مدينة دندي

كتابة - آخر تحديث: ١٤:١٢ ، ١٦ مايو ٢٠١٧
مدينة دندي

مدينة دندي

دندي هي مدينة اسكتلندية تقع في القسم الشمالي الشرقي من المملكة المتحدة على الساحل الشرقي للبلاد بالقرب من بحر الشمال، حيث يجدها الزوار على الضفة الشمالية من نهر تاي، ولها أهمية كبيرة بين المدن؛ لأن تاريخها يرجع إلى القرن الثالث عشر، وهي مركز إقليمي حيوي ومهم للتوظيف، وتمثل الصناعة فيها حوالي 13.5% من إجمالي الأيدي العاملة، كما أنها تضم عدداً من نقاط الجذب؛ مثل: قصر بروتي الذي يعود زمن تأسيسه إلى القرن الخامس عشر والمدافن التاريخية الواقعة في وسط المدينة التي تُسمى ذا هاوف.


درجات الحرارة في مدينة دندي

على الرغم من وقوع مدينة دندي بالقرب من بحر الشمال، إلا أنها لا تشهد شتاءً شديد البرودة كالذي يُوجد في معظم المدن الاسكتلندية الأخرى، وسبب ذلك إحاطتها بالتلال من الجهة الخلفية، أما عن درجات الحرارة فيُعتبر شهري يوليو وأغسطس من أدفأ شهور السنة في المدينة إذ تبلغ درجة الحرارة العظمى حوالي 20 درجة مئوية، بينما تتراوح درجة الحرارة الصغرى ما بين 11-12 درجة مئوية، أمَّا ديسمبر ويناير فيأتيان بأبرد الأجواء بحرارة عظمى مقدارها سبع درجات مئوية، بينما لا تتعدى الصغرى درجتان مئويتان.


معدل الأمطار في مدينة دندي

يتساوى معدل تساقط الأمطار على مدار العام، ومع ذلك فإن نسبة الأمطار الأكثر وفرة تكون في شهر أغسطس، حيث تصل إلى 88مم على عكس شهر فبراير الذي يكون من أكثر شهور السنة جفافاً مع العلم أن نسبة الأمطار تصل إلى 31 مم فقط.


معالم مدينة دندي السياحية

  • مجمع أوفرجيت للتسوق: يقع المجمع في قلب المدينة، ويلبي جميع متطلبات واحتياجات أفراد الأسرة؛ لأنه يحتوي على عدد من المتاجر والمطاعم والأماكن الترفيهية على مدار العام، حيث يوجد فيه حوالي ثلاثين متجراً ومنفذاً توفر للأفراد العديد من السلع والخدمات؛ كالأزياء والكتب والموسيقى، وللتيسير على المتسوقين يوفر المجمع 600 موقف للسيارات وأماكن لعب للأطفال.
  • بروتي فيري: هي ضاحية ساحلية تقع في الجهة الشرقية من المدينة، وتعرف باسم الجوهرة التي تسكن تاج دندي، وفي وقت سابق كانت تعتبر أغنى ميل مربع في قارة أوروبا بسبب تجمع التجار الأثرياء فيها، حيث يعود تاريخها إلى القرن الخامس عشر عندما عزم الصيادون على بناء منازلهم حول المرفأ القريب من قلعة بروتي فيري، وهي من الأماكن الجميلة والمناسبة للتنزه والتجول في المدينة.
  • دندي لو هيل: تعرض هذا المعلم السياحي للتآكل بسبب تحرك الجليد، مما أدَّى إلى ترسيب الأنقاض حول قاعدته، ويبلغ ارتفاع التل فيه أكثر من 500 قدم فوق سطح البحر، ويعلو قمته نصب عسكري تذكاري لتخليد ذكرى من شاركوا في الحرب العالمية الأولى والثانية، وفي يوم الهدنة يضاء أعلى النصب بشعلة كبيرة.
174 مشاهدة