محافظة عنيزة

كتابة - آخر تحديث: ٢٢:٤٢ ، ١٣ أكتوبر ٢٠١٦
محافظة عنيزة

محافظة عنيزة

محافظة عنيزة هي مدينة سعودية ومن أقدم المدن في منطقة القصيم، تقع في الجزء الشمالي الأوسط من هضبة نجد، وتمتد إلى الجنوب من مجرى وادي الرمة؛ وهذا ما أكسبها أهميتها الجغرافيّة، بالإضافة لمزارعها وبساتينها الخضراء، ومياهها الوفيرة، وتربتها الخصبة، كما وتحيط بها من الجهة الشماليّة رمال الغميس، وهي كثبان رمليّة، ومن الجهة الجنوبيّة رمال وغابات الغضا الواقعة في منطقة الشقيقة.


بالنسبة لارتفاع محافظة عنيزة فهي متوسطة الارتفاع عن سطح البحر، حيث يصل ارتفاعها من أغلب الجهات أكثر من 700 متر عن سطح البحر، وتنخفض قليلاً عن مجرى وادي الرمة.


تقسيم محافظة العنيزة

تنقسم المحافظة إلى أكثر من منطقة بحسب موقعها، ومن أبرزها:

  • المناطق الرملية: هي المناطق الواقعة في جنوب وغرب وشمال المحافظة، ويُطلق عليها في المنطقة الغربية والشمالية الغميس، وفي المناطق الجنوبية الشقيقة.
  • منطقة الجال الشرقية: وهي المناطق الواقعة شرق عنيزة، ويطلق عليها صفراء عنيزة.
  • منطقة مجرى وادي الرمة: وتقع إلى الجهة الغربيّة، والشماليّة من المحافظة، ويُطلق عليها في المنطقة الغربيّة الشعيب، وفي المنطقة الشماليّة الوادي.


سبب تسمية محافظة العنيزة

يعود سبب تسمية المحافظة بهذا الاسم إلى تل وهو جبل أسود صغير كان يقع شرق المحافظة، وبما أنّ التل كان يُطلق عليه قديماً عند العرب العنز، فاسم عنيزة هو تصغير لكلمة عنز؛ بسبب صغر حجم التل، فكما ذكرنا سابقاً هذه المحافظة قديمة، وكانت مأهولة بالسكان في فترة ما قبل الإسلام، واستدلالاً على ذلك قول الشاعر امرؤ القيس فيها:

تراءت لنا بين النقا وعنيزة

وبين الشجا مما أحال على الوادي


المناخ في محافظة العنيزة

مناخ عنيزة متقلب وغير مستقر بشكل عام، لكنّه يكون معتدلاً في فصل الربيع والخريف في ساعات النهار، ولطيفاً في ساعات الليل، كما وترتفع درجات الحرارة وتنخفض بسرعة في هذين الفصلين.


في فصل الشتاء نادراً ما تظهر الشمس، ويغلب عليها الطقس البارد حتى في النهار، لكن درجة الحرارة لا تنخفض عن الصفر، وأقل درجة يمكن أن تصل لها هي 7 مئوية، مما تؤدّي لتكوّن الصقيع، وهو من الأمور التي اعتاد عليها السكان في هذا الفصل، أمّا بالنسبة للثلوج فهي نادرة السقوط.


المعالم الأثريّة في محافظة عنيزة

من أبرز المعالم الأثريّة في محافظة عنيزة:

  • قصر عنيزة التراثي: يقع هذا القصر بالقرب من أحد المداخل الرئيسيّة في المحافظة، وتم بناؤه في عام 1374هــ، حيث تمت فترة البناء على أكثر من مرحلة، ابتداءً بالجهة الشمالية، وتم الانتهاء منه عام 1377هـ.
  • منزل الحمـدان التراثي: هو منزل شعبي عريق، تم بناؤه من الطين، على طراز العمارة القديمة، قام مالكه بتحويله إلى موقع أثري وسياحي، لجذب الزوّار.
  • مسجد الخريزة: هو من أقدم المساجد في المحافظة، تم بناؤه قبل مئتي عام، ورُمّم في عام 1337هـ، وهو لا يزال قائماً ويصلون الناس فيه.
  • معالم أخرى:
    • مسجد الجوز.
    • منارة الجامع الكبير.
    • سوق المسوكف الشعبي.
    • قلعة الصنقر.
240 مشاهدة