متى فرض الله تعالى الحج

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٨ ، ٢٤ يوليو ٢٠١٩
متى فرض الله تعالى الحج

الحج

كان العرب قبل الإسلام يعتبرون الحج عبادة منذ أن وُضِع البيت للناس، والذي وضع نبي الله إبراهيم عليه السلام قواعده، وأذّن فيه للناس بالحج واستجاب الله لدعائه، ثمّ أصبح للحج موسماً خاصاً حيث داوم العرب على أداء الحج فيه، وبعد أن جاء الإسلام أصبح حج البيت لمن استطاع إليه سبيلاً ركن من أركانه الخمسة.


متى فرض الله تعالى الحج

فرض الله سبحانه وتعالى الحج على كلّ مسلم بالغ عاقل قادر، فقال تعالى: (وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلًا) [آل عمران: 97]، لذلك لا يجوز لأي مسلم قادر جسدياً أو مادياً أن لا يؤدي هذا الفرض العظيم، أمّا بخصوص وقت فرض الحج على الناس فقد تم الاختلاف بين العلماء حول السنة التي فرض فيها فهناك مجموعة من العلماء يعتقدون بأنّ الحج قد فرض في السنة الخامسة للهجرة، ومنهم من يعتقد بأنّه فرض في السنة السادسة للهجرة، ومنهم من يقول إنّ الحج قد فرض في السنة العاشرة للهجرة.


إنّ الأصح هو فرض الحج في السنة التاسعة للهجرة بسبب نزول سورة عمران في هذه السنة وقد احتوت السورة على آية الحج، بالإضافة إلى أنّ الرسول إلى الله عليه وسلم قد بعث أصحابه للحج في هذه السنة وعلى رأسهم أبو بكر الصديق رضي الله عنه حيثُ أذن في الناس ألا يحج بعد العام مُشْرِك ولا يطوف بالبيت عُريان، وعلموا الناس أنّ الطواف والحج يكون للمسلمين ولا يكون الحج للمشرك، وفي السنة العاشرة للهجرة أدى الرسول عليه الصلاة والسلا حجته الأخيرة التي تسمى بحجة الوداع، وفيها نزل قول الله سبحانه وتعالى: (الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا ۚ) [المائدة: 3].


شروط الحج

  • يُعتبر الإسلام من أهم شرط الحج، ولا يقبل الحج من الكافر وغير المسلم، فقال تعالى: (وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلًا ۚ وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ) [آل عمران: 97].
  • العقل والبلوغ فالله سبحانه وتعالى لم يفرض الحج على الصبي قبل البلوغ، لكن في حال حج مع والديه فيصح حجه ويؤجر عليه، وكذلك المجنون وغير العاقل، فقال صلى الله عليه وسلم: (رُفِعَ القلمُ عن ثلاثةٍ: عنِ النَّائمِ حتَّى يستيقظَ، وعنِ الصَّبيِّ حتَّى يحتلمَ، وعنِ المجنونِ حتَّى يعقلَ) [صحيح].
  • الاستطاعة وتعني قدرة المسلم على أداء هذه الفريضة سواءً من الناحية الجسمية أو الناحية المادية.
  • الحرية فلا يجب الحج على العبد أو الأسير حتى ينال الحرية.
  • المحرم للمرأة.