ما وظيفة قشرة المخ

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٨ ، ٢٨ يونيو ٢٠١٧
ما وظيفة قشرة المخ

الجهاز العصبي المركزي

يحتوي الجهاز العصبي المركزي على مراكز لتلقي المعلومات الحسية، وتحليلها، وإصدار الأوامر، ويتكون من: الدماغ، والحبل الشوكي اللذان تتم حمايتهما بوسائل عديدة؛ وهي: الجلد والشعر اللذان يحميان الجمجمة، وعظام الجمجمة التي تحمي الدماغ، وفقرات العمود الفقري التي تحمي الحبل الشوكي، وأغشية السحايا التي تحيط بهما وتحميهما، وسنسلط الضوء في هذه المقالة على الدماغ، وشرح مبسّط عن أجزائه.


أجزاء الدماغ

يتألف الدماغ من نحو مئة بليون خلية عصبية متعددة الأقطاب، وتبلغ كتلته حوالي 1.4كغ، ويتكون الدماغ من المخ، والدماغ البيني، وجذع الدماغ، والمخيخ، وفيما يأتي شرح مبسط لكل جزء.


المخ

يعتبر المخ أكبر أجزاء الدماغ، ويحتوي على المراكز العصبية ذات العلاقة بالوظائف الحسّية، والحركيّة، والوظائف العقلية العليا، ويقسم المخ طولياً إلى نصفي كرة مخيين يرتبطان بجسر من الألياف العصبية، وتحيط بكلّ منهما أغشية السحايا.


يوجد تصالب في أداء المخ؛ حيث يتحكم النصف الأيمن من المخ في الجزء الأيسر من الجسم، ويتحكم النصف الأيسر من المخ في الجزء الأيمن من الجسم.


قشرة المخ

توجد على سطح المخ انثناءات عديدة تسمى التلافيف، ويفصل بين تلافيف المخ أثلام تقسم كل نصف كرة مخية إلى فصوص lobes تعرف بأسماء عظام الجمجمة التي تغطيها، وتسمى الطبقة الخارجية الرمادية الرقيقة للمخ: قشرة المخ Cerebral Cortex، وتحتوي على أجسام الخلايا العصبية وألياف قصيرة، وتقسم القشرة المخيّة إلى ثلاثة أجزاء وظيفية وهي:

  • مراكز حسية: تستقبل المعلومات الحسية الواردة من الحواس.
  • مراكز حركية: تنظم الحركات الإرادية للعضلات المخططة.
  • مراكز منظمة: تحتوي مراكز التفكير، والذكاء، والإبداع، والذاكرة، والعواطف، واللغة، وتحلل المعلومات الحسيّة وتفسرها، ويسمى الجزء الداخلي الأبيض بالنخاع، ويتكون من ألياف عصبية ميلينية طويلة.


الدماغ البيني

يتكون الدماغ البيني من المهاد الأيمن والأيسر، وكل منهما يمرر المعلومات الحسية تجاه المخ، ويحتويان على مراكز منظمة للمعلومات الحسّية، ومنطقة تحت المهاد المسؤولة عن المحافظة على ثبات البيئة الداخلية للجسم وتوازنها، وتحتوي على مراكز تنظيم الجوع، والعطش، والنوم، وحرارة الجسم، والتوازن المائي، وهي مركز العواطف والوظائف الذاتية، وتتحكم بإنتاج وإفراز الهرمونات من الغدة النخامية، وتتعاون مع النخاع المستطيل، والقنطرة في تنظيم الوظائف الذاتية التي تنظم التنفس، وضغط الدم، ونبض القلب.


جذع الدماغ

  • الدماغ المتوسط: تعالج فيه المعلومات البصرية والسمعية، ويتحكم بالأفعال المنعكسة المتعلقة بهما، مثل: تحريك العين، والرأس، والرقبة باتجاه مصدر صوت مفاجئ.
  • القنطرة-الجسر: وتحتوي مراكز حساسة لتركيز الأكسجين، والرقم الهيدروجيني في الدم، وبالتالي تسيطر على معدل التنفس وعمقه.
  • النخاع المستطيل: ويحتوي على مراكز تنظيم معدل نبض القلب، والتنفس، وانقباض العضلات الملساء في الأوعية الدموية، والهضم، بالإضافة إلى مراكز الأفعال المنعكسة؛ مثل: السعال، والعطس، والتقيّؤ، والبلع.


المخيخ

يعد المخيخ ثاني أكبر أقسام الدماغ، ويلعب دوراً في المحافظة على توازن الجسم؛ فيعالج المعلومات التي ترد إليه من الحواس، ويتعرف منها على وضع الجسم، وبناءً على ذلك يرسل السيالات العصبية للعضلات، فينسق عملها حتى يحافظ على توازن الجسم، وذلك بعد أن يستقبل المعلومات من المخ عن ماهيّة الوضع المراد أو المرغوب فيه لأطراف الجسم، ويرسلها إلى الحبل الشوكي الذي يعطي أوامره للعضلات الهيكلية، فتنقبض أو تنبسط لتحريك الجسم للوضع المطلوب.