ما هي فوائد الصمغ العربي للسكري

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٤٢ ، ١٤ أغسطس ٢٠١٦
ما هي فوائد الصمغ العربي للسكري

الصمغ العربيّ

الصمغ العربيّ هو عبارة عن مادّة مستخرجة من أشجار السنغال، ويعتبرُ مزيجاً من البروتين السكريّ والسكريات المختلفة الأخرى، ويمتاز بأنّه مادة دبقة ولزجة، ويتّسمُ بأنه ليس له لون ولا رائحة، ومذاقُه حامضٌ خفيف، ويذوبُ سريعاً في الماء الساخن، وتعتبرُ دولة السودان من أكبر الدول المنتجة والمصدّرة له، وله ثلاثة أنواع، هنّ: الصمغ العربيّ اللبان، والصمغ العربي الهشاب، والصمغ العربي الطلحة.


فوائد الصمغ العربيّ للسكري

تتمثّل فوائده لمرضى داء السكري في أنّه:

  • يعدّل مستوى السكر في الدم، وينظمه.
  • يخفض من نسبة الجلوكوز في الدم.
  • يقلّل من هضم المواد السكرية في المعدة.


وصفة الصمغ العربي للسكري

نطحنُ الصمغ العربي جيّداً حتّى يصبح ناعماً في آله طحن خاصة به، ونسكب كأس من الماء الدافئ في وعاء زجاجيّ، ونضيف فيها ملعقتين من الصمغ العربيّ ونحرّك جيّداً، ونتركُ الوصفة جانباً لمدة ثلاثِ ساعات متواصلة، ثم نشرب الوصفة بشكل يوميّ كأساً في الصباح الباكر على الريق، وكأساً ليلاً قبل النوم.

ملاحظة: في اليوم الواحد نأخذُ من الصمغ العربي مقدار خمسين غراماً فقط، أي ملعقتيْن في الصباح، وملعقتيْن في المساء.


فوائد الصمغ العربي للجسم

يحتوي على الكثير من الفوائدِ التي لا تعدُّ ولا تحصى، ومن فوائده: يساعدُ على الهضم، ويحافظُ على الجهاز الهضميّ، ويعزّز نموّ البكتيريا الخاصّة في المعدة، ويقي من سرطان المعدة، وسرطان القولون، كما أنّه يساعد في بناءِ جدارِ الأمعاء، ويعالجُ الإمساك، ويرفع مناعة الجسم ويقوّيها، ويخفّفُ من نسبة مادة البولينا في الدم التي تساعدُ على علاج الفشل الكلويّ، ويرفع مستوى نسبة الأحماض الدهنيّة قصيرة السلسلة التي تقي الجسمَ من السموم، ويخفضُ نسبة الكولسترول في الدم، ويساعد في تكاثر الخلايا المخاطية التي تعمل على تغطية النسيج التناسليّ، والبوليّ، والتنفسيّ.


من فوائده أيضاً انّه يخفّف من الوزن الزائد ويكافحُ السمنة، ويخفض من نسبةِ ارتفاع الضغط في الدم، ويمنعُ ترسيب البكتيريا على الأسنان عند التسوّس، ويعدل الخصائص الفيزيائيّة المتواجدة في الأطعمة، ويحافظُ على صحّة العظام ويقويها يعزّز نموها، ويزيد من صلابتها، ويقيها من الهشاشة والترقق، ويعالج التهاب المفاصل، ويخلّص الجسم من البكتيريا والنيتروجين، ويعالج كلاً من مرض داء الملوك، وأمراض الرئة، وأمراض الصدر، والإسهال، وحروق البشرة، ويقي المصران العصبيّ من الالتهاب، ويرطّب البشرة ويقيها من الحبوب والبثور، ويدخل في تحضير المستحضرات التجميليّة التي تحافظ على البشرة.


أمّا أضرار الصمغ العربيّ، فقد أثبتت الدراسات العلميّة بأنه لا يوجدُ أيّة أضرار في أيّ جانب من الجوانب.