ما هي حشرة الفراش

ما هي حشرة الفراش

حشرة الفراش

حشرة الفراش (بالإنجليزيّة: Bedbugs)، أو بق الفراش حشرات صغيرة بنيّة اللّون أو مائلة للحُمرة، وهي عريضة الجسم ومسطّحة، ويتراوح طولها ما بين 4-5ملم، ولها أجنحة ضامرة ليس لها وظيفة معروفة فهي عاجزة عن الطّيران.[١]

تتغذى حشرة الفراش على دم البشر، والحيوانات من ذوات الدّم الحار، وبالرّغم من أنّها ذات حجم يمكن رؤيته بسهولة، إلا أنّ الحقيقة أنّه من الصّعب العثور عليها، لأنّها تختبئ في النّهار، وتنشط عادةََ في اللّيل والنّاس نيام، وبعد أن تحصل على وجبتها تعود لتختبئ مجدداََ لتهضمها، الأمر الذي قد يستغرق عدة أيام، ويمكن لهذه الحشرات أن تعيش لمدة عام كامل بدون غذاء.[١]

تُعرف حشرة الفراش (الاسم العلمي: Cimex lectularius) بأسماء عدة، منها: قمل الفراش (بالإنجليزيّة: Bed lice)، والماهوجني المسطحّة (بالإنجليزيّة: Mahogany flats)، والمعاطف الحمر (بالإنجليزيّة: Red coats)، وقمل الجدار (بالإنجليزيّة: Wall lice).[٢]

سمّيت حشرة الفراش بهذا الاسم لأنّها عادة توجد في الأسرّة، ويمكن أن توجد أيضًا في الأماكن التي يقضي فيها البشر الكثير من الوقت، مثل الفنادق، والطائرات، والأرائك، وتصنّف حشرة الفراش أو ما يعرف ببق الفراش باعتبارها من فئة الحشرات مفصليات الأرجل.[٣]

موئل حشرة الفرش

ينتنقل بق الفراش من مكان إلى آخر بسهولة، ويستطيع أن يختبئ في الحقائب، وخزائن الأحذية، والصناديق، كما يختبئ في أي شقوق قريبة من البشر، كما تتواجد أيضاً في ورق الحائط، وخلف الألواح، والمفروشات، وشقوق الأثاث، وإطارات الصور، ولوحات المفاتيح الكهربائية.

كما يعيش البق في الأماكن المؤقتة والمتنقلة؛ مثل أثاث الحافلات، والقطارات، والسيارات، وأسفل المقاعد.[٤]

من الممكن أن يغزو بق الفراش المساكن المختلفة من البيوت الصغيرة إلى المستشفيات، والمكاتب، والقاعات بأنواعها، والمتاجر، ودور السينما، والمسارح، ومتاجر الملابس. [٤]

غذاء حشرة الفراش

لا يمتلك بق الفراش أسنانًا أو لسانًا لمضغ الطعام ويمكنه أن يعتمد فقط على المص، حيث يمتص بق الفراش دم الإنسان ودم الثدييات، ولا يتغذى على بعضه في حال عدم وجود مضيف كما يعتقد البعض، وإلّا لاختفت هذه الحشرة في وقت قصير.

كما أنّ هذا السلوك يعني تقليل فرص التزاوج، ويُشار إلى أنّ البق لا يحتوي على دم وهيموغلوبين كما هو في معظم الكائنات.[٥]

لا يتغذى بق الفراش على بقايا الطعام والفتات، أو الجلد الميت، أو الشعر كما تفعل بعض أنواع الحشرات كالصراصير أو عث الغبار، ولا يمكن لبق الفراش أن يتغذى على الخشب بل يعيش فقط في شقوقه حتى يصل إلى مبتغاه بالقرب من البشر والحيوانات الأليفة فيستطيع امتصاص دمائها.

كما أنّه لا يمكن لبق الفراش أن يتغذى على أنواع الحشرات الأخرى.[٥]

دورة حياة حشرة الفراش

تمر دورة حياة حشرة الفراش بالمراحل الآتية:[٢]

  • البيض

تضع أنثى حشرة الفراش بيضاََ مفرداََ، أو على شكل كُتل أو عناقيد، ويصل عدد البيوض التي تضعها الأنثى في المرة الواحدة إلى خمسين بيضة، تكون البيوض بيضاء اللون، ولا يتجاوز طول الواحدة منها 1مليمتر، وتثبّت الحشرة بيضها على الأسطح الخشنة بواسطة مادة لزجة تفرزها، ويفقس البيض خلال أسبوع أو أسبوعين.

  • الحوريّة

تفقس البيضة عن حورية عديمة اللّون، وتحتاج الحورية إلى وجبة من الدّم لتتمكّن من الانسلاخ خمس مرات لتصل إلى البلوغ، ومع الانسلاخ يصبح لونها داكناََ.

وتعتمد الفترة التي تستغرقها مرحلة الحوريّة على درجة الحرارة، فهي قد تستغرق ثلاثة أسابيع في درجات الحرارة المرتفعة، أو عدة أشهر إذا كانت درجة الحرارة منخفضة.

  • الحشرة البالغة

بعد انسلاخ الحورية للمرة الخامسة تصبح حشرة بالغة، ويصل متوسط عمرها إلى عشرة أشهر، إلا أنّ بعضها قد يعيش لفترة أطول قليلاََ.

لدغة حشرة الفراش

تغرز حشرة الفراش أحد أجزاء فمها الذي يكون على شكل إبرة في جلد الإنسان، أو العائل عموماََ، وتبدأ بمص دمه، وأثناء ذلك ينتقل جزء من لعابها إلى الجلد المثقوب، ويمكن أن يمتلئ جسمها بالدّم خلال فترة تتراوح بين 3- 10 دقائق.

ويمكن رؤية الدّم من خلال قشرة الجسم على شكل نقاط داكنة، يكون العائل خلال هذه الفترة عادةََ نائماََ، لذلك فمن غير المتوقع أن يشعر بالألم في البداية.[٦][٧]

إلا أن التعرّض المستمر للدغات الحشرة ودخول لعابها إلى الجسم يسبب حكة، وانتفاخاً للجلد كرد فعل تحسسي، وتختلف لدغة حشرة الفراش عن لدغة البعوض بأن مكان اللّدغة يكون أكثر انتفاخاََ، وتختلف عن لدغة البراغيث بأن مكان اللدغة لا تحتوي في وسطها على بقعة حمراء.[٦][٧]

ويمكن الاستدلال على وجود هذه الحشرات في المنزل عن طريق رؤيتها، أو رؤية مخلفاتها التي تظهر على شكل بقع داكنة، كما يمكن ملاحظة بقع دم من الحشرات المسحوقة، وبالرّغم من أنّ لدغة حشرات الفراش لا تنقل الأمراض للبشر، إلا أنّ وجودها في المنزل يسبب الإزعاج والضّيق، ويجب التّخلص منها.[٦][٧]

طرق التخلص من حشرة الفراش

يمكن أن يتعرّض أي منزل لوجود حشرات الفراش، ولا يدل ذلك بالضّرورة على قذارة المنزل، وذلك لأنّ حشرة الفراش تتغذى على الدّم وليس على القاذورات، ويمكن أن تصل هذه الحشرات إلى المنزل بعدة طرق منها: شراء أثاث مُستخدم يكون موبوءاََ بالبق، أو يمكن التقاط الحشرات أثناء السّفر ونقلها إلى المنزل ضمن الأمتعة.

كما يمكن أن تنتقل من الشّقق المجاورة إذا وُجدت شقوق أو فجوات في الجدار، ويمكن التّخلص من حشرة الفراش باتباع الطّرق الآتية:[٦][٧]

  • العثور على أماكن اختباء الحشرات، ويمكن البحث عنها باستخدام ضوء كشاف في غرز المفارش، وبين أماكن خياطتها، أو تحت المفارش، أو في قطع الأثاث في غرفة النّوم، أو في شقوق الحائط، أو في إطارات الأبواب والنّوافذ، وإطارات الصّور، وفي ورق الحائط، أو في الأشياء المتراكمة في الغرف.
  • فرك درز المفارش بفرشاة خشنة للتّخلص من الحشرات وبيوضها.
  • إصلاح شقوق الحوائط، والتّخلص من ورق الجدران التّالف أو إصلاحه.
  • غسل المفارش، والملابس، والسّتائر بماء ساخن، ثم تجفيفها باستخدام مجفف الملابس على أعلى درجة حرارة، أما الملابس الرّقيقة التي لا يمكن تجفيفها بالمجفّف فيجب نقعها في ماء ساخن مضافة إليه كمية كبيرة من مسحوق الغسيل لعدة ساعات قبل شطفها.
  • وضع ألعاب الأطفال المصنوعة من القماش، والمنسوجات المصنوعة من الصّوف، والأحذية في مجفف الملابس لمدة نصف ساعة.
  • التّخلص من الأشياء الموبوءة بالحشرات التي لا يمكن تنظيفها وتعقيمها وذلك بوضعها في كيس بلاستيكي محكم الغلق، ثم وضعه في حاوية القمامة.
  • تنظيف الأرضيات والسّجاد، وقطع الأثاث باستخدام المكنسة الكهربائيّة مع التّركيز على أماكن اختباء الحشرات مثل الفراغات والشّقوق، وللتأكد من عدم عودة الحشرات مجدداََ إلى المنزل يجب التّخلص من كيس المكنسة الكهربائيّة بوضعه في كيس بلاستيكي محكم الإغلاق ثم وضعه في الحاوية.
  • التّخلص من هيكل السّرير إذا كان موبوءاََ بالحشرات إن أمكن، وإلا فيمكن تغليفه هو والمرتبة بغطاء بلاستيكي محكم لمدة عام على الأقل.
  • استخدام مبيدات الحشرات عند الضّرورة مع مراعاة استخدام مبيد مخصّص للتخلّص من حشرات الفراش، والالتزام بالتّعليمات الموجودة على غلاف العبوة بدقة، ويمكن استخدام مبيدات حشريّة تقضي على قدرة الحشرات على التّكاثر، كما يمكن تبخير المبنى بأكمله بالغاز السّام.
  • التّخلص من أكوام الأشياء التي لا تُستخدم، لأنّ المنزل الذي تعمه الفوضى يوفّر أماكن جيدة لاختباء حشرات الفراش.

طرق الوقاية من حشرات الفراش

هناك العديد من الطرق التي يمكن اتباعها لتقليل فرص الإصابة، والقضاء على بق الفراش نهائيًا، ومن أهم طرق الوقاية ما يأتي: [٨]

  • تعريض الفراش والأثاث لأشعة الشمس، وتعقيمه، وتفقده باستمرار.
  • ملاحظة الشقوق في الأسرّة، أو الأثاث، أو ورق الجدران، أو اللوحات.
  • تقليل الأماكن التي يمكن أن يختبئ فيها بق الفراش.
  • الترتيب المستمر للمنزل والأثاث والحقائب والتخلص من الفوضى.
  • استخدم المكنسة الكهربائية والتنظيف جيدًا خاصة تحت الأسرّة وخلفها.
  • إصلاح أو إزالة ورق الحائط المقشر وشد الألواح الكهربائية غير المُحكمة.
  • التحقق من أيّة فتحات تسمح بالوصول إلى داخل الجدار، مثل: المناطق التي تدخل فيها الأنابيب، والأسلاك، وخدمات المرافق الأخرى.
  • فحص المنزل باستخدام الكحول، أو منظف الزجاج، أو مناديل الأطفال المبللة، للتحقق مما إذا كانت البقع الموجودة هي فضلات بق الفراش، حيث إنّه إذا ذابت البقع إلى لون بني محمر عند الفرك، يمكن أن تكون البقع فضلات بق الفراش.
  • فحص أماكن جلوس الحيوانات الأليفة.
  • فحص الأثاث بحثًا عن بق الفراش خاصة حول سحابات الكراسي والأرائك المنجدة، والتحقق من منطقة الجلوس وأيّة ثنيات على طول جوانب، وظهر الكرسي، أو الأريكة والتحقق من الأرجل أيضاً.
  • فحص الأماكن بين طيات الستائر، وأسفل السجاد، وإطارات النوافذ والأبواب، وحول لمبات الأضواء والإنارة.
  • التهوية الجيدة للمنزل لمنع الرطوبة.

المراجع

  1. ^ أ ب The Editors of Encyclopaedia Britannica (14-3-2018), "Bedbug"، www.britannica.com, Retrieved 25-4-2018. Edited.
  2. ^ أ ب Debbie Hadley (14-9-2017), "Meet the Bed Bugs"، www.thoughtco.com, Retrieved 25-4-2018. Edited.
  3. "Bed Bug Facts for Kids", pestworldforkids, Retrieved 22/10/2021. Edited.
  4. ^ أ ب "Where are Bed bugs Found? Bed Bug Habitat Information", pestworld, Retrieved 22/10/2021. Edited.
  5. ^ أ ب "What Do Bed Bugs Eat Other Than Blood", bedbugsinsider, Retrieved 22/10/2021. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث "بق الفراش"، www.moh.gov.bh، اطّلع عليه بتاريخ 25-4-2018. بتصرّف.
  7. ^ أ ب ت ث JULIA LAYTON, "What are bedbugs"، animals.howstuffworks.com, Retrieved 25-4-2018. Edited.
  8. "Bedbugs: how do I prevent an infestation?", canada.ca, Retrieved 22/10/2021. Edited.
976 مشاهدة
للأعلى للأسفل