ما واجبنا نحو الأم

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:١١ ، ١٣ مايو ٢٠١٨
ما واجبنا نحو الأم

تخصيص وقت لقضائه مع الأم

يُمكن للابن أن يُخبر والدته عن رغبته في قضاء بعض الوقت معها، وأن يُتيح لها خلاله فعل شيء تحبّه؛ فإذا كانت تحبّ المغامرة بالإمكان أخذها إلى مدينة الألعاب، كما يُمكن دعوتها لتناول الآيس كريم أو الطّعام في مطعم ما تحبّه، وفي كافّة الأحوال، يجب ترك الهاتف بعيداً وإظهار الاهتمام الكامل بها.[١]


إظهار التّقدير والحبّ

يُمكن التّعبير عن التّقدير والحبّ للأم بأكثر من طريقة؛ فإذا كان الابن يمتلك موهبةً موسيقية مثلاً، بإمكانه كتابة أغنية خاصّة بها وتقديمها بطريقته الخاصّة، كما يُمكن التّعبير عن الحبّ صراحةً بقول: "أنا أحبّك أمّي"، أو بإخبارها عن مدى فائدة نصائحها وآرائها، أو الاتّصال بها في منتصف اليوم أثناء العمل مثلاً لمفاجئتها وإخبارها عن مدى تقديره لها، إلى جانب ذلك، يُمكن تقديم الهدايا لها بين الفترة والأخرى، مثل: الزّهور، أو إحدى الملابس الملائمة للموسم، أو إحدى المجوهرات.[٢]


مساعدة الأم في أعمالها

يجب مساعدة الأم في الأعمال المختلفة التي تقوم بها، حيث يُمكن إصلاح الأشياء التي يفسدها في العطل، والاعتناء بحديقة المنزل سواء بتقليم الأعشاب أو غرس النّباتات، ومجالسة الأطفال إذا كان للابن أشقّاء صغار بحاجة للرّعاية، وإتاحة الفرصة لها بالخروج مع الأب أو مع عائلتها أو أصدقائها، كما يُمكن تحضير إحدى الوجبات بدلاً منها مع الاهتمام بتنظيف المطبخ بعد ذلك.[٢]


التّعامل باحترام وتهذيب

هناك العديد من التّصرّفات التي يُمكن من خلالها إظهار الاحترام للأم، ومنها الاستماع إليها عندما تتحدّث، والتّواصل معها بالعينين أثناء ذلك، واستخدام الإيماءات أو الكلمات التي تُشير إلى الاستماع إليها فعلاً، إضافةً إلى الصّدق في التّعامل معها، والابتعاد عن الكذب ونقض الوعود، والاعتراف بالخطأ وطلب السّماح، وتجنّب الصّراخ والرّدود السّاخرة في الحديث معها، واستخدام عبارات مهذّبة، مثل" شكراً لكِ" و"لو سمحتِ"..[٣]


المراجع

  1. Lana Winter-Hébert, "How to Treat Your Mother Like a Queen This Mother's Day"، www.lifehack.org, Retrieved 12-5-2018. Edited.
  2. ^ أ ب "50 Ways to Show Your Mom You Appreciate Her", wehavekids.com,8-2-2015، Retrieved 12-5-2018. Edited.
  3. Kathryn Barr, "Showing Respect for Your Mother"، living.thebump.com, Retrieved 12-5-2018. Edited.