مراحل تكوين الجنين في الشهر الثاني

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠١ ، ٢٥ أكتوبر ٢٠١٦
مراحل تكوين الجنين في الشهر الثاني

الشهر الثاني من الحمل

يبدأ الشهر الثاني من الحمل من بداية الأسبوع الخامس وحتى نهاية الأسبوع الثامن من الحمل، وتشتد فيه معاناة الأم من أعراض الحمل المختلفة، ومنها الغثيان الصباحي، والتقيؤ، والشعور بالتعب والإجهاد، وتُنصح الأم بالاهتمام براحتها وتغذيتها خلال هذه الفترة من الحمل، بالإضافة إلى تناول حمض الفوليك؛ لما له من أهميّة في تكوين الجنين ومنع إصابته بالتشوهات الخَلقيّة، واستشارة الطبيب بشكل فوري في حال حدوث نزيف من المهبل مهما كان بسيطاً.


مراحل تكوين الجنين في الشهر الثاني

الأسبوع الأول

يستمر الجنين في النمو حتى يصل طوله مع بداية الشهر الثاني من الحمل بين 4 ملم و6 ملم، كما تبدأ أعضاءه الرئيسيّة بالتكوّن والنمو، ومنها القلب، والكلى، والدماغ، والكبد، أما رأسه فيكبر بشكل سريع ويمكن ملاحظة كبر حجمه مقارنة مع حجم جسمه؛ وذلك لكي يتلاءم مع النمو السريع للدماغ الذي يلعب دوراً مهماً في تنظيم وظائف أعضاء الجنين الحيويّة.


الأسبوع الثاني

يزداد طول الجنين إلى نحو 8 ملم، كما يتابع نموه ضمن وتيرة سريعة، وتزداد سرعة نبضات قلبه، ويمكن سماعها بالاستعانة بجهاز الأشعة فوق الصوتيّة أو بالسماعة الطبيّة، ويعتبر الأسبوع السادس من الأسابيع المهمة في نمو الجنين وتطوره؛ حيث يبدأ بتحريك ساقيه وذراعيه، كما يتمكن من الدوران حول نفسه، ويبدأ عنقه وجسمه بالاستقامة.


الأسبوع الثالث

يستمر نمو الجنين ضمن وتيرة سريعة حيث يصل طوله إلى 13 ملم مع نهاية الأسبوع السابع من الحمل، كما تزداد حركة الجنين وتقلباته داخل الرحم، إلا أنّه يصعب على الأم الشعور بها بسبب صغر حجمه مقارنة مع حجم تجويف الرحم، كما يستمر النمو السريع للدماغ، وتتخذ الكلى موقعها في الجسم وتستمر في النمو المتوازن، أما الوجه فيبدأ بالتمايز؛ حيث يظهر كلّ من تجويف العينين والأذنين، ويكتمل تكوّن الأعضاء التناسليّة الداخليّة، إلا أنّه لا يمكن تحديد جنس الجنين إلا بعد إتمامه الأسبوع السادس عشر من عمره.


الأسبوع الرابع

يزداد طول الجنين خلال الأسبوع الثامن من الحمل بمعدل 1 ملم يومياً، ويبلغ طوله مع نهاية الشهر الثاني من الحمل حوالي 18 ملم، حيث تبرز ساقاه وذراعاه وتصبح أكثر وضوحاً، كما تتحول الغضاريف المكوّنة لجسمه إلى عظام أكثر صلابة، ويبدأ تكوّن جفن العينين، إلا أنّه لن يصبح مفتوحاً قبل الأسبوع السادس والعشرين من عمر الجنين، ويمكن ملاحظة اتخاذ الجنين الشكل البشري إلا أنّ حجم رأسه يكون كبيراً بشكل ملحوظ.