ما هي هرمونات الجسم

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٢٦ ، ٢٩ يوليو ٢٠١٨
ما هي هرمونات الجسم

الهرمونات

تُعدّ الهرمونات مركبات كيميائية تفرزها الغدد الصماء إلى مجرى الدم، تتحكم هذه المركبات بمختلف الوظائف والعمليات الحيوية في الجسم، مثل تنظيم معدل ضربات القلب، وعملية التمثيل الغذائي التي يتم من خلالها توليد الطاقة اللازمة للقيام بوظائف الجسم المختلفة من الأطعمة المتناولة، والتحكم بالشهية، والمزاج، والوظائف الجنسية المختلفة، وعملية الإنجاب، والنمو، والتطور، وتنظيم عملية النوم، والعديد من الوظائف الأخرى.[١]


الغدد الصماء

هناك العديد من الغدد الصماء التي تفرز الهرمونات، وتُعدّ جزءاً من جهاز الغدد الصماء، ومن هذه الغدد ما يأتي:[٢]

  • تحت المهاد: (بالإنجليزية: Hypothalamus) تعتبر هذه الغدة مسؤولة عن درجة حرارة الجسم، والجوع، والعطش، والمزاج، والنوم، والجنس، كما أنّها مسؤولة عن تنظيم إفراز الهرمونات من الغدد الأخرى.
  • الغدد جارات الدرقية: (بالإنجليزية: Parathyroid gland) تتحكم هذه الغدد في كمية الكالسيوم في الجسم.
  • الغدة الزعترية: (بالإنجليزية: Thymus) تنتج هذه الغدة الخلايا التائية، بالإضافة إلى أنّها تلعب دوراً في تنظيم وظيفة الجهاز المناعي التكيفي.
  • البنكرياس: (بالإنجليزية: Pancreas) تنتج هذه الغدة الإنسولين الذي ينظم مستويات السكر في الدم.
  • الغدة الدرقية: (بالإنجليزية: Thyorid gland) ترتبط هرمونات الغدة الدرقية بحرق السعرات الحرارية ومعدل ضربات القلب.
  • الغدة الكظرية: (بالإنجليزية: Adrenal gland) تنتج الغدد الكظرية الهرمونات التي تتحكم في الرغبة الجنسية، بالإضافة إلى إفراز هرمون الكورتيزول، وهو الهرمون الذي يفرَز في حالة التوتر.
  • الغدة النخامية: (بالإنجليزية: Pituitary gland) تسمى الغدة النخامية سيدة الغدد الصماء، حيث تنظم عمل الغدد الأخرى، كما أنّها تفرز الهرمون المحفز للنمو.
  • الغدة الصنوبرية: (بالإنجليزية: Pineal gland) تنتج هذه الغدة الهرمون الذي يؤثر في النوم.
  • المبايض: (بالإنجليزية: Ovaries) تفرز المبايض لدى النساء العديد من الهرمونات، منها هرمون الإستروجين (بالإنجليزية: Estrogen)، والتستوستيرون (بالإنجليزية: Testosterone)، والبروجستيرون (بالإنجليزية: Progesterone).
  • الخصيتين: (بالإنجليزية: Testes) تفرز الخصيتان هرمونات الذكورة مثل التستوستيرون، بالإضافة إلى إنتاج الحيوانات المنوية.


وظائف الهرمونات

هرمونات جارات الدرقية

تفرز الغدد جارات الدرقية الهرمون الجار درقي الذي يزيد من تركيز الكالسيوم عند انخفاض مستوياته في الدم، إذ يحفز هذا الهرمون خلايا العظام لتحرير الكالسيوم من العظام إلى الدم، كما يقلل من فقدان الكالسيوم عن طريق البول، ويحفز إنتاج الشكل النشط من فيتامين د في الكليتين، الذي يسهل امتصاص الكالسيوم من الأمعاء.[٣]


هرمونات البنكرياس

يفرز البنكرياس هرمون الإنسولين كما ذكرنا سابقاً، الذي ينظم العديد من العمليات الحيوية في الجسم، ومن هذه العمليات ما يأتي:[٤]

  • عمليات الأيض، والحصول على الطاقة من الطعام المتناول.
  • تخزين سكر الجلوكوز في الخلايا الدهنية، والعضلية، وخلايا الكبد لاستخدامها وقت الحاجة إليها.
  • مساعدة خلايا الجسم على الاستفادة من الجلوكوز كمصدر مهم للطاقة.
  • مساعدة خلايا الكبد على تصنيع الأحماض الدهنية.


