مطوية عن الصلاة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٥ ، ١ مارس ٢٠١٦
مطوية عن الصلاة

الصلاة

يتميز الدين الإسلامي بأنه مبنيٌ على أركانٍ خمسةٍ، بمعنى أنه لا يصح لمسلمٍ إلا أن يