مرض فطريات الفم

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٣٥ ، ٤ أبريل ٢٠١٧
مرض فطريات الفم

فطريات الفم

تعتبر فطريات الفم من المشاكل والأمراض الصحيّة التي تصيب العديد من الأشخاص الكبار والصغار على حد سواء، والتي تكون عبارة عن عدوى تصيبة أغشية الفم المخاطيّة، وتنتقل منها إلى الفم واللسان بسرعة كبيرة، كما أنّها شكل من الالتهابات التي تصيب الفم بسبب اختلال توازن الفطريات فيه، وتختلف مسببات هذا المرض بين مشاكل صحيّة أو عادات مكتسبة، وفي موضوعنا سنعرفكم على أسباب هذا المرض، وأعراضه، وطرق علاجه.


أسباب فطريات الفم

  • الاضطربات النفسيّة وما يصاحبها من قلق وتوتر.
  • الإكثار من التدخين ومواد التبغ.
  • الإصابة بأمراض السكر والسرطان.
  • إتباع نظام غذائي سيئ وغير صحي.
  • انخفاض مناعة الجسم في صدّ العدوى التي يتعرض لها.
  • وجود التهابات في المعدة.
  • الإكثار من تناول حبوب منع الحمل.
  • عدم ملاءمة أطقم الأسنان للأشخاص المستخدمين لها.
  • الإصابة بفقر الدم، وجفاف الفم.
  • إهمال تنظيف الفم والأسنان بشكلٍ جيّد.
  • تناول بعض المضادات الحيويّة كالكورتيزون.


علامات الإصابة بفطريات الفم

  • الفقدان المؤقت لحاسة التذوق.
  • الشعور بوجود حرقة صغيرة في الفم والحلق.
  • وجود بقع بيضاء اللون داخل الفم، وعلى سطح اللسان.
  • تراكم طبقات صفراء اللون داخل الفم.


درجات الإصابة بفطريات الفم

  • الحالات المتوسطة التي لا تحتاج لمدة زمنيّة طويلة لشفائها، حيث يتم شفائها بشكل تلقائي بعد فترة وجيزة من الزمن مع وجود إمكانيّة تسريع الشفاء من خلال تناول المواد الغذائيّة التي تساعد على موازنة بكتيريا الفم.
  • الحالات الصعبة والشديدة التي يستمر ظهور الفطريات فيها لفترة طويلة من الزمن، وهذا ما يجعلها تحتاج لتناول الأدويّة المضادة للفطريات لتقليل انتشارها ونموها.


طرق لعلاج فطريات الفم

  • العسل: ندهن منطقة الفم المصابة عدة مرات في اليوم بكميّة مناسبة من العسل الطبيعي.
  • اللبن الرائب: نرب كوباً من اللبن الرائب بشكلٍ يومي لإعادة توازن الفطريات في الفم.
  • طحينية السمسم: ندهن الفم واللسان المصابين بطبقة من طحينية السمسم بشكل يومي في فترة الصباح الباكر، وقبل النوم، ونتركها لمدة لا تقل عن خمس دقائق قبل غسلها بالماء.
  • القرفة: نغلي كميّة صغيرة من القرفة الناعمة في كوبٍ من الماء، ونتركه حتى يبرد، ثمّ نشربه لتطهير الفم واللسان من الفطريات.
  • مغلي القرنفل: نغلي بضع حبات من القرنفل في كميّة كافية من الماء، ونتركه حتى يصبح فاتراً، ثمّ نتمضمض فيه عدد من المرات خلال اليوم.
  • الخزامى: نضع نصف ملعقة كبيرة من الخزمى المطحونة، ونسكب فوقها كوباً من الماء الساخن، ونتركها منقوعة لبعض الوقت، ثمّ نتمضمض بالمحلول لعدة مرات.
  • الخلّ: المضمضة بمحلول الخلّ والماء لإعادة توازن الأوساط الحمضيّة في الفم، ومنع البكتيريا المسببة للفطريات بالانتشار والنمو.
  • زيارة الطبيب: تتم زيارة الطبيب المختص في الحالات الشديدة التي تستدعي تناول عقاقير دوائيّة مضادة للفطريات، ومانعة لانتشارها وتكاثرها على مساحات أكثر من الفم.