ما هي مساحة برج خليفة

كتابة - آخر تحديث: ٠٣:٢٤ ، ١٩ مايو ٢٠١٩
ما هي مساحة برج خليفة

مساحة برج خليفة

تبلغ مساحة برج خليفة الذي يقع في دولة الإمارات العربية المتحدة، وفي مدينة دبي على وجه التحديد 557,418 متراً مربّعاً، وهو يحتوي على 1,044 شقة سكنية، وقد تمّ البدء ببنائه عام 2004م، أمّا افتتاحه فقد كان في عام 2010م، ويُعتبَر برج خليفة أطول برج على مستوى العالم تمّ صُنعه من قِبل الإنسان؛ إذ يصل ارتفاعه إلى 829.67 متراً فوق مستوى سطح الأرض، كما أنّهُ أطول مبنى مدعوم ذاتياً؛ إذ إنّه يتفوّق على برج طوكيو سكاي تري (بالإنجليزية: Skytree). وتجدر الإشارة إلى أنّهُ تمّ بناء البرج من الخرسانة، والصلب، وقد قُدِّرت تكلفته بحوالي 1,5 مليار دولار.[١][٢]


الجوائز التي حصل عليها برج خليفة

استطاع برج خليفة نَيل العديد من الجوائز، ومن أهمّها:[٢]

  • جائزة العمارة الدولية، والتي حصل عليها عام 2011م.
  • جائزة العمارة الأمريكية من شيكاغو أثينيوم، والتي نالها عام 2011م.
  • مشروع العام من مجلة ميدل ايست ايكونوميك دايجست، وقد حصل عليها عام 2011م أيضاً.
  • جائزة التميز في التصميم، وذلك عام 2012م.
  • جائزة العمارة الداخلية، وقد حصل عليها في عام 2012م.
  • جائزة التميز في التصميم: غرفة المناسبات الخاصة، وذلك عام 2012م أيضاً.


معلومات عن برج خليفة

إنّ هنالك العديد من المعلومات، والحقائق التي تتعلّق ببرج خليفة، وأهمّها:

  • صُمِّم البرج من قِبل المهندس المعماري الأمريكي أدريان سميث (بالإنجليزية: Adrian Smith).[٣]
  • يبلغ عدد طوابق البرج 163 طابقاً فوق الأرض، ويُعدّ 154 طابقاً منها قابلاً للاستخدام، و9 طوابق للصيانة، و46 طابقاً للقمّة، وطابقَين تحت الأرض يُستخدمان كمواقف للسيّارات.[٤]
  • يصل ارتفاع أعلى طابق في البرج إلى حوالي 584.5 متراً.[٤]
  • تصل مساحة الطابق الواحد في برج خليفة إلى حوالي 309.4 متراً مربّعاً.[٤]


المراجع

  1. Pierre Tristam (2018-11-1), "Quick Facts on Burj Dubai/Burj Khalifa"، www.thoughtco.com, Retrieved 2019-4-30. Edited.
  2. ^ أ ب Victor Kiprop (2017-11-1), "What Is The Tallest Building In The World?"، www.worldatlas.com, Retrieved 2019-4-30. Edited.
  3. "Burj Khalifa", www.encyclopedia.com, Retrieved 2019-4-30. Edited.
  4. ^ أ ب ت Carolina Berkheimer-Lubeck, Michael Clariday, Burj Khalifa, Page 5-7. Edited.