مدينة فالنسيا في إسبانيا

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٤٥ ، ٢٢ سبتمبر ٢٠١٨
مدينة فالنسيا في إسبانيا

مدينة فالنسيا في إسبانيا

تقع مدينة فالنسيا في شرق إسبانيا على ساحل البحر الأبيض المتوسط، تمتد على مساحة 13465كم2، وتعتبر ثالث أكبر مدن البلاد من حيث التعداد السكاني بعد برشلونة ومدريد، وقد بلغ عدد سكانها سنة 2016م 790201 نسمة، وعلى مدى العقود القليلة الماضية تحوّلت مدينة فالنسيا من بلدة ساحلية هادئة إلى واحدة من المناطق الحضرية ووجهة سياحيّة مثيرة للاهتمام.[١][٢]


نبذة عن تاريخ فالنسيا

أسس الرومان فالنسيا سنة 139ق.م وعرفت باسم بلنسية، وفي سنة 413م استولى عليها القوط الغربيون، وفتحها المسلمون في سنة 714م، شهدت في عهد الحكم الإسلامي ازدهاراً وتطوراً كبيراً في العديد من المجالات، كما تمّ إنشاء نظام خاص بالمياه في أراضيها في عهد الحكم الأندلسي، حيث شقوا على جانبي الوادي الأبيض 31 ترعة أي سواقٍ، وأجروا منها المياه لري الأراضي الزراعية بأكملها، ممّا أدّى إلى نموّ الزراعة وازدهار السهول وانتشار العديد من الأشجار المثمرة، وظلت فالنسيا تابعةً للحكم الإسلامي حتى سنة 1238م، وبعد انتهاء الحكم الإسلامي لإسبانيا أعلن الملك فيليب الخامس إنهاء وجود مملكة فالنسيا وضمّها إلى المملكة الإسبانية، وبالرغم من محاولات الحكم الإسلامي استعادة فالنسيا تمكّن الإسبان من المحافظة عليها بعد استسلام جيش المسلمين وتمّ الإعلان عن ضم فالنسيا إلى إسبانيا بشكل رسمي.[٣]


المعالم السياحية في مدينة فالنسيا

تعدّ فالنسيا من أهم المدن السياحية في إسبانيا، وهذه أعم المعالم السياحية في المدينة:[٤][٥]

  • البلدة القديمة: تتميّز بمبانيها ذات الهندسة المعمارية الجذابة، والساحات، والمتاحف، والحدائق، والشوارع الصغيرة، والمعالم الأثرية والتاريخية التي تعود لأكثر من 2000 سنة، وتضمّ معالم حضارات الروم والحضارة الإسلامية والمسيحية.
  • مدينة الفنون والعلوم: تعتبر رمزاً حقيقياً للألفية الجديدة، حيث تتميّز المباني فيها بطابع الهندسة المعمارية الحديثة، وتضمّ المدينة مجمعاً فريداً للثقافة، والفنون، والعلوم، والمتاحف.
  • السوق المركزي في فالنسيا: يقع في مبنى يتميّز بطابع العمارة الإسبانية الحديثة، ويعتبر مقصداً سياحياً للتسوّق، ويضمّ السوق محلات لبيع اللحوم الطازجة، والأطعمة، والمأكولات الإسبانيّة.
  • حدائق توريا: تضمّ حدائق واسعة من الزهور، والأشجار، وملاعب رياضيّة، وممرّات للمشي، وركوب الدراجات، كما تضمّ الحديقة نوافير وبحيرة صناعية.
  • متحف السيراميك: يعرض المتحف ملامح عن تاريخ صناعة السيراميك، وعلى بعض قطع الفخار المنقوش والقطع العصرية الجذابة.
  • بلايا دي سالير: عبارة عن شاطئ رملي غير مزدحم على امتداد 6كم.
  • كاتدرائية فالنسيا: يعود تاريخ بنائها إلى حوالي 800 سنة، تعتبر نموذجاً عن العمارة الإسبانية ذات الطراز القوطي، وتتميز بوجود جرس معروف باسم (micalet) على الطراز المغربي.
  • بلازا دي لا فيرجن: تعتبر من أقدم الساحات في المدينة، تتميز بوجود نافورة مزخرفة في وسطها، كما تقام فيها معظم المهرجانات والأحداث.

المراجع

  1. "Valencia", www.britannica.com, Retrieved 16-8-2018. Edited.
  2. "Valencia Population 2018", worldpopulationreview.com, Retrieved 16-8-2018. Edited.
  3. "Valencia Spain History: History and Background of the City of Valencia, Spain", www.valencia-tourist-guide.com, Retrieved 16-8-2018. Edited.
  4. "Eight really cool things to do and see in Valencia", www.spain-holiday.com, Retrieved 16-8-2018. Edited.
  5. "Essential places in Valencia", www.visitvalencia.com, Retrieved 16-8-2018. Edited.