ما هي فوائد بذر الكتان للتخسيس

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٢٤ ، ٢٧ أغسطس ٢٠١٦
ما هي فوائد بذر الكتان للتخسيس

بذر الكتان

يعتبر بذر الكتان أو كما يُسمّى علمياً بالإنجليزية (Linum usitatissimum) واحداً من النباتات التي تنتمي إلى الفصيلة الحوليّة، ويندرج تحت قائمة الكتانيات، وهو أحد أهمّ المواد الطبيعيّة التي تتميّز بقيمة غذائية عالية، كونه غنياً بالفيتامينات، والمعادن، والأحماض، ممّا جعله يدخل في العديد من المجالات، كالمجال الغذائي والصحي، حيث يعالج العديد من المشكلات الصّحية، ويقي من عدد آخر منها، كما يعد فعالاً للتخلص من العديد من المشكلات التي تتعلق بالجمال والوزن الزائد، وفيما يلي أبرز فوائده في هذا الجانب فضلاً عن الفوائد العامة للصحة.


فوائد بذر الكتان للتخسيس

  • يعتبر بذر الكتان من أغنى العناصر الطبيعيّة بالألياف، ممّا يجعله يحسّن عملية الهضم، ويرفع من كفاءة التمثّيل الغذائي أو الأيض في الجسم.
  • يحتوي على نسبة عالية من حمض الألفا لينولينيك والذي يُختصر علمياً ب (ALA )، ممّا يجعله أساساً للتخلّص من السمنة وإذابة الشحوم وخاصة في كلّ من منطقة الكرش والأرداف.
  • يعتبر مفيداً جداً لزيادة الشعور بالشبع والامتلاء، مما يُقلّل من حجم الوجبات المتناولة.
  • يطرد السموم المتراكمة في الجسم، ويحول دون حبس الماء فيه.


وصفات بذر الكتان للتخسيس

  • خلط ما يقارب 250 ملغم من بذر الكتان مع مسحوق الجوز وإضافة ملعقة من الكمّون، ثمّ تناول ملعقة واحدة يومياً من المزيج، بحيث يوصى بتناول كمية أكبر من قبل الأشخاص الذين يعانون من وزن يزيد عن خمسين كيلوغراماً.
  • يمكن خلط بذر الكتان مع الماء حتى يصبح مزيجاً متماسكاً، ووضع المزيج في الثلاجة لمدّة كافية، وتناول ملعقة واحدة منه يومياً.
  • خليط بذر الكتان مع الزبادي، وذلك بخلط كمية مناسبة من بذر الكتان مع علبة من اللبن، ويتمّ تناول المزيج في الصباح فور الاستيقاظ من النوم، وفي المساء لمدّة لا تقل عن أسبوعين.
  • يُمكن إضافة مسحوق بذر الكتان إلى السلطات والأطعمة المختلفة، حيث يساعد على حرق الدهون.
  • تناول كوب من الحليب مع مسحوق الكتان صباحاً بشكل يومي.


الفوائد العامة لبذر الكتان

  • يخفض مستوى الكولسترول غير المفيد في الدم، والذي يُسمّى LDL، ممّا يحفّز من تدفّق الأكسجين إليه، ويقلّل بالتالي من أمراض القلب والشرايين القاتلة.
  • يقاوم الشوارد الحُرّة، والتي تعتبر أساساً للعديد من الأمراض الخطيرة، على رأسها مرض السرطان، وخاصّة سرطان القولون، وذلك بفضل احتوائه على المركب الكيميائي ليجانين.
  • يعالج مشاكل الجهاز الهضمي، وخاصّة الإمساك والانتفاخات.