هرمونات الغدة الدرقية

تؤثر هرمونات الغدة الدرقية في جميع أجزاء الجسم، وفيما يأتي بيان ذلك بالتفصيل:[٥]

  • تنظيم عمليات الأيض: تحفز هرمونات الغدة الدرقية العديد من عمليات الأيض، مما يسبب زيادة معدل الاستقلاب الأساسي (بالإنجليزية: Basal metabolic rate)، إذ تحفز هرمونات الدرقية عمليات أيض الدهون مما يؤدي إلى زيادة تركيز الأحماض الدهنية في الدم، كما تنظم أيض الكربوهيدرات من خلال تعزيز دخول السكر إلى داخل الخلايا تحت تأثير هرمون الإنسولين، وتحفز تصنيع السكر وتحلل الغليكوجين (بالإنجليزية: Glycogenolysis) لزيادة مستوى السكر في الدم.
  • التطور: تُعدّ هرمونات الغدة الدرقية ضرورية لتطور أدمغة الأجنة والمواليد.
  • النمو: تُعدّ هرمونات الغدة الدرقية إلى جانب هرمون النمو ضرورية لإتمام عملية النمو لدى الأطفال بشكلٍ طبيعي وسليم، إذ يؤدي نقص هرمونات الغدة الدرقية إلى تأخر النمو.
  • أدوار أخرى: لا يكاد يوجد عضو من أعضاء الجسم لا تؤثر فيه الغدة الدرقية، ومن الوظائف الأخرى للغدة الدرقية ما يأتي:
    • تنظيم عمل القلب والأوعية الدموية: تزيد هرمونات الغدة الدرقية من معدل ضربات القلب، ومن قوة انقباضه مما يسمح بضخ الدم بكمية أكبر، كما أنّها تعزز توسع الأوعية الدموية، مما يؤدي إلى تعزيز تدفق الدم إلى العديد من الأعضاء.
    • تنظيم الجهاز العصبي المركزي: تؤثر هرمونات الغدة الدرقية في الحالة العقلية، إذ يؤدي انخفاض تركيز هذه الهرمونات إلى البطء العمليات العقلية، في حين تؤدي زيادتها إلى الشعور بالقلق والعصبية.
    • تنظيم الجهاز التناسلي: تؤثر هرمونات الغدة الدرقية في القدرة على الإنجاب، وقد تؤدي المستويات المنخفضة منها إلى الإصابة بالعقم.


هرمونات الغدة الكظرية

تفرز الغدة الكظرية العديد من الهرمونات منها الكورتيزول، حيث ينظم الكورتيزول العديد من وظائف الجسم، حيث ينظم هرمون الكورتيزول استجابة الجسم للمواقف الخطرة، ويحفز عمليات أيض الجلوكوز، وينظم ضغط الدم في الجسم، كما أنّه يقلل مقدار الالتهاب في الجسم،[٦] وتجدر الإشارة إلى أنّ الغدة الكظرية تفرز هرمون الألدوستيرون، الذي ينظم ضغط الدم من خلال العديد من الأدوار، إذ يزيد من تركيز الصوديوم من خلال إعادة امتصاصه من الكليتين والقولون، كما يزيد امتصاص الماء من الكليتين، وعليه يزيد من حجم الدم مما يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم.[٧]


هرمونات الغدة النخامية

تفرز الغدة النخامية العديد من الهرمونات، والتي تؤثر في العديد من الغدد والخلايا، ومن هذه الهرمونات ما يأتي: [٨]

  • الهرمون الموجه لقشر الكظر: (بالإنجليزية: Adrenocorticotrophic hormone) واختصاراً ACTH، يحفز هذا الهرمون الغدة الكظرية لإفراز هرمون الكورتيزول.
  • الهرمون المنبه للدرقية: (بالإنجليزية: Thyroid-stimulating hormone) واختصاراً TSH، يحفز هذا الهرمون الغدة الدرقية لإفراز هرموناتها.
  • الهرمون المنشط للجسم الأصفر: (بالإنجليزية: Luteinising hormone) واختصاراً LH، والهرمون المنبه للجريب (بالإنجليزية: Follicle-stimulating hormone) يتحكم هذان الهرمونان في عملية الإنجاب والخصائص الجنسية، إذ يحفزان المبيضين لإنتاج هرمون الإستروجين والبروجسترون، والخصيتين لإنتاج التستوستيرون والحيوانات المنوية.
  • هرمون البرولاكتين: (بالإنجليزية: Prolactin) يحفز هذا الهرمون الثدي لإنتاج الحليب، وتزداد كميته بشكلٍ كبير أثناء الحمل والرضاعة الطبيعية.
  • هرمون النمو: (بالإنجليزية: Growth hormone) يحفز هذا الهرمون عملية النمو وتجديد الخلايا التالفة.
  • الأوكسيتوسين: (بالإنجليزية: Oxytocin) يؤثر هذا الهرمون في انقباضات الرحم أثناء الولادة، ويساعد على إفراز الحليب بعدها.


هرمونات الغدد التناسلية

تتضمن الغدد التناسلية الخصيتين والمبيضين، وتؤدي الهرمونات التي تفرزها الوظائف الآتية: 
  • هرمون الإستروجين: يحفز هرمون الإستروجين نمو الجريب أثناء تطور البويضة، ويحفز نمو المهبل إلى حجمه الطبيعي عند البلوغ، ويزيد من سمك جدار المهبل، ويزيد من حموضة المهبل مما يقلل من الإصابة بالعدوى البكتيرية، ويحافظ الإستروجين على الغشاء المخاطي الذي يبطن الرحم، ويزيد من حجم بطانة الرحم، ويعزز من تدفق الدم إليه، ويحفز عضلات الرحم على الانقباض أثناء الولادة.[٩]
  • هرمون البروجستيرون: يساعد هرمون البروجستيرون على تحضير بطانة الرحم لاستقبال البويضة المخصبة وبدء عملية الحمل، كما يمنع من حدوث الإباضة أثناء الحمل، ويحفز نمو الغدد المنتجة للحليب في الثدي أثناء الحمل، بالإضافة إلى أنّه ينظم الدورة الشهرية.[١٠]
  • هرمون التستوستيرون: ينظم هرمون التستوستيرون لدى الرجال مجموعة من الوظائف منها إنتاج الحيوانات المنوية، والرغبة الجنسية، ويتحكم في كثافة العظام، وحجم العضلات وقوتها، وتوزيع الدهون، وإنتاج خلايا الدم الحمراء، وبالرغم من كونه هرموناََ ذكرياً إلا أنّه يلعب دوراً في تنظيم الرغبة الجنسية، وكثافة العظام، وقوة العضلات لدى النساء.[١١]


المراجع

  1. "Hormones", www.hormone.org, Retrieved 28-7-2018. Edited.
  2. "?What Are Hormones, And What Do They Do", www.hormone.org, Retrieved 23-6-2018. Edited.
  3. "Parathyroid Hormone", www.vivo.colostate.edu, Retrieved 23-6-2018. Edited.
  4. "Functions of insulin", diabeteslibrary.org, Retrieved 23-6-2018. Edited.
  5. "Mechanism of Action and Physiologic Effects of Thyroid Hormones", www.vivo.colostate.edu, Retrieved 23-6-2018. Edited.
  6. "The role of cortisol in the body", www.healthdirect.gov.au, Retrieved 23-6-2018. Edited.
  7. "?What is Aldosterone", www.hormone.org, Retrieved 23-6-2018. Edited.
  8. "Your hormones", www.pituitary.org.uk, Retrieved 23-6-2018. Edited.
  9. "Everything you need to know about estrogen", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 23-6-2018. Edited.
  10. "Progesterone", www.healthywomen.org, Retrieved 23-6-2018. Edited.
  11. "?Why do we need testosterone", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 23-6-2018. Edited.