مدينة حرض السعودية

كتابة - آخر تحديث: ١٣:١٨ ، ٣٠ سبتمبر ٢٠١٩
مدينة حرض السعودية

حرض

حرض هي إحدى المدن السعودية التابعة لمحافظة الأحساء في المنطقة الشرقية، ويبلغ عدد سكان المدينة حوالي 111.214 نسمة، وذلك حسب إحصائية عام 2011م، أما مساحتها فتبلغ 84.04كم²، وتضمّ المدينة أحد معامل الغاز، بالإضافة إلى معامل استخراج سوائل الغاز، وشركات النفط، كما ينشط في المدينة مشروع زراعي.


موقع حرض

تقع حرض جنوب غرب مدينة الهفوف، وتبعد عنها قرابة 160كم، فيما تبعد عن مدينة الظهران حوالي 320كم، كما تبعد حرض عن العاصمة السعودية الرياض مسافة 273كم، وتُعتبر المدينة حلقة الوصل بين الأحساء والمناطق الوسطى في الجزيرة العربية، وذلك على الطريق الصحراوي القديم، وهي بذلك محطةً لاستراحة المسافرين، وتتوفّر في المدينة محطة قطار، لتفعيل تواصل السكان مع المناطق الأُخرى، بالإضافة إلى تسهيل حركة المسافرين إلى المدينة ونواحيها.


تاريخ حرض

لمدينة حرض تاريخ عريق، فقد استوطنها قديماً بنو هلال، ثم قصدتها العديد من القبائل الأُخرى، مثل قبيلة آل مرة، التي سكنت في شرق وجنوب غرب الأحساء، وبقيت حتى يومنا هذا، وتقع حرض بين منطقةٍ تشمل الواحات المأهولة بالبشر في شمال الربع الخالي؛ وهي الطويلة في الجهة الشرقية، ويبرين في الناحية الجنوبية، فيما تقع واحة أو هجرة فضيلة إلى شمالها، وتُعتبر هذه المناطق إحدى المناطق التاريخية، حيثُ كانت محطةً للعابرين ما بين محافظة الأحساء ومناطق نجد، والحجاز، وعسير وغيرها، كما كانت تضمّ آباراً للمياه العذبة، يستفيد منها كل مسافرٍ عبر صحراء المملكة.


اكتشاف النفط في حرض

تمّ اكتشاف النفط في مدينة حرض أوائل فترة الخمسينيات من القرن العشرين، حينها انتقلت المدينة من محطة لاستراحة المسافرين، إلى وجهةٍ استثماريةٍ للبحث عن النفط، واليوم قد احتوت حرض مكاتب ومقار أهم شركات النفط السعودية، وهذا ما جعلها تكسب شهرةً على الصعيد المحلي والعالمي، لتُصنّف على أنّها مركز للنفط والطاقة في وقتٍ لاحق.


مدينة حرض حديثاً

لقد كان اكتشاف النفط في المدينة، البداية التي جرّت لحرض العديد من التطورات، حيثُ حُفرت فيها آبار ارتوازية، وأُقيم مُجمعٌ حديثٌ للإسكان، ومركزٌ صحيٌ يُقدم خدماته الصحية مجاناً للسكان، بالإضافة إلى الخدمات التعليمية، وخدمات الطرق، والخدمات المتعلّقة بالأمن، وبحكم ضمّ المدينة لشركاتٍ نفطية، ومزارع للأبقار، ومصانع للألبان، فمن الطبيعيّ أن تتوفّر مرافق لهذه المؤسّسات جميعاً، مثل المجمعات والأحياء السكنية، والمناطق الترفيهيّة.

170 مشاهدة