مدينة هارلم الهولندية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:١٦ ، ٢٨ فبراير ٢٠١٩
مدينة هارلم الهولندية

موقع مدينة هارلم

تيق مدينةُ هارلم (بالإنجليزيّة: Haarlem) في دولةِ هولندا، وتُمثّلُ العاصمةَ الإداريّةَ لمقاطعةِ شمالِ هولندا، وهي تُطلُّ على نهرِ سبارني (بالألمانيّة: Spaarne) القريبِ من بحرِ الشمالِ،[١] وتتربَّع على ارتفاع نحوَ عشرة أمتارٍ عن مستوى سطحِ البحرِ، أمّا من الناحيةِ الفلكيّة، فإنّ هارلم تقعُ على دائرةِ عَرض 52,38، وخطّ طول 4,64، بالإضافة إلى أنّه يقطنُها ما يُقاربُ 147,590 نسمةً، وهي بذلك تُمثِّلُ ثانيَ أكبر مدينةٍ في الجزءِ الشماليّ من هولندا من حيث عددِ السكّان.[٢]


نبذة عن تاريخ مدينة هارلم

تُشيرُ الأدلّةُ، والمصادرُ التاريخيّة إلى أنّ مدينة هارلم كانت مأهولةً بالسكّان في القرنِ العاشرِ الميلاديّ، ومع استمرارِ توافُدِ الشعوبِ، والقبائلِ إليها، أصبحت -خلالَ القرن الثاني عشر- مدينةً حضريّةً مُحصَّنةً، إلّا أنّها تعرَّضت للتخريب في منتصف القرنِ الرابع عشر تقريباً؛ وذلك بسبب الحروبِ الأهليّة التي سادت المنطقةَ آنذاك، وعلى الرغم من سيطرة الفلّاحين المُتمرِّدين عليها في العامِ ألفٍ وأربعمئةٍ واثنين وتسعين، إلّا أنّ القُوّات النظاميّة تمكّنت فيما بعدُ من استعادةِ السيطرة عليها، وفي العامِ ألفٍ وخمسمئةٍ واثنين وسبعين، خضعت هارلم لحُكم إسبانيا، ثمّ أصبحت جُزءاً من هولندا المُتَّحِدة في عهدِ الملك ويليام أوف أورانج (بالإنجليزيّة: William of Orange)، وبدأت المدينةُ بعد ذلك بالازدهارِ، والتطوُّرِ حتى أصبحت مركزاً حضريّاً، وصناعيّاً مُهمّاً في هولندا، إلى جانب ازدهارها في نواحٍ كثيرة.[٣]


أبرز مَعالِم مدينة هارلم

تضمُّ مدينةُ هارلم العديدَ من المَعالِم الأثريّةِ، والحديثةِ البارزةِ، والتي تُعتبَر مُهمّة لجذب الزوّار من داخل المدينةِ، وخارجها، وفيما يلي ذِكرٌ لأهمِّها:[٤]

  • متحف فرانس هالس (بالألمانيّة: Frans Hals Museum): وهو واحدٌ من أهمِّ، وأجملِ المتاحفِ الهولنديّة، حيث يُوجَد في مبنى منزلٍ قديمٍ يعودُ إلى القرنِ السابع عشر، ويضمُّ في داخله مجموعةً كبيرةً من اللوحاتِ الفنّية التي تعودُ إلى العصرِ الذهبيّ الذي شهِدَ ثورةً في الإنتاجِ الفنّي في المنطقةِ، ومن بين هذه اللوحاتِ برزت أعمالُ الفنّانِ الشهيرِ فرانس هالس الذي سُمِّي المتحف باسمه.
  • متحف تايلرز (بالألمانيّة: Teylers Museum): وهو مُتحَفٌ قديمٌ يعودُ تاريخُ تأسيسِه إلى العامِ ألفٍ وسبعمئةٍ وثمانيةٍ وسبعين، ويضمُّ في داخله العديدَ من القِطَعِ الفنّية، والمصنوعاتِ اليدويّة، والحفريّاتِ الرائعة.
  • متحف مولين دي أدريان (بالألمانيّة: Molen de Adriaan Museum): وهو متحفٌ يقع أسفل الطاحونةَ الهوائيّة التي تُعَدُّ الأكبرَ في المدينةِ، حيث يتيحُ للزوّارِ فرصةَ الاطِّلاعِ على تاريخِ الطواحين الهولنديّة، وإمكانيّة الصعودِ إلى شُرفة الطاحونةِ العالية، والاستمتاع بالإطلالةِ الرائعةِ.
  • حديقة زويد- كينيمرلاند الوطنيّة (بالألمانيّة: Zuid-Kennemerland National Park): وهي مساحةٌ رمليّةٌ طبيعيّةٌ شاسعةٌ، تبعد عن مدينةِ هارلم نحو الغرب مسافة تُقدَّر بأقلّ من 5كم، وتُتيحُ الحديقةُ لزُوّارها فرصةَ السَّيرِ على الرمال الذهبيّة، وممارسة رياضةِ المشي إلى التلال، والوديان، كما أنّها تضمُّ مجموعةً مُتنوِّعةً من الحيوانات، وغيرها.[٥]
  • حديقة هارليميرهوت (بالألمانيّة: Haarlemmerhout): وتُعتبَر الحديقةُ العامّةُ الأقدمُ في البلادِ، وهي تضمُّ عدّة أنواع مختلفة من الأشجارِ، والحيوانات الأليفة، والملاعبِ، وأماكنِ التنزُّه، بالإضافةِ إلى المعارضِ الفنّية، والمهرجاناتِ، وغيرها.[٦]


المراجع

  1. "Haarlem", www.encyclopedia.com, Retrieved 20-2-2019. Edited.
  2. " Where is Haarlem, The Netherlands?", www.worldatlas.com, Retrieved 20-2-2019. Edited.
  3. " Haarlem", www.britannica.com, Retrieved 20-2-2019. Edited.
  4. "The Best Museum And Art Galleries In Haarlem", theculturetrip.com, Retrieved 20-2-2019. Edited.
  5. "Zuid-Kennemerland National Park", www.lonelyplanet.com, Retrieved 20-2-2019. Edited.
  6. "Haarlemmerhout", www.lonelyplanet.com, Retrieved 20-2-2019. Edited.