متى تغير زيت سيارتك

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٥٦ ، ٢٨ مارس ٢٠١٧
متى تغير زيت سيارتك

متى تغير زيت سيارتك

يُعتبر تغيير زيت محرّك السيارة من أهم الأمور التي يجب القيام بها للمحافظة على السيارة وقدرتها على العمل بصورة جيدة، وهناك عدة عوامل تؤثر على انتهاء صلاحية الزيت منها طريقة قيادة السيارة، ونوع السيارة، وعمر الماكينة وحالتها، والبيئة التي تُقاد فيها السيارة، بالإضافة إلى التوقف ومتابعة السير بالمقارنة مع القيادة على الطرق السريعة. وسنذكر في هذا المقال أهمية زيت المحرّك بالإضافة إلى الوقت الذي يجب فيه تغيير هذا الزيت.


أهمية زيت المحرّك

  • المساهمة في الحفاظ على محرّك السيارة وإطالة عمره ورفع كفاءته، نظراً لتركيبته الكيميائية التي تعمل على تقليل الاحتكاك بين أجزاء المحرّك وبالتالي منع تآكلها.
  • خفض درجة الحرارة الناتجة عن احتكاك أجزاء المحرّك ببعضها، ونقلها إلى خارج المحرّك عن طريق دورة الزيت.
  • التخلّص من الشوائب المعدنية الدقيقة الناتجة عن عمليات الاحتكاك والتي يُمكن أن تُلحق العديد من الأضرار لأجزاء المحرّك، وذلك من خلال حمل تلك البقايا المعدنية أثناء مرحلة التنقية التي يمر بها الزيت في دورته داخل المحرّك.
  • تنظيف المحرّك من الشوائب والبقايا المُتسربة إليه عبر الوقود والهواء.
  • تنعيم أسطح الاحتكاك في المحرّك وبالتالي خفض صوت المحرّك وجعل السيارة أكثر هدوءاً على الطريق.


حالات تستوجب تغيير زيت السيارة

انتهاء عمر الزيت

يمتلك زيت المحرّك مسافة معينة تكون موضحة على عبوة الزيت وتتراوح بين (5000-20000) كيلومتر، بحيث يعمل خلالها الزيت بكفاءة ويقوم بوظائفه بشكل صحيح، وعند تجاوز زيت المحرّك تلك المسافة يبدأ بفقدان أهميته والهدف من استخدامه. ويُنصح بتسجيل عداد المسافة الموجود على السيارة عند تغيير الزيت للتمكّن من مراجعته ومعرفة الوقت المناسب لتغييره في المرة القادمة.


عمل المحرّك لفترات طويلة

يجب تغيير زيت المحرّك حتى لو لم يقطع المسافة المحدّدة في حال عمل المحرّك لفترات طويلة كالسفر لمسافات طويلة دون راحة؛ لأنّه يحتوي على الكثير من الشوائب والبقايا المعدنيّة التي تؤدّي إلى إتلاف المحرّك إذا لم يتمّ تغييره.


احتراق زيت المحرّك

يجب فحص لون زيت المحرّك بين فترة وأخرى، ففي حال تحوله إلى لون غامق قريب من السواد يكون قد احترق ويجب تغييره فوراً، ويُمكن أن يحترق زيت المحرّك نتيجة لعدة أسباب منها الاستخدام السيّئ للسيارة الذي يُسبب حرق المحرّك من الداخل، أو السفر الشاق لمسافات طويلة دون إراحة السيارة.


ترك السيارة دون عمل لفترات طويلة

يجب فحص زيت المحرّك في حال عدم استخدام السيارة لفترات والتحقق من أنّه لا زال يحتفظ بخصائصه الأساسيّة وقدرته على تخفيف الاحتكاك وخفض حرارة المحرّك وغيرها من الوظائف.