ما هي ظواهر فصل الخريف

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٠٧ ، ١٧ يونيو ٢٠١٩
ما هي ظواهر فصل الخريف

ظواهر فصل الخريف

تغيّر أوراق الأشجار وتساقطها

تُغيّر بعض الأشجار ألوان أوراقها في فصل الخريف قبل أن تتساقط، ويستغرق تغيّر لونها الكثير من العمل والوقت، حيث تبدأ صبغة الكلوروفيل الخضراء (بالإنجليزية: Green Ghlorophyll) الموجودة في الأوراق بالتلاشي، بينما تعمل هذه الأشجار على إنشاء صبغات جديدة لأوراقها؛ لتحويلها إلى اللون الأحمر أو الأصفر، ويفضِّل الانتخاب الطبيعي (بالإنجليزية: Natural Selection) الأشجار التي تسقط أوراقها دون أيّ عناء، فهي تقوم باستثمار الطاقة التي كانت ستفقدها في تغيير ألوان أوراقها لمحاربة الأمراض، أو امتصاص المزيد من أشعة الشمس، بالإضافة إلى القيام بمهامها الأساسية الأخرى.[١]


ظاهرة الضباب

تحدث ظاهرة الضباب (بالإنجليزية: Fog) عادة عندما تنخفض درجات الحرارة ويكون الهواء رطباً للغاية، بسبب هطول الأمطار مثلاً، أو غيرها من الأسباب، فتتحوّل جزيئات الهواء الرطبة الباردة إلى قطرات ماء صغيرة وخفيفة لا ترى بالعين المجردة، بالتالي تعلق هذه القطرات في الهواء مُكونة طبقة رطبة غير شفافة يُطلق عليها اسم الضباب، والجدير بالذكر أنّه تبدأ رؤية الضباب غالباً في شهر تشرين الثاني، أيّ في أواخر فصل الخريف.[٢]


ظاهرة الصقيع

تتراوح درجات الحرارة في فصل الخريف حول الصفر المئوي، حيث تكون أعلى منه في النهار، وأقل منه ليلاً، ويتسبب هذا الاختلاف في درجات الحرارة في برودة الأرض، بالتالي يؤدي إلى تشكل الصقيع، بالإضافة إلى ارتباط قطرات الماء بالأسطح الباردة مُشكِّلة أغشية من الجليد تغطي البرك الصغيرة، وهكذا ما إن يبدأ الشتاء حتى يكون الصقيع قد تمكّن من تبريد الأرض والأشجار، والأعشاب، وغيرها كما يجب.[٢]


فصل الخريف

يعد فصل الخريف أحد فصول السنة الأربعة، يأتي بين فصلي الصيف والشتاء، ويبدأ في النصف الشمالي من الكرة الأرضية في 22 أو 23 من شهر أيلول، ويستمر حتى 21 أو 22 من شهر كانون الأول، بينما يبدأ في النصف الجنوبي من الكرة الأرضية في 20 أو 21 من آذار، ويستمر حتى 21 أو 22 من شهر حزيران، كما يظهر في المناطق القطبية لفترة قصيرة جداً،[٣] ويمتاز فصل الخريف بانخفاض درجات الحرارة فيه تدريجياً، ويمكن برؤية الأمطار والضباب في هذا الفصل، كما تتمّ ملاحظة تساقط أوراق الأشجار فيه استعداداً للشتاء.[٢]


المراجع

  1. Carl Zimmer (17-10-2006), "Autumn Leaves: The Search for Purpose"، www.nationalgeographic.com, Retrieved 22-5-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Seasons and Weather", www.seasonsyear.com, Retrieved 20-5-2019. Edited.
  3. "Autumn", www.britannica.com, Retrieved 20-5-2019. Edited.