مدينة بطرسبورغ

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:١٩ ، ٢٥ يوليو ٢٠١٧
مدينة بطرسبورغ

مدينة بطرسبورغ

مدينة بطرسبورغ هي مدينة روسية أسسها القيصر بطرس الأول سنة 1703م، وكانت حينها قلعة ضخمة على نهر نيفا الكبير، ثمّ اتسعت وتحولت إلى ميناء عسكري وتجاري كبير، كانت بطرسبورغ عاصمة لروسيا لأكثر من قرنين من الزمن حتى قيام الإمبراطورية الروسية سنة 1918م.


عرفت مدينة بطرسبورغ سابقاً في الفترة ما بين 1914م-1924م باسم بيتروغراد، وفي الفترة ما بين 1924م-1991م باسم لينينغراد، وتقع في شمال غرب روسيا، وتحديداً في دلتا نهر نيفا شرق خليج فنلندا على مساحة 1439كم²، يبلغ ارتفاعها عن سطح البحر في أعلى نقطة 176م، وتعتبر أحد أكبر المراكز الثقافية في روسيا، كما أنّ فيها أهم موانئ روسيا في بحر البلطيق.


السكان في مدينة بطرسبورغ

تعتبر مدينة بطرسبورغ ثاني أكبر مدينة في روسيا، ورابع أكبر مدن أوروبا من حيث عدد السكان؛ حيث يبلغ عدد سكانها أكثر من 5.191.960 نسمة معظمهم من الروس، حيث يشكلون حوالي 92.5% من التركيبة العرقية، ويشكل الأوكرانيون، والبيلاروس، واليهود، والأذربيجانيون، والبولنديون، والأرمن، والتتار الأقليات.


المناخ في مدينة بطرسبورغ

الطقس في مدينة بطرسبورغ بارد ومعتدل صيفاً وبارد وقاسٍ شتاءً، وغائم في معظم الأوقات، ولا يتجاوز عدد الأيام المشمسة فيها أكثر من 62 يوماً في السنة، كما لا يتجاوز عدد ساعات النهار في فصل الشتاء فيها ست ساعات، بينما يصل إلى 18 ساعة في الصيف.


الاقتصاد في مدينة بطرسبورغ

تعتبر مدينة بطرسبورغ مركزاً اقتصادياً مهماً؛ حيث تضم العديد من المصانع، والمعامل، وبورصة للمال، والنفط، والأوراق المالية، والبضائع، والبنوك، والشركات المالية، وتحتوي على العديد من المؤسسات العلمية والأكاديمية؛ مثل: الجامعة الحكومية، وجامعة الطب، وأكاديمية الباليه، وأكاديمية الفنون الجميلة، وتضم العديد من المؤسسات الثقافية والمسارح، وتتميز بالصناعات الثقيلة، واستطاعت استقطاب مصانع شركات تصنيع السيارات الكبرى في العالم.


السياحة في مدينة بطرسبورغ

شهدت المدينة حملة إعادة ترميم للمباني والأحياء التاريخية التي تعود إلى الفترة ما بين عامي 1991م-2007م، وباتت واحدة من أهم المدن السياحية في البلاد، كما تضم المدينة العديد من المواقع الأثرية، وأبرزها:

  • متحف الهيرميتاج: يعرف باسم درة متحف روسيا، تأسس سنة 1764م، ويتكون من عشرة مبانٍ؛ سبعة منها أُنشئت خلال القرنين الثامن عشر والتاسع عشر، ويتميز المتحف بطرازه المعماري الرفيع، كما يحتوي على أكثر من ثلاثة ملايين تحفة فنية بين أروقته أهّلته لدخول موسوعة غينيس.
  • قلعة بطرس وبولس: تعتبر البناء الأول في المدينة، استخدمت في الحقبات السابقة كسجن للأسرى السياسيين، كما دُفن فيها جميع ملوك روسيا، وتعتبر في الوقت الحالي متحفاً لتمثيل التاريخ المحلي للمدينة؛ حيث تتيح للزوار مشاهدة الزنازين والملابس التي كان يرتديها السجناء والعديد من الصور التي تعود إلى تلك الفترة، كما يوجد فيها كاتدرائية بطرس وبول.
  • المتحف الروسي: بني سنة 1895م، ويحتوي على العديد من المعروضات الفنية التي تعتبر من أكبر المجموعات في العالم، ويعتبر قصر ميخايلوفسكي المبنى الرئيسي في المتحف الروسي.
  • كاتدرائية القديس إسحق: تعتبر أكبر كاتدرائية في مدينة بطرسبورغ، كما تعتبر تحفة فنية؛ لاحتوائها على أعمدة رخامية نادرة وأيقونات قديمة للفترة البيزنطية، وحالياً تحولت الكاتدرائية إلى متحف للزوار مع المحافظة على إقامة الصلوات فيها في المناسبات الخاصة.
  • ساحة القصر: تعتبر الساحة الرئيسية للمدينة، وشهدت العديد من الأحداث عبر التاريخ؛ مثل: الأحد الدامي والثورة البلشقية.