ما هي فوائد المد والجزر

كتابة - آخر تحديث: ١٧:٤٤ ، ٢٠ يونيو ٢٠١٩
ما هي فوائد المد والجزر

التأثير على الحياة البحرية

تُعدّ منطقة المد والجزر إحدى المناطق المُهمة لعيش العديد من الكائنات البحريّة، مثل: السلطعون (السرطان)، والرخويات، والحلزون، والأعشاب البحريّة، وغيرها من الكائنات البحريّة،[١] ومن دون عمليات المد والجزر بشكلٍ منتظم ستموت هذه الكائنات، وتقل الموارد الغذائيّة، هذا عدا عن أنّ المد والجزر يؤثر على الأنشطة الإنجابيّة للأسماك والنباتات البحريّة، حيث تساعد التيارات الناتجة عنه كلاً من النباتات والحيوانات العائمة على السطح على الانتقال بين مناطق التكاثر، والمياه العميقة، بالإضافة إلى مساعدته على إزالة الملوثات، وتوزيع المغذيات التي تحتاجها الكائنات البحرية للبقاء على قيد الحياة.[٢]


تسهيل صيد الأسماك

تُؤثّر عمليّة المد والجزر على صيد الأسماك،[١] إذ يستعين الصيادون بالمد والجزر، والتيارات المدية للمساعدة على تحسين الصيد، فقد تترّكز أنواع معينة من الأسماك في منطقة معينة، على عمق مياه معين أثناء انحسار المياه، أو خلال التيارات المديّة، التي تساهم في تركيز الطعم والأسماك الصغيرة؛ لجذب الأسماك الكبيرة في بعض المناطق،[٣] كما يتبع الصيادون التجاريون المد والجزر، ويتعلمون الصيد خلال مستويات عالية من التركيز؛ لتحسين استثماراتهم الاقتصاديّة، والاستفادة من وقتهم بشكلٍ أكثر كفاءة.[٢]


تسهيل عمليات النقل البحري

تتطلّب حركة السفن عبر موانئ المياه الضحلة، والممرات المائيّة، ومصبات الأنهار معرفة الوقت والطول في المد والجزر، بالإضافة إلى معرفة سرعة واتّجاه التيارات المدّية،[٣] حيث يعتمد البحارون على مستوى الماء، وعرض القنوات، واتجاه تدفق المياه؛ لتحديد أفضل وقت للإبحار، فتدفقات المد والجزر قد تُساعد على حركة السفن، أو تعرقل تقدمها، ففي بعض الحالات تحتاج السفن للتنقل في المياه أثناء ارتفاع المد في بعض المناطق، بينما يُبحر البعض عندما يكون المد والجزر في حالة انحسار من أجل الحصول على حمولات طويلة.[٢]


مصدر للطاقة المتجددة

يحدث ارتفاعان وانخفاضان في المد والجزر كل 24 ساعة، ويُمكن أن توفر القدرة على التنبؤ بالمد والجزر، وحركة المياه بسرعة أثناء التدفق الداخليّ والخارجيّ مصدراً من مصادر الطاقة المتجددة للمجتمعات التي تعيش على طول الساحل، هذا كما تستطيع محطات توليد الطاقة الكهرومائيّة استغلال تدفق المياه بطُرق مماثلة لتلك المُستخدمة في الأنهار.[٢]


المراجع

  1. ^ أ ب SHAKEEL ANWAR (10-12-2018), "What is Tide, why it occurs and how it is important for human life?"، www.jagranjosh.com, Retrieved 10-6-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث Kathryn Rateliff Barr (25-4-2017), "Importance of Tides"، www.sciencing.com, Retrieved 28-5-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Tides and Water Levels ", www.oceanservice.noaa.gov, Retrieved 28-5-2019.