ما هي فترة الخصوبة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢٣ ، ٢١ أكتوبر ٢٠١٨
ما هي فترة الخصوبة

فترة الخصوبة

فترة الخصوبة أو دورة الخصوبة هي الفترة التي يكون فيها جسم المرأة جاهزاً للحمل؛ إذ تنطلق البويضة الناضجة من أحد المبيضين من خلال قناة فالوب لتتخصّب من الحيوانات الذكرية، وتعتبر هذه الفترة محدودةً جداً بالوقت؛ لأنَّ البويضة تموت في غضون اثنتي عشرة ساعة إلى أربعٍ وعشرين ساعةٍ إذا لم يتم تخصيبها؛ لذا تعتبر فترة مهمةً للأشخاص الذين يحاولون الإنجاب.[١]


علامات الخصوبة

الأيام الخمسة التي تسبق فترة الإباضة ويوم الإباضة هي الأيام التي تزيد فيها نسبة نجاح الحمل، ويمكن معرفة هذه الفترة عن طريق بعض العلامات التي تطرأ على الجسم، مثل:[٢]

  • التغيير في الإفرازات المهبلية؛ إذ يصبح قوام الإفرازات زلقاً ومرناً وشفافاً مثل قوام بياض البيض، وعندما تنتهي هذه الفترة تعود الإفرازات إلى كونها كثيفةً أو تختفي بالكامل.
  • ترتفع درجة حرارة الجسم خلال فترة الخصوبة بشكلٍ طفيف؛ أي بمقدار نصف درجةٍ مئويةٍ عن المستوى الطبيعيّ، ولاتباع هذه الطريقة لمعرفة وقت الإباضة ينصح بأخذ درجة الحرارة يومياً قبل النهوض من السرير، وتسجيل رسم بياني لتحديد الأيام التي ترتفع فيها درجة الحرارة؛ إذ يكون اليومين أو الثلاثة أيّام السابقة لفترة ارتفاع درجة الحرارة هي فترة الخصوبة.
  • استخدام الأشرطة الموجودة في الصيدليات التي يمكنها معرفة فترة الإباضة بالتحديد فهي تتحرّى الهرمون اللوتيني في البول، وتدل النتيجة الإيجابية على أن الجسم سيصبح في فترة الخصوبة خلال أربع وعشرين إلى ستٍ وثلاثين ساعةٍ قادمة، أو يمكن استخدام التطبيقات والبرامج المتوفرة على الأجهزة الذكية للتذكير بهذه الفترة شهرياً.


مشاكل الخصوبة عند النساء

تعتبر الخصوبة مشكلة إذا لم يتم الحمل الطبيعي خلال سنة من المحاولة، وبالتالي يتم يجب أن يتم الكشف الطبي لمعرفة السبب الذي يمنع الحمل، ومن مشاكل الخصوبة:[٣]

  • مشاكل التبويض التي تعتبر من المشاكل الأساسية التي تسبب ضعفاً في الخصوبة، وتكون هذه الحالة عندما لا يتم إطلاق البويضة الناضجة من المبيضين، ومن آثاره الدورة الشهرية غير المنتظمة أو الخفيفة، أو النزيف الثقيل أثناء الدورة، أو الانتفاخ قبل الدورة، والطراوة في الثدي، ويتم علاج هذه الحالة عن طريق تناول أدويةٍ محددة، وهي من المشاكل التي تسبب العقم.
  • نمو الأنسجة خارج بطانة الرحم، ومن أعراضها النزيف الثقيل، الألم أثناء الجماع، أو الشعور بالألم في الحوض.
  • ضعف نوعية وجودة البويضة.
  • تكيّس المبايض التي تسبب الاختلال الهرموني، والإباضة في أوقاتٍ مختلفة.
  • بعض الأمراض التي تصيب قناة فالوب مثل الالتهاب الحوض، أو الأمراض المنقولة جنسياً، أو انسداد القناة أو تلفها.
  • توجد بعض العوامل الخارجية المؤثرة في خصوبة الجسم مثل التدخين، واستهلاك كمياتٍ كبيرةٍ من الكافيين، والكحول، وزيادة الوزن المفرط، والنحافة المفرطة.


مشاكل الخصوبة عند الرجال

تؤثر عوامل مثل التدخين، والكحول، والمخدرات، والمنشطات، وسوء التغذية، وتناول بعض الأدوية مثل: الأدوية التي تستخدم لعلاج التهاب المفاصل، والاكتئاب، بالإضافة إلى الإصابة بالسرطان، والزيادة الكبيرة في الوزن، والتعرض للسموم، في الخصوبة عند الرجل، وتسبب له مشاكل مختلفة، منها:[٤]

  • مشاكل القذف عند الرجال تظهر إذا كانت قناة القذف منسدة وتمنع وصول الحيوانات من أن تصل إلى السائل المنوي جراء مشاكل في الأعضاء التناسلية.
  • مشاكل الخصوبة التي تتعلق بعدد الحيوانات المنوية أو ضعف حركتها تؤثر في قدرتها على تخصيب البويضة.
  • أجسام مضادة تدمر وتقضي على الحيوانات المنوية وتحدث هذه المشكلة عند إلتواء الخصية، أو التعرض لصدمة أو العدوى.
  • وجود مشاكل غير معروفة وغير مبررة لا تظهر نتائجها بالفحوصات، ويرجح الأطباء إلى أنَّ هذه المشاكل تظهر نتيجة التعرض للسموم أو اختلالاتٍ في وظائف الحيوانات المنوية.


المراجع

  1. Chaunie Brusie (4-10-2016), "Ovulation: When Am I Most Fertile?"، www.healthline.com, Retrieved 23-7-2018. Edited.
  2. "Ovulation signs", www.pregnancybirthbaby.org.au, Retrieved 23-7-2018. Edited.
  3. "Common causes of fertility problems in women", www.babycenter.com, Retrieved 23-7-2018. Edited.
  4. "Common causes of fertility problems in men", www.babycenter.com, Retrieved 7-8-2018. Edited.