متى تتكون عظام الجنين

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٠٥ ، ٣١ يناير ٢٠١٧
متى تتكون عظام الجنين

نموّ الجنين

في الماضي افترض المختصون في علم الأجنّة أنّ العظام والعضلات تتكوّن في وقتٍ واحد ولكن بعد إجراء العديد من الأبحاث المتطوّرة وبفضل التطوّر التقنيّ استطاع المختصّون الوصول إلى أنّ الجنين داخل رحم الأم يتكوّن من أنسجة غضروفيّة مرنة تمتصّ الكالسيوم من جسم الأم أثناء فترة الحمل تدريجيّاً حتي تصبح عظاماً صلبةً، وبتوالي أشهر الحمل يتحوّل ذلك الغضروف الإسفنجي الصغير إلى طفلٍ بعظامٍ صلبةٍ سليمة.


مراحل نموّ عظام الجنين

تطوّر الطبقات الثلاثة للجنين

بعد وقتٍ قصير من الحمل، سيكون تكوين جنينكِ من ثلاث طبقات من الخلايا، الطبقة الوسطى أو الأديم المتوسّط وهي التي تتطوّر لتكون عظام الجنين وعضلاته والكلى وكذلك أعضاءهُ التناسلية، أمّا الطبقة الداخلية وتسمى كذلك الأديم الباطن تتطوّر لتكون الجهاز الهضمي والكبد والرئتين، والأديم الظاهر أو الطبقة الخارجية تتطور لتكون الجهاز العصبي والشعر والجلد والعينين.


نموّ الذراعين والساقين

تحدث تغييراتٍ كثيرة لجنينكِ في الشهر الثاني، ففي البداية يتكوّن العمود الفقري ويتشكّل الأنبوب العصبي الذي هو المنشأ لأجزاء من الجهاز العصبي وكذلك العمود الفقري والجمجمة، وفي حوالي الأسبوع السادس تبدأ كل من الذراعين، واليدين، والساقين، والقدمين بالظهور والنموّ، أما الشيء الوحيد الذي يتوقّف عن النمو في هذه المرحلة فهو الذيل الغضروفي الذي يستمرّ بالتقلّص حتى يختفي في نهاية المطاف تاركاً الطرف الذيلي الذي يشكل قاعدة العمود الفقري.


ظهور أصابع اليدين والقدمين

خلال هذه الأسابيع الأخيرة من المرحلة الأولى من الحمل تتطوّر عظام الجنين كثيراً من براعم صغيرة فبذلك تنمو أصابع كلٍ من اليدين والقدمين بشكلٍ أكثر وضوحاً، فتتشكّل الأطراف العلوية أولاً ومن ثم الأطراف السفلية وهي نفس الطريقة التي تتطوّر المهارات الحركية المعتمدة عليها بعد الولادة بدءاً من الجزء العلوي للجسم حتى الجزء السفلي كرفع رأسه ثمّ الزحف ومن ثمّ المشي.


امتصاص الكالسيوم

يقدّم الجسم عبر المشيمة كميات كبيرة من الكالسيوم للجنين وذلك لجعل عظامه أكثر صلابة وطولاً، فنقل الكالسيوم يستمرّ حتى الولادة، فالأم بحاجة لامتصاص ما يقارب 30غ من الكالسيوم على مدى التسعة أشهر وذلك لبناء عظام الهيكل العظمي للطفل، ولذلك يجب التأكّد من أن الأم تستهلك غراماً من الكالسيوم يومياً لمساعدة عظام جنينها على النمو دون استنزاف المخزون الخاص بها من الكالسيوم.


بدء حركة الأطراف

هذه الأشهر هي الأكثر نشاطاً في بناء العظام حيث تبدأ أطراف طفلكِ بالتذبذب والحركة كما يمكنكِ الشعور في الأسبوع الثامن عشر من الحمل بتلك الحركات في بعض الأحيان، أما في الأسبوع العشرين من الحمل فتستطيعين رؤية أطراف طفلك بوضوح تحت الموجات فوق الصوتية “Ultrasound”.


تحّول الغضاريف إلى عظام صلبة

يجب في هذه الفترة المحافظة على تناول منتجات الألبان وذلك لأنّ طفلكِ يحصل على الغالبية العظمى من الكالسيوم خلال الربع الثالث من الحمل، فجسم طفلك الآن يحوّل الغضاريف إلى عظام أكثر صلابة وكذلك عضلاته، مع تكوين طبقة رقيقة وواقية من الدهون.


العظام الغضة

في الأسبوع السادس والثلاثين يكون انتقال الكالسيوم في القمة فقد يصل إلى 350ملغ كل يوم، وعلى الرغم من ذلك عظام طفلكِ لا تزال لينة مقارنة بالطفل المولود فعلياً، وذلك يساعد الأم عند مرور الطفل عن طريق قناة الولادة عندما تضع مولودها وخصوصاً عظام الجمجمة والتي تتكون من عددٍ من الألواح العظمية اللينة المنفصلة لتمكين الطفل من الصمود أمام الضغط وهو في طريقه إلى خارج رحم الأم.