مدينة فورونيج الروسية

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٥٣ ، ١٦ أبريل ٢٠١٧
مدينة فورونيج الروسية

مدينة فورونيج الروسية

تقع مدينة فورونيج في جنوب غرب روسيا بالقرب من الحدود الأوكرانية، وتحديداً على ضفاف نهر فورونيج على بعد 12 كم من نهر الدون، وتبلغ مساحتها 600 كم 2 وتعتبر المركز الإداري للإقليم، حيث يبلغ التعداد السكاني لها 6100141 نسمة، حسب تعداد عام 2014، فمدينة فورونيج من المدن التي تقع فيها أهم نقطة تقاطع للسكك الحديدية في روسيا، حيث يلتقي بها خط موسكو مع روستوف، ونا، ودونو، وكييف، كما تحتضن المدينة مطار فورونيج الدولي، كما يوجد في هذه المدينة الكثير من المؤسسات والشركات الصناعية التي نجحت في إنماء المدينة منذ تأسيسها.


المدن القريبة من فورونيج

من أقرب المدن إليها مدينة أوستروغوجسك بمسافة 91 كم، وستاري أوسكول على بعد 118كم، وأليكسييفكا 125 كم، وليفني 151كم، وفالويكي بمسافة 185كم، وشيبكينو بمسافة 223 كم، ومن الشمال الغربي مدينة كورسك على بعد 226 كم، ومن الغرب مدينة بيلغورود على بعد 232 كم، وخاركوف بمسافة 287 كم، وسومي بمسافة 333 كم.


تاريخ مدينة فورونيج

تشير بعض الدراسات إلى أنّ المدينة تأسست عام 1177 كما تم ذكره في وقائع هيباتيان، ولكنها فعلياً تأسست عام 1586 على يد القيصر فيودور الأول، كحصن منيع يحمي الدولة الروسية من هجمات التتار، والقرم، والشركس. وتحولت إلى مدينة كبيرة في القرن السابع عشر على يد القيصر بطرس الأكبر، وتحديداً في عام 1696 عندما أسس بها مركزاً للسفن، حيث أطلق منها أول أسطول لبناء السفن في روسيا، وسُمي هذا الأسطول بأسطول أزوف الذي أنطلق مشاركاً في الحرب الروسية العثمانية التي امتدت من عام 1686 إلى 1700م.


مع وجود رصيف فورونيج للقوات البحرية، نمت المدينة بشكلٍ ملحوظ، وأصبحت من المدن الاقتصادية في جنوب روسيا، حتى أصبحت في عام 1711 المركز الإداري لمقاطعة أزوف، ثمّ أصبحت عاصمة لمقاطعة غوبرينا من عام 1779 حتّى عام 1824م. وفي القرن التاسع عشر ازدهرت بها بعض الصناعات، مثل: الصناعات التحويلية القائمة على المطاحن، وصنع الصابون، وتذويب الشحم، وصناعة الزبدة، والجلود، والخبر، والماشية، إلى أن تم ربطها بسكك حديدية مع مدن روستوف عام 1868، ومع العاصمة موسكو عام 1871.


وبين عامي 1941 إلى 1945 كانت ساحة للقتال بين القوات الروسية والألمانية، ثمّ شهدت كثافة سكانية كونها كانت مركزاً لخياطة الزي العسكري، وفي عام 1928 أصبحت من المدن المهمة في روسيا.


النشاط الاقتصادي في فورونيج

  • الصناعة: إضافة لصناعة القماش في المدينة، نمت فيها صناعة المطاط الصناعي، والطائرات، وقاذفات الصواريخ، والعديد من الصناعات الأخرى.
  • التعليم: يوجد بها أكبر الجامعات في روسيا وأهمها جامعة ولاية فورونيج، والأكاديمية الطبية الحكومية، والجامعة التقنية الدولية، وجامعة ولاية فورونيج للعمارة والبناء، والجامعة التربوية الدولية، والجامعة الزراعية الدولية، وجامعة ولاية فورونيج لتقنيات الهندسة، والأكاديمية الدولية للفنون، وأكاديمية هندسة الغابات، ومعهد فورونيج للتدريب البدني، وتعتبر هذه المؤسسات التعليمية من الجامعات التي تستقطب طلاباً من الخارج، ولكن قبل الانتقال إلى جامعة أخرى عليه أن يدرس اللغة الروسية مدّة سنة في هذه المدينة.
184 مشاهدة