محافظة شبوة

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٥٢ ، ٩ مارس ٢٠١٦
محافظة شبوة

اليمن

هي واحدة من الدول العربية الواقعة في القارة الآسيوية، وتوجد في الناحية الجنوبية الغربية من شبه الجزيرة العربية، وهي جمهورية، وتصل مساحتها الإجمالية إلى 527970 كم2، ويزيد تعداد سكانها عن 26.68 مليون نسمة، وتمتلك مجموعة من الحدود الدولية مع السعودية، وسلطنة عُمان، وتطل على سواحل البحر الأحمر، وبحر العرب.


إقليم حضرموت

هو واحد من الأقاليم الستة الموجودة في جمهورية اليمن، ويعد أكبرها من حيث المساحة بمقدار إجمالي قدره 359,944 كم2، ويعيش عليها ما يزيد عن 1.9 مليون نسمة.


تعد مدينة المكلا عاصمةً له، ويتألف إدارياً من أربع ولايات (محافظات) وهي؛ شبوة، والمكلا، وسقطرى، والمهرة، وتنحصر إحداثياتها بين خطي طول 45 درجة و45 درجة باتجاه الشرق، وبين خطي عرض 13 درجة و19 درجة باتجاه الشمال على خط الاستواء.


محافظة شبوة

هي واحدة من المحافظات الواقعة في القارة الآسيوية، وتقع في الركن الجنوبي من الجمهورية اليمنية، وتبعد مسافة قدرها 385 كيلومتر إلى الجهة الشرقية من عدن، ومسافة 300 كيلومتر إلى الجهة الغربية من المكلا، وتحتل المحافظة المرتبة الثالثة بين محافظة البلاد من حيث المساحة بمقدار إجمالي 42584 كم2، ويعيش عليها ما يزيد عن 575 ألف نسمة. منذ الزمن القديم وقبل توحيد جمهورية اليمن كانت كل محافظة من محافظات اليمن تحمل رقماً بدلاً من الاسم، وكان تحمل شبوة رقم أربعة.


تتألف من سبع عشرة مديرية، كما أنها تمتلك مجموعة من الحدود مع المحافظات اليمنية؛ حيث تحدها من الركن الشرقي حضرموت، ومن الركن الغربي كل من أبين، والبيضاء، ومأرب، ومن الركن الشمالي الربع الخالي، ومن الركن الجنوبي كل من بحر العرب، وخليج عدن.


نبذة عن شبوة

يوجد العديد من النصوص القديمة التي ذكرت اسم المحافظة باعتبارها عاصمة لأحد الممالك القديمة (حضرموت)، واستقر في المحافظة العديد من القبائل القديمة أمثال كندة، ومذحج، إلّا أن قبيلة حمير استولت عليها بعد ذلك بتخطيط من شمر يهرعش، حيث كانت تعتبر واحدة من أهم المواقع الاستراتيجية في المنطقة لاحتوائها على العديد من السواحل أمثال بئر علي، كما أنّها كانت مركزاً لتصدير الغاز المسال، والنفط آنذاك.


أبرز ما ميزها طبيعتها الجغرافية المتنوعة؛ حيث تحتوي على مرتفعات جبلية في الجزء الغربي، وهضاب في الجزء الشرقي، ويفصل بينهما دلتا يُعرف بوادي ميفعه المطل على بحر العرب، وتعتمد شبوة في اقتصادها على الثروة الحيوانية من الأغنام، والجمال، والصيد، وتربية النحل الذي يتميز بجودة عالية.

240 مشاهدة