متى تبدأ تكبيرات عيد الأضحى

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٣١ ، ١ نوفمبر ٢٠١٨
متى تبدأ تكبيرات عيد الأضحى

وقت التكبير في عيد الأضحى

التكبير في عيد الأضحى نوعان، مطلقٌ ومقيد، أما المقيد فيكون بعد الصلوات الخمس مباشرة، يبدأ من صلاة صبح يوم عرفة حتى عصر آخر يوم من أيام التشريق، أما التكبير المطلق فإنَّه يشرع في جميع الأوقات، ولا ينحصر في مكان معيّن، فللمسلم أن يكبر في السوق وفي الطريق، وغير ذلك، ونحو ذلك، أما زمنه فيبدأ من أول هلال شهر ذي الحجة وحتى آخر يوم من أيّام التشريق.[١]


أحكام التكبير

التكبير في العيد سنة من السنن العظيمة، قال تعالى: (ولِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَىٰ مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ)،[٢]أما الحكمة من التكبير فهي تعظيم الله سبحانه، وذكره، وحمده، وإحياء كبريائه في القلوب، فتتوجه القلوب إليه وتقبل النفوس على طاعته، فتحبّه وتتوكل عليه، فهو الكبير الذي لا أكبر منه، والمنعم والرازق، والخالق، وكلّ ما سواه عبد له، فإذا عرف القلب مكانة الله تلك أقبل على طاعته، وامتثل لأوامره، واجتنب نواهيه، وشكره، وحمده.[٣]


حكم التكبير الجماعي أيّام العيد

يعتبر التكبير الجماعي في العيد إحدى المسائل الخلافية، حيث ذهب بعض العلماء إلى أنَّ التكبير الجماعي جائز، وبعضهم أنكره، وآخرون ذهبوا إلى أنه غير مشروع، لأن السّنة أنَّ الناس يكبرون منفردين بصوت مرتفع، وبعضهم يرى أنها بدعة، لعدم فعل الرسول صلى الله عليه وسلم ذلك، وقد منعه بعض المعاصرين.[٤]


صيغ التكبير في عيد الأضحى

يشرع للمسلم التكبير في تلك المناسبة الشريفة بما يشاء، فيكبّر كل مرة بصيغة، فيمكن له أن:[٣]

  • يكبّر شفعًا، فيقول: (الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، الله أكبر، الله أكبر، ولله الحمد).
  • يكبّر وترًا، فيقول: (الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، ولله الحمد).
  • يكبر في الأولى وترًا وفي الثانية شفعًا، فيقول: (الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، الله أكبر، الله أكبر، ولله الحمد).
  • يكبّر في الأولى شفعًا، وفي الثانية وترًا، والأمر فيه سعة، فيقول: (الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، ولله الحمد).


المراجع

  1. "وقت ابتداء وانتهاء التكبير في عيدي الفطر والأضحى"، إسلام ويب، 9-1-2001، اطّلع عليه بتاريخ 15-5-2018. بتصرّف.
  2. سورة البقرة، آية: 185.
  3. ^ أ ب د.أحمد عرفة، "آداب العيد في الإسلام"، صيد الفوائد، اطّلع عليه بتاريخ 15-5-2018. بتصرّف.
  4. "حكم التكبير الجماعي قبل صلاة العيد"، إسلام ويب، 10-2-2013، اطّلع عليه بتاريخ 15-5-2018. بتصرّف.