ما هي عوارض مرض القلب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٢٩ ، ٩ يوليو ٢٠١٨
ما هي عوارض مرض القلب

القلب

يُعتبر القلب أحد أهمّ الأعضاء الموجودة في الجسم، ويزن ما يُقارب 200-425 غراماً، ويُقدّر هذا الحجم بحجم قبضة اليد أو أكبر بقليل، وفي الحقيقة تكمن الوظيفة الأساسية للقلب في ضخ الدم إلى مختلف أجزاء الجسم، إذ ينبض في اليوم الواحد ما يُعادل 100.000 نبضةً، ليضخّ ما يُقارب 7.57 لتراً من الدم، ويقع في منتصف الصدر بين الرّئتين، خلف عظمة القص إلى اليسار قليلاً، ويُحيط بالقلب غشاء مكوّن من طبقتين، ويُعرف بالتامور (بالإنجليزية: Pericardium)، وللقلب أربع حجرات، حجرتان علويّتان تُعرفان بالأذينين، وهما الأذين الأيمن (بالإنجليزية: Right Atrium) والأذين الأيسر (بالإنجليزية: Left Atrium)، وأمّا الحجرتان السفليّتان فتُعرفان بالبطينين، وهما البطين الأيمن (بالإنجليزية: Right Ventricle) والبطين الأيسر (بالإنجليزية: Left Ventricle)، وتجدر الإشارة إلى أنّ البطين الأيسر هو أقوى حجرات القلب وأكبرها حجماً، إضافة إلى ما سبق يجدر بيان أنّ هناك أربعة صمّامات أساسية للقلب، تعمل على تنظيم تدفق الدم وجريانه فيه، وهذه الصمّامات هي الصمام ثلاثي الشرف (بالإنجليزية: Tricuspid valve) الذي يُنظّم مجرى الدم بين الأذين الأيمن والبطين الأيمن، والصمام الرئوي (بالإنجليزية: Pulmonary valve) الذي يُنظّم مجرى الدم من البطين الأيمن إلى الشرايين الرئوية التي تنقل الدم إلى الرئتين لتحميله بالأكسجين، والصمام التاجي أو الصمّام المِترالي (بالإنجليزية: Mitral valve) الذي يُنظم جريان الدم بين الأذين الأيسر والبطين الأيسر، وأخيراً الصمام الأبهري أو الأورطي (بالإنجليزية: Aortic valve) الذي يُنظّم جريان الدم بين البطين الأيسر والشريان الأورطي.[١]


أعراض مرض القلب

هناك العديد من الأمراض التي قد تُصيب القلب، وفي الحقيقة تختلف الأعراض التي تظهر على المصابين باختلاف طبيعة المرض، وفيما يأتي بيان ذلك:[٢]

  • مرض الشريان التاجي: (بالإنجليزية: Coronary Artery Disease)، يُعاني المصابون بمرض الشريان التاجي من مجموعة من الأعراض، أهمّها وأكثرها شيوعاً على الإطلاق الذبحة الصدرية (بالإنجليزية: Chest Pain)، ويجدر بالذكر أنّ الذبحة الصدرية تتمثل بالشعور بألم في الصدر، وضغط، وثقل، وحرقة فيه، وقد يمتد هذا الألم إلى الكتفين، والفك، والذراعين، والرقبة، والحلق، والظهر، وإضافة إلى الذبحة الصدرية قد تظهر أعراض أخرى مثل:
    • الشعور بضيق في التنفس.
    • خفقان القلب (بالإنجليزية: Palpitation).
    • زيادة سرعة ضربات القلب.
    • الدوخة والشعور بالضعف.
    • الغثيان.
    • التعرّق.
  • النوبة القلبية: قد لا تظهر أية أعراض في حالات الإصابة بالنوبة القلبية (بالإنجليزية: Heart Attack)، وخاصة إذا كان الشخص يُعاني من مرض السكري، ولكن في حالات أخرى كثيرة تظهر أعراض عند الإصابة بالنوبة القلبية، وغالباً ما تبدأ هذه الأعراض بشعور المصاب بالانزعاج أو الألم الخفيف في الصدر الذي يزداد في شدته مع مرور الوقت، وغالباً ما يستمر لثلاثين دقيقة أو أكثر، وعلى الرغم من أنّ هذا الألم يُعرف أيضاً بالذبحة الصدرية، إلا أنّه لا يمكن تخفيفه بإعطاء المصاب العلاج الملائم، وقد يمتد إلى الذراع، والرقبة، والظهر، وأسفل عظام القص، والفك، والحلق، بالإضافة إلى احتمالية معاناة المصاب من الشعور بالامتلاء وعسر الهضم وأعراض تُشبه أعراض الإصابة بحرقة المعدة (بالإنجليزية: Heartburn)، هذا وقد يُعاني البعض من زيادة سرعة ضربات القلب، والتعرّق، والأرق، وفرط الشعور بالضعف، وضيق التنفس.
  • اضطراب النظم القلبي: (بالإنجليزية: Arrhythmia)، ويتمثل بعدم انتظام ضربات القلب، ومن الأعراض التي تظهر عند الإصابة بهذه الحالة ما يأتي:
    • خفقان القلب.
    • ضيق التنفس.
    • الدوخة.
    • الإغماء.
    • الشعور بالتعب والإعياء العام.
    • الشعور بالانزعاج في الصدر.
  • الرجفان الأذيني: (بالإنجليزية: Atrial fibrillation)، ويُعتبر أحد أشكال اضطراب النظم القلبي، وقد لا تظهر على المصابين أية أعراض أو علامات، وقد تكون نوبات الرجفان قصيرة للغاية، ولكن في حالات أخرى قد تظهر بعض الأعراض، ومنها:
    • خفقان القلب.
    • الشعور بفقدان الطاقة.
    • الدوخة.
    • ضيق التنفس.
    • الشعور بألم، أو انزعاج، أو ضغط في منطقة الصدر.
  • أمراض صمامات القلب: (بالإنجليزية: Heart Valve Disease)، لا ترتبط شدة أعراض هذا النوع من أمراض القلب بشدة الحالة، بمعنى آخر إنّ الشخص قد يكون مصاباً بدرجة خطيرة من مرض صمام القلب ولا تظهر عليه أعراض شديدة، والعكس صحيح، ومن الأعراض التي قد تظهر عامة ما يلي:
    • الدوخة والشعور بالضعف.
    • خفقان القلب.
    • الشعور بانزعاج في الصدر، أو ثقل أو ضغط فيه، وخاصة عند ممارسة نشاط معين أو عند التعرّض للجو البارد.
    • الشعور بضيق في التنفس، وأكثر ما يظهر عند ممارسة الأنشطة اليومية الاعتيادية وكذلك عند الاستلقاء.
  • فشل القلب: (بالإنجليزية: Heart Failure)، ومن الأعراض التي تظهر في هذه الحالات:
    • ضيق التنفس.
    • الشعور بالتعب الضعف العام.
    • زيادة سريعة في الوزن.
    • السعال المصحوب بالبلغم.
    • الدوخة.
    • انتفاخ الكاحلين، والساقين، والبطن.
    • عدم انتظام ضربات القلب.
    • الغثيان، وخفقان القلب، والشعور بألم في الصدر.
  • مرض القلب الخَلقيّ: (بالإنجليزية: Congenital heart defect)، ويُعاني المصابون من ضيق في التنفس، والحدّ من قدرتهم على الحركة، وكذلك قد تظهر أعراض كأعراض الإصابة بالفشل القلبي أو أمراض الصمامات.
  • التهاب التامور: (بالإنجليزية: Pericarditis)، ومن أعراض الإصابة بهذا الالتهاب:
    • ارتفاع درجة الحرارة.
    • زيادة سرعة ضربات القلب.
    • ألم الصدر.


الوقاية من مرض القلب

يجدر بالشخص اتباع بعض النصائح التي تساعد على تقليل خطر إصابته بأمراض القلب، ومنها ما يأتي:[٣]

  • الإقلاع عن التدخين.
  • ممارسة التمارين الرياضية بمعدل لا يقل عن 30 دقيقة يومياً أغلب أيام الأسبوع.
  • تناول الطعام الصحي.
  • تحقيق وزن مثالي والمحافظة عليه.
  • النوم لساعات كافية.
  • التحكم بالتوتر والضغط.
  • إجراء الفحوصات الطبية الروتينية مثل فحص ضغط الدم، ومستويات الكولسترول والسكر في الدم.


المراجع

  1. "Heart Anatomy", www.texasheart.org, Retrieved June 6, 2018. Edited.
  2. "Symptoms of Heart Disease", www.webmd.com, Retrieved June 6, 2018. Edited.
  3. "Strategies to prevent heart disease", www.mayoclinic.org, Retrieved June 6, 2018. Edited.