-2018. Edited.
  3. ^ أ ب Jephter Pelekamoyo, "TYPES OF PRINTER"، www.academia.edu, Retrieved 20-2-2018. Edited.