ما هي عملة دولة البحرين

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٣:٠٤ ، ٩ أكتوبر ٢٠١٦
ما هي عملة دولة البحرين

البحرين

البحرين هي إحدى الدول العربية التي تقع في الخليج العربي، وتحديداً في الجهة الشرقيّة من شبه الجزيرة العربيّة، وتعرف رسميّاً باسم مملكة البحرين، وعاصمتها مدينة المنامة، ونظام الحكم فيها هو ملكي دستوري، ويبلغ عدد سكانها 1.377.000 مليون نسمة وذلك حسب إحصائيّات عام 2015 م، ولغتها الرسميّة اللغة العربية.


عملة دولة البحرين

يعتبر الدينار البحريني عملة دولة البحرين الرسميّة، ويرمز له بـ BHD، ويقسم إلى ألف فلس، وأُصدرت العملة في عام 1965م، ومن الأوراق النقديّة المتداولة: 500 فلس (نصف دينار)، ودينار، و5 دنانير، و10 دنانير، و20 ديناراً، ومن العملات المعدنيّة فلس، و5 فلسات، و10 فلسات، و25 فلساً، و50 فلساً، و100 فلس، وفي عام 1992م تم استبدال معدن البرونز بمعدن البراس فئة 5 فلسات، و10 فلسات، كما تم تصنيع 100 فلس، وفي عام 2000م تم تصنيع فئة 500 فلس.


خصائص عملة البحرين

  • تكون فيها الطباعة بارزة على سطح الورقة النقدية، كما تتميّز بالخشونة.
  • عند تعرّض الورقة النقديّة لأي مصدر ضوئي، تظهر في وسطها صورة مائية للملك حمد بن عيسى آل خليفة.
  • توجد لفئة الورقة النقديّة طباعة خفية تقع في الجانب الأيسر الرمادي من وجه الورقة، كما أنّها تظهر عند تحريك الورقة.
  • توجد خطوط أفقيّة بارزة ومتتالية تظهر في الزاوية اليمني العلوية من وجه الورقة، وهذه الخطوط هامّة لمن يعاني من ضعف البصر، والمكفوفين.
  • تحتوي على طبقة فضية لامعة ثلاثيّة الأبعاد واقعة في الجهة اليسرى من وجه الورقة النقديّة، وتحديداً لفئات الـ 5 دنانير، و10 دنانير، والدينارين.
  • تحتوي على خيط الأمان المعدني الذي يقع على ظهر الورقة بشكل متقطع، ومكتوب عليه اسم مختصر للمصرف المركزي، كما تحتوي على شريط ذهبي واقع على ظهر الورقة، ويمكن رؤيته عند تحريك الورقة.
  • توجد عليها العديد من الأشكال الزخرفيّة الواقعة في أعلى الورقة، حيث إنّها تمتاز بتكاملها، وتطابقها بين وجهي الورقة بعد تعريضها للضوء.
  • عند تعرّض وجه الورقة النقديّة للاشعة فوق البنفسجيّة تظهر عليها قيمة الفئة، حيث تكون في مكان مختلف عن كل الفئات، وأيضاً يظهر الرقم المتسلسل العمودي الأحمر باللون الفسفوري.
  • توجد فيها كتابة دقيقة جداً على شكل خط مستقيم واقع في أعلى الزخرفة الواقعة في أسفل وجهي الورقة.


اقتصاد دولة البحرين

يعتبر اقتصادها مفتوحاً، ففي نهاية القرن العشرين للميلاد استثمرت البحرين أموالاً بشكل كبير في قطاع السياحة، وقطاع البنوك، ويعتمد اقتصادها على كلٍ من:

  • الخدمات المصرفيّة والماليّة.
  • إنتاج البترول وتصديره.
  • إنتاج الألمنيوم، ومواد البناء وتصديرهم.
301 مشاهدة