ما هي شروط تبني طفل يتيم

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٥٧ ، ٢ يناير ٢٠١٨
ما هي شروط تبني طفل يتيم

شروط تبني أو كفالة طفل يتيم

من شروط كفالة اليتيم نذكر:[١]

  • عدم نسبة الطفل اليتيم إلى كافله إنما ينسب إلى والده الحقيقي الذي أتى من صلبه، أو أن ينسب إلى المنطقة التي جاء منها كأن يقال فلان الشامي، أو المقدسي نسبة إلى الشام أو القدس، أو أن يدعى بأخوة الإسلام.
  • تسمية اليتيم بعبد الله أو عبد الرحمن إذا استدعت الحاجة إلى نسبة الكفيل إلى والد في سجلات الأحوال المدنية، فكلّ العباد عباد الله ومنهم والد اليتيم.
  • احتجاب اليتيمة عن كافلها إذا وصلت سن البلوغ، إلا أن تكون من صلبه أو من محارمه نسبا ورضاعة، أو بنتاً لزوجته التي دخل بها.
  • احتجاب المرأة عن اليتيم الذي تربيه إذا كان ابناً من غير أبنائها نسباً ورضاعة، ويرفع الحرج عنها إذا أرضعته أختها أو ابنتها أو أمها؛ لأنّها بذلك تكون خالته، أو أمه، أو أخته من الرضاعة.


الفرق بين كفالة اليتيم وتبنيه

يختلف التبني عن الكفالة فيما يأتي:[٢]

  • إنّ التبني يختلف عن الكفالة في تعريفه، فمعناه أن يقوم المتبني بضم يتيم من الأيتام إليه، فيدعى باسمه، ويكون كأولاده الذين من صلبه، وتكون محارم الرجل المتبني نفس محارم اليتيم المتبنى الذين لا يحلون له، فبنات المتبني يكونون أخوة له، وهذا الفعل هو من أفعال الجاهلية الأولى، بينما كفالة اليتيم معناها أن يقوم الرجل برعاية اليتيم في بيته، أو كفالته في غير بيته دون أن ينسبه إليه، أو يحل له حراماً أو يحرم عليه حلالاً بل يكون الكافل بمقام المنعم المتفضل على اليتيم بعد الله تعالى.
  • إنّ التبني حكمه في الإسلام التحريم، لحديث النبي عليه الصلاة والسلام: (ليس من رجلٍ ادَّعى لغيرِ أبيه –وهو يَعلَمُه– إلا كفَر باللهِ، ومَنِ ادَّعى قومًا ليس له فيهم نسَبٌ فليتَبَوَّأْ مَقعَدَه منَ النارِ)،[٣] والكفر هنا لا يعني الخروج من الملة إنما يعني إتيان بعض أعمال الكفر حيث في التبني تحريم لما أحل الله حيث يحرم على اليتيم الزواج من بنت المتبني، كما أنّ فيه تحليل لما حرم الله، حيث يكون لليتيم حق في الميراث الذي لا يحل له إنّما يكون من حق أبناء المتبني الذين من صلبه.


فضل كفالة اليتيم

جاء في السنة النبوية في فضل كفالة الأيتام قوله عليه الصلاة والسلام: (أنا وَكافلُ اليتيمِ في الجنَّةِ كَهاتين، وأشارَ بأصبُعَيْهِ يعني: السَّبَّابةَ والوسطى)،[٤] وفي الحديث الآخر: (أتحبُّ أن يلينَ قلبُك، وتُدْرِكَ حاجتَكَ؟ ارحَمِ اليتيمَ، وامسَح رأسَه، وأطْعِمْه من طَعامِك ، يَلِنْ قلبُك، وتُدْرِكْ حاجتَكَ).[٥][٦]


المراجع

  1. د.أحمد عبد الكريم نجيب، "حكم تربية اليتيم أو اللقيط ونسبته إلى غير أبيه "، صيد الفوائد ، اطّلع عليه بتاريخ 2017-12-18. بتصرّف.
  2. الشيخ محمد صالح المنجد (2002-06-20)، "الفرق بين كفالة الأيتام وتبنيهم "، الإسلام سؤال وجواب ، اطّلع عليه بتاريخ 2017-12-18. بتصرّف.
  3. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أبي ذر الغفاري، الصفحة أو الرقم: 3508، خلاصة حكم المحدث صحيح .
  4. رواه الألباني، في صحيح الترمذي، عن سهل بن سعد الساعدي، الصفحة أو الرقم: 1918، خلاصة حكم المحدث صحيح .
  5. رواه الألباني، في صحيح الجامع، عن أبي الدرداء، الصفحة أو الرقم: 80، خلاصة حكم المحدث صحيح .
  6. "فضل كفالة اليتيم / فتوى رقم 3152"، إسلام ويب، 2000-06-05، اطّلع عليه بتاريخ 2017-12-18. بتصرّف.
174 مشاهدة