مدينة عنك

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٥٤ ، ١٢ أبريل ٢٠١٦
مدينة عنك

مدينة عنك

مدينة عنك من المدن الرئيسية في محافظة القطيف الواقعة بالمنطقة الشرقية للمملكة العربية السعودية، وتطل هذه المدينة من جهة الشرق على ضفاف الخليج العربي وتحدها من الجنوب سيهات، ومن جهة الشمال تحدها القطيف أما من جهة الغرب فتحدها بعض القرى مثل النابية الملاحة وأم الحمام، وقد بلغ عدد سكانها بحسب إحصائية عام 2011 ميلادي مايقارب الثلاثين ألف نسمة.


لمحة تاريخية

قيل في بعض المصادر بأن هذه المدينة قد سميت بعنك نسبة إلى بئر ماء، تقع هذه البئر في الجهة الخلفية من المدينة، ويسمى البئر بعنيك، وعنك هي من المدن القديمة التي تقع بشكل مباشر على البحر، ولكونها مدينة قديمة يستدل على ما حولها من بقايا المرتفعات ومن آثار عمران وبناء قديم.


يوجد فيها قلعة تاريخية برتغالية تقع على البحر، وقد اتخذ الأتراك القلعة في القدم كمقر لحاميتهم وعرفت القلعة بكونها مركزاً للضبطية يعمل على تعزيز حاميتهم في منطقة القطيف، وغالبية سكان مدينة عنك من قبيلة بني خالد، ويشتغل السكان بالعديد من المهن كالتجارة الحرة ومعظم الوظائف الحكومية، كما يعمل بعضهم في الشركات الكبرى، والكثير من السكان يعملون في شركة أرامكو السعودية بشكل خاص، كما أن منهم من يعمل في قطاع التعليم.


وصف ميداني

توصف هذه المدينة بكونها سهلاً منبسطاً يقع بشكل يوازي شاطئ البحر، كما تصنف تربتها بأنها من أنقى الأنواع وأفضلها، كما أن من أكثر أصناف التربة خصوبة، وفي القدم كانت هذه المدينة عبارة عن قرية بسيطة وصغيرة، ولكن مع تزايد عدد السكان فيها تطورت لتصبح مدينة تضم العديد من المباني والمنشآت.


كما أنها تحتوي على العديد من الأسواق والمتنزهات والمحلات التجارية والترفيهية، وفيها مشفى كبير يعرف باسم مستشفى عنك العام الذي يتبع للمديرية العامة للشؤون الصحية، ويتمكن هذا المشفى من تقديم كافة الخدمات الطبية للسكان كافةً على مدى الأربع وعشرين ساعة يومياً، وهنالك مركز صحي يتبع لمركز الرعاية الصحية الأولية، ويعمل هذا المركز على تقديم الخدمات الصحية لمدة فترتين يومياً.


تحتوي هذه المدينة على مقر للبلدية تم تأسسيه في عام 1396 هجري، ويغطي هذا المقر جميع الخدمات التي يحتاجها السكان، وفي المدينة يوجد مسلخ حكومي، وفيها أيضاً خمسة متنزهات متفرقة وسوق شعبي مميز، وتحتوي المدينة على نادً رياضي يسمى بنادي الساحل يقام به العديد من الأنشطة الرياضية والاجتماعية والثقافية، وفي المدينة مركز للشرطة يحافظ على الأمن والأمان فيها.


أبرز المعالم

* قصر مياله : يعد هذا القصر من القصور الأثرية التي وجدت منذ زمن البرتغاليين، وقد توارثه العثمانيون من بعدهم، ثم أصبح من الملكيات التي تتبع للدولة السعودية بعد ذلك.
  • العين القديمة: تعرف هذه العين باسم عين مياله وغصبا، وتعد من عيون الماء الطبيعية التي قد حفرها القرامطة في القدم.
  • شارع الخيل: وهو موجود في وسط المدينة، وقد كان هذا الشارع يستخدم كميدان لخيل بني خالد، عدا عن كونه مضماراً للفرسان منهم في الماضي.
276 مشاهدة