محافظة طرطوس السورية

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٥٥ ، ٨ يونيو ٢٠١٧
محافظة طرطوس السورية

محافظة طرطوس

تقع محافظة طرطوس في الجهة الجنوبية للواجهة البحرية الغربية للجمهورية العربية السورية، ويمتد طول شاطئها بدءاً من الحدود اللبنانية في الجنوب وصولاً إلى الشمال حيث نهر السن ومحافظة اللاذقية بطول 90 كم، وتتبع لها عدداً من الجُزر من بينها أرواد المأهولة، ويصل عُمق الشاطئ نحو 36 كم2 إلى الغرب من المتوسط وصولاً إلى الشرق حيث محافظتي حمص وحماه.


معلومات عن طرطوس

جغرافيا طرطوس

تمتد مساحة طرطوس إلى 1892كم2، وتتمتع محافظة طرطوس بطبيعة جغرافية متنوعة التضاريس؛ ففيها مساحات شاسعة من السهول الساحلية ومن بينها سهل عكار البالغ عمقه 16 كم؛ ويمتد حتى شمال طرطوس ويبدأ بالضيقان تدريجياً حتى يبلغ 4 كم وينعدم تدريجياً في بانياس غرب قلعة المرقب، كما تمتد السلاسل الجبلية في مساحات كبيرة فيها؛ ومن بينها جبال الساحل السوري الممتدة من الشمال حيث اسكندرون وحتى الجنوب؛ وتتراوح الارتفاعات ما بين 400-700 م.


تشغل طرطوس حيزاً جغرافياً من نقطة التقاء خط طول 35° وخط عرض 33°؛ لذلك فإن المناخ السائد فيها مناخ البحر الأبيض المتوسط وهو معتدل، فيكون مناخها معتدلاً نسبياً مائلاً للبرودة فوق المرتفعات الجبلية في الصيف؛ أما شتاؤها فيكون بارداً محملاً بالأمطار فوق السواحل، وتكسو الثلوج القمم الجبلية؛ وترصد المدينة ما يفوق 1000مم من معدلات الهطول المطري.


تاريخ طرطوس

تعد مدينة طرطوس من المدن التاريخية الفينيقية؛ ترجع تسميتها لأصولٍ لاتينية؛ ويذكر بأنها كانت تُعرف قديماً أيام الفنيقيين باسم انترادوس، ومع قدوم العهد البيزنطي أصبح اسمها طرطوس، وحظيت بأهمية كبيرة في أيام الدولة الصليبية؛ فأصبحت قاعدة حربية ضرورية وميناء ومرفأ رئيسي للتموين في منطقة شرق البحر المتوسط، ولعبت طرطوس دوراً هاماً في عدد من الحضارات التي قامت فيها، ويبرز ذلك من خلال المعالم التاريخية والأثرية القائمة فيها في الوقت الحالي.


السياحة في طرطوس

تحظى مدينة طرطوس بمكانة هامة سياحياً على مستوى سوريا نظراً لما تتمتع به من جمال الطبيعة؛ من جبالٍ خضراء وغابات وبحيرات وشواطئ وقرى سياحية؛ كما تشيع فيها المصايف في كافة المناطق، بالإضافة إلى المناطق الأثرية التي جعلت منها قبلة للسياح.


المعالم السياحية في طرطوس

  • قلعة يحمور (Chastel Rouge): إحدى القلاع الأثرية القائمة في قلعة يحمور، يرجع تاريخ تشييدها إلى القرن الثاني عشر الميلادي أيام الاحتلال الفرنجي للبلاد؛ ويقترن اسم القلعة بقريتها.


  • برج صافيتا: ينتصب برج صافيتا بعلو يتجاوز39 م في قلب مدينة صافيتا في الجزء الجنوبي الشرقي من محافظة طرطوس، ويتربع فوق قمة جبلية ترتفع عن مستوى سطح البحر بنحو 419م.