مدينة الرباط بالمغرب

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٤٤ ، ٢٣ سبتمبر ٢٠١٨
مدينة الرباط بالمغرب

المملكة المغربيّة

تُعدّ المغرب إحدى دول بلاد المغرب العربي، الواقعة أقصى غرب شمال قارة أفريقيا، وعاصمتها هي مدينة الرباط، أمّا عاصمتها الاقتصاديّة فهي مدينة الدار البيضاء إحدى كُبرى مدن المغرب، وتطلّ المملكة المغربيّة شمالاً على البحر الأبيض المتوسط حيث يتوسطها مضيق يُدعى مضيق جبل طارق، وتحدها من الشرق الجزائر، أما من جهة الجنوب فتحدها موريتانيا، ومن مدن المغرب الشهيرة الرباط، وفاس، ومراكش، وطنجة، وتطوان، وتنغير، وغيرها.[١][٢]


مدينة الرباط في المغرب

تُعدّ مدينة الرباط إحدى كُبرى مدن المملكة المغربيّة وعاصمتها السياسيّة، وهي مدينة ساحليّة سهليّة واقعة على ساحل المحيط الأطلسي والضفة اليسرى لمصب نهر أبي رقراق، وقد أسس هذه المدينة الموحدون في زمن السلطان يعقوب المنصور الموحدي في منتصف القرن الثاني عشر، كما وتشتهر المدينة بصناعة الأقمشة والنسيج، بالإضافة إلى كونها أفضل المقاصد والوجهات السياحيّة في العالم، وتضم جامعة تُسمّى جامعة محمد الخامس، وتُعدّ أول جامعة حديثة أُنشئت في المملكة المغربيّة.[٣]


المعالم السياحيّة في مدينة الرباط المغربيّة

تعتبر مدينة الرباط وجهة موفقة للسياح، وحيث إن بها العديد من المزارات والمعالم السياحيّة والتي نذكر منها ما يأتي:[٤][٥][٦]

  • منطقة الشالة الأثريّة: هي موقع صغير نوعاً ما، يعود تاريخه إلى القرن السادس ما قبل الميلاد، تقع هذه المنطقة على نهر أبي رقراق، وتعتبر من أهم وأشهر المناطق الأثريّة والسياحيّة في مدينة الرباط، حيث تضم العديد من الحمامات القديمة، ومعبداً قديماً، وساحة أثريّة، بالإضافة إلى الكثير من الطيور المتنوعة التي تألف المكان وخاصة طائر اللقلق.
  • صومعة حسّان: هي عبارة عن بناء تاريخيّ غير مكتمل، تم بناؤه ليكون مئذنة لمسجد في زمن السلطان يعقوب المنصور، إلا أن بناء المسجد قد توقف بالتزامن مع وفاة السلطان، ويصل ارتفاع المئذنة إلى حوالي أربعة وأربعين متراً تحيطها بعض العمدان، وتعتبر الصومعة موقع تراث أثرياً حسب تصنيف منظمة اليونسكو للتراث العالمي؛ لذا تعد من أبرز المعالم السياحيّة في الرباط.
  • 'المدينة القديمة': تُصنَّف على أنها من أجمل المناطق السياحيّة في العاصمة المغربيّة، حيث يقصدها السياح بغية التسوق والتعرف على أنماط حياة سكانها، وتحتوي على العديد من المحال التجاريّة المختصّة ببيع الحقائب الجلديّة، والأحذية، والتحف، والأقمشة، بالإضافة إلى العديد من المقاهي التقليديّة.
  • قصبة الأوداية: هي عبارة عن قلعة حصينة قام ببنائها المرابطون، وتفع عند مصب نهر أبي رقراق الجنوبي، وتطل على شاطئ المحيط الأطلسي، ووادي بو رقراق الذي يعطيها الإطلالة الساحرة، وتحتوي على سور، وباب أثري، وجامع قديم، ومتحف أثري عظيم بناه السلطان إسماعيل في القرن السابع عشر، وتعتبر هذه القصبة من أجمل المناطق السياحيّة في الرباط؛ حيث تجسد الكثير من معالم الحضارة الأندلسيّة المتمثلة في شوارعها الضيقة المصبوغة باللون الأزرق، وحدائقها الأندلسيّة المليئة بالورود الجميلة.
  • مركز تسوق ميجا مول: يعتبر من أهمّ وجهات التسوق في العاصمة المغربيّة، ويقع هذا المركز قرب طريق زعير، ويحتوي على العديد من الطوابق التي تحوي كثيراً من المحال التجاريّة التي تُعنى ببيع الملابس، والإكسسوارات، والغذاء، وغيرها، بالإضافة إلى صالات التزلج على الجليد، والسينما والمقاهي والمطاعم المتنوعة.
  • حديقة حيوانات الرباط: تضم ما يفوق ألف حيوان، مثل: الفيلة، والأسود، وغيرها، بالإضافة إلى الكثير من الطيور، مثل: البط، والنوارس، بالإضافة إلى المطاعم والمحال التجاريّة التي تُعنى ببيع الهدايا التذكاريّة، حيث تعتبر هذه الحديقة اختياراً موفقاً لقاصدي الرباط من السياح.
  • المتحف الأثري: تم افتتاحه في العاصمة المغربيّة عام ألفٍ وتسعمئة واثنين وثلاثين للميلاد، وهو من أهم المتاحف الموجودة في المملكة المغربيّة، ويحتوي هذا المتحف على الكثير من التحف الأثريّة التي تجسد الحضارة المغربيّة، وآثار ما قبل التاريخ، بالإضافة إلى التماثيل البرونزيّة، ويعتبر هذا المتحف اختياراً موفقاً بل ومهمّاً للسياح.
  • السور الموحدي: هو سور قام ببنائه الموحدون تنفيذاً لأمر السلطان يعقوب المنصور، ويقدر طوله بألفين ومئتين وثلاثة وستين متراً ويقدر عرضه بمترين ونصف، أما ارتفاعه فيبلغ حوالي عشرة أمتار، كما ويُدعَّم السور بأربعة وسبعين برجاً، وخمسة أبواب كبيرة.
  • ضريح محمد الخامس: يقع جانب صومعة حسان، وبُني عام ألف وتسعمئة وواحد وسبعين للميلاد، ويتميز ببناء حديث رائع التصميم، وسقف قرميدي أخضر اللون، وجدران بيضاء، ويحتوي على مقبرة العاهل المغربي وولديه.


المراجع

  1. "Morocco", www.britannica.com, Retrieved 17-8-2018. Edited.
  2. "TOP SEVEN CITIES FOR DOING BUSINESS IN AFRICA", venturesafrica.com, Retrieved 17-8-2018. Edited.
  3. "Rabat", www.britannica.com, Retrieved 17-8-2018. Edited.
  4. "12 Top-Rated Tourist Attractions in Rabat", www.planetware.com, Retrieved 17-8-2018. Edited.
  5. "The Top 10 Things To See And Do In Rabat, Morocco", theculturetrip.com, Retrieved 17-8-2018. Edited.
  6. "15 Things to Do in Rabat: Morocco", trip-n-travel.com, Retrieved 17-8-2018. Edited.