مدينة كفر الزيات

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٤ ، ١٥ مايو ٢٠١٧
مدينة كفر الزيات

مدينة كفر الزيات

كفر الزيات من المدن المصرية وهي إحدى مدن المحافظة الغربية، وهي من المدن التي تطلّ على ضفاف نهر النيل في منتصف طريق مدينتي الإسكندرية والقاهرة، وهي من المدن المهمة في مصر خاصّة في المجالات الصناعية الكيماوية، فهي تحتوي على كثير من المصانع التي تعنى بتصنيع المبيدات الحشرية، والأسمدة، والكيماويات، والزيوت وغيرها، كما يوجد فيها مصنع لإنتاج القطن، كانت تعد من أهم وأشهر المدن الصناعية في الشرق الأوسط في منتصف القرن الفائت، وتبلغ مساحة المدينة ما يقارب الخمسون ألف فدان.


موقع كفر الزيات

تقع مدينة كفر الزيات على الوجه البحرية لمنطقة بني نصر، على طريق المنتصف المؤدي إلى القاهرة والإسكندرية على ضفاف نهر النيل، ويحدها من الجهة الجنوبية مركز تلا في المحافطة المنوفية، ويحدها من الجهة الشمالية مركز بسيون، كما تحدّها من جهة الشرق مدينة طنطا المصرية، ونهر النيل، ومحافظة البحيرة من جهة الغرب.


سبب تسمية كفر الزيات

قدماء المصريين يطلقون كلمة كفر على كلّ أرض خصبة وكفر الزيات مدينة ذات تربة خاصّة ومناسبة لزراعة الكثير من أنواع المحاصيل الزراعية، أمّا كلمة الزيات؛ فلأنها اشتهرت بصناعة الزيوت والصابون بالإضافة إلى الصناعات الكيماوية العديدة.


قرى مدينة كفر الزيات

حسب التقسيم الإداري لكل مدينة وفصلها عن مناطق الأرياف، فإنّ لمدينة كفر الزيات المصرية عدّة قرى تابعة لها وتحت إشراف محافظتها، وهذه القرى هي:

  • قرية أبو الغر.
  • قرية المشلة.
  • قرية دلبشان.
  • قرية الدلجمون.
  • قرية منصورية الفرستق.
  • قرية أيبار.


نشاطات المدينة

يمارس سكان مدينة كفر الزيات المصرية العديد من النشاطات الهامّة والتي نذكر منها ما يأتي:

  • النشاطات الزراعية حيث إنّ سكان المدينة اشتهروا بزراعة الكثير من أنواع المحاصيل الزراعية؛ كالقمح، والقطن، والأرز، والبطاطا، والموز، والذرة، والفاصولياء، والبرسيم وغيرها.
  • صيد الأسماك حيث إنّ المدينة تطلّ على ضفاف نهر النيل فيستغلّ السكان القريبون منه مواسم صيد الأسماك لجني دخل، وتشكل مصدر غذاء لهم.
  • النشاطات الصناعية حيث تعتبر مدينة كفر الزيات من أهم وأشهر المدن الصناعية خاصة الصناعات التي تعنى بتصنيع الكيماويات، والأسمدة الزراعية، والمبيدات الحشرية، والأدوية، والزيوت، والصابون وغيرها، كما يوجد فيها مصانع مختصة بصناعة الطوب، والبلاط، والبلاستيك، والكرتون المضلع، وفيها مصنع كبير لإنتاج القطن، كما يعمل سكانها في مجال الصناعات الغذائية كصناعة الملح، والصودا، والأعلاف.
  • النشاطات الحرفية حيث يوجد فيها العديد من الورش الحرفية التي تعنى بصناعة الفحم والفخار وغيرها.
  • النشاطات الاقتصادية والتجارية المتعددة.