مدينة سياحية في إسبانيا

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٥٨ ، ١٩ يناير ٢٠١٧
مدينة سياحية في إسبانيا

إسبانيا

تعتبر إسبانيا دولة أوروبية تُعرف رسمياً باسم مملكة إسبانيا، وعاصمتها هي مدينة مدريد، وتقع جغرافياً في الجهة الجنوبية الغربية من القارة الأوروبية وتحديداً في شبه الجزيرة الأيبيرية على خط طول 3 درجة غرب خط غرينتش، وعلى دائرة عراض 40 درجة شمال خط الإستواء، وتبلغ مساحة أراضيها 504.030 كم²، ونظام الحكم فيها ملكي دستوري، ولغتها الرسمية هي اللغة الإسبانية القشتالية، وعملتها الرسمية هي اليورو.


أهم المدن السياحيّة في إسبانيا

مدينة برشلونة

تقع جغرافياً على شاطئ البحر المتوسط وتحديداً في الجهة الشمالية الشرقية من شبه جزيرة أيبيريا، وتعتبر عاصمة لمنطقة كتالونيا، وتبلغ مساحة أراضيها 101,4 كم²، وترتفع عن مستوى سطح البحر 12 متراً، ولها توأمة مع عدة مدن كمدينة فارنا، وساو باولو، وسانت بطرسبرغ، وأصفهان، وغزة.


تعتبر المدينة من أهم المدن السياحية في إسبانيا لامتلاكها العديد من المعالم السياحية مثل:

  • كنيسة العائلة المقدّسة: صممها المعماري أنطونيو غاودي بين عامي 1852 و1926م، وتتميز بكثرة التماثيل الحجرية والمجسمات، وبارتفاعها الشاهق، كما تعد من أكثر الأماكن السياحية جاذبة للسواح.
  • حديقة الأسماك: تقع في ميناء بورت فيل، وافتُتحت عام 1996م، وتعتبر من الحدائق البحرية الأغرب في العالم وأكثرها شعبية في المدينة، وتتميز بتقديم الحيوانات البحرية بطريقة طبيعية جذابة.
  • المتحف القومي: كان قديماً عبارة عن مسكناً للخليفة المنصور.
  • نافورة كاناليتيس: شيّدت في نهاية القن التاسع عشر للميلاد مكان نافورة قديمة ترجع بتاريخها إلى القرن السادس عشر للميلاد، وتقع في وسط المدينة وتحديداً في شارع لارامبلا القريب من ساحة كاتالونيا.


مدينة غرناطة

تقع جغرافياً في الجهة الجنوبية من إسبانيا وتحديداً في منطقة أندلوسيا بمحاذاة جبال سييرا نيفادا، وتبلغ مساحة أراضيها 88,02 كم²، وترتفع عن مستوى سطح البحر 738 متراً، ولها توامة مع عدة مدن كمدينة آكس آن بروفانس، وأغريجنتو، وتلمسان، وبيلو هوريزونتي، والشارقة، ومراكش.


تعدّ المدينة من المدن الإسبانية المهمة في قطاع السياحة؛ لاحتوائها على الكثير من المعالم السياحية مثل:

  • قصر الحمراء: شيّد أيام حكم بني الأحمر، ويعتبر من أهم المواقع المهمة في المدينة أكثرها جاذبية للسياح، وفي عام 1948م وضع في قائمة مواقع التراث العالمي اليونسكو.
  • جنة العريف: تتبع إدارياً إلى قصر الحمراء، وشيّدت أيام حكم محمد الثالث بين عامي 1302 و1309م، وأُعيد تصميمها في حكم أبي الوليد إسماعيل بين عامي 1313 و1324م.
  • كاتدرائية غرناطة: شيّدت في بداية القرن السادس عشر للميلاد فوق مسجد غرناطة الذي شيّده بنو الأحمر على يد الملك فرناندو الثاني والملكة إيزابيلا.
  • حي البيازين: يضم الكثير من المكتشفات الأثرية التي تعود للعصور القديمة.