مراجعة شاملة للعبة ALIEN : ISOLATION

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٥٣ ، ٨ أكتوبر ٢٠١٤
مراجعة شاملة للعبة ALIEN : ISOLATION

من الصعب على ألعاب Alien أن تحاكي مجموعة الأفلام الأصلية , هذه العبارة هي أولى ما يخطر ببالك عندما تقوم بلعب احد الأجزاء. صدور الجزء الكارثي Aliens Colonial Marines كان له دور فعال في ترسيخ هذا المعتقد مما دفع بشركة Sega و بمساعدة The Creative Assembly من تغيير الاستراتيجية المتبعة في الاجزاء السابقة و صناعة نمودج جديد وتطويره ليتم بذلك اصدار الجزء الجديد ALIEN : ISOLATION


هذا الجزء من اللعبة (الجزء الثامن) اختار وبعناية الرجوع للفترة الزمنية الممتدة بين الجزئين الأولين من هذه الملحمة السنمائية لتكون بذلك البطلة هي “أماندا” ابنة “ريبلي” المذكورة في فيلم “جيمس كامرون” عندما اكتشفنا انها توفيت سنتين قبل استيقاظ “ريبلي” من سباتها الذي دام 57 سنة . تكتشف “أماندا” بعد 15 عام من حادثة “Nostromo” التي تسببت باختفاء والدتها, أن الشركة WEYLAND Yutani لديها معلومات عن مكان تواجدها تقرر ادن الذهاب الى محطة الفضاء “Sevastopol” و التي يتبين انها عبارة عن فخ مميت يعج بالمخلوقات الغريبة.


احذر خلفك…..!!!!!!


Alien Isolation هي بالتأكيد أكثر تجربة بصرية ومسلية في خوض غمار ” Le Huitième Passager ” الفيلم الذي صب الرعب والهلع في العديد من الاجيال . اللعبة هي عبارة عن لعبة FPS يصعب فيها تنبأ بالخطر لكنها ممتعة من حيث سرد القصة , أنها من النوع الذي ستحتاج فيه ان تستجمع شجاعتك اثناء لعبك . هذا المزيج بين البقاء على قيد الحياة و الرعب يوجب الكثير من العمل على رسوم الجرافيك حيث انها اصبحت مصقولة بيانيا. “Xenomorph” هو نجم اللعبة بدون منازع بامتلاكه ذكاء اصطناعي يتخطى به حدود المعقول, ستقوم بطلتنا بتجربة كابوس حقيقي على سيفاستوبول: أبواب مفتوحة و مدققات حركة قبل ان ينقض الكائن الغريب على فريسته, هذا الكائن الذي لا يترك أثارا ورائه عادة مما يجعل من بعض استراتيجيات التسلل معروفة النتيجة مقدما, الى ان تظن انك مسير وليس بمخير من الصعب جدا خداع هذه المخلوقات حتى عندما يكون ظهورهم جليا (وهذا يحدث في الانفجارات الإلزامية أو المصاعد التي يتوجب انتظارها ومحاولة البقاء على قيد الحياة) , نعم Alien Isolation تمكنت من ربح الرهان : ولادة FPS الرعب الذي يكرم واحد من أروع الأفلام.

يحب عليك البقاء حيا مهما كلفك الأمر


هذا الجو من القلق أثناء اللعب هو نتيجة لعمل فني الهائل، يشمل كلا من التعديل الصوتي الرائع و الإضاءة المتقنة حيث ان أفضل طريقة للكشف عن الوحش لا تزال هي الثقة في سماعات الأذن : اصوات المعدن و التهوية …. الخ . الظلال و الاضاءة و جزيئات الغبار المتناثر امام المصابيح كلها اشياء تثير الاعجاب تتجمع لتخلق الجو الأفضل و الأنسب لسرد احداث هذه اللعبة .

من حيث الرسومات اللعبة اكثر اتقانا مقارنة بالجانب التقني فهو صراحة لا يوحي بشيء جديد اطلاقا , من ناحية اخرى هناك بعض الأفكار الجيدة ك الادارة يدوية للبؤرة البصرية , من الناحية الميكانيكية نأسف على  نظام الملاحة المحفوف بالمخاطر : حيث اننا ا نتمكن دائما للوصول على المنطقة المنشودة ,كما نأسف على مستوى التفاعل مع الأشياء الاخرى (ديكور) حيث يصعب مرارا وتكرارا اغلاق حقيبة او التسلل الى قناة تهوية من اجل انتهاز الفرص الضئيلة للبقاء على قيد الحياة.

معلومات عن اللعبة : الناشر: Sega المطور: The Creative Assembly النوع: FPS / Infiltration تاريخ الصدور: 06 أكتوبر 2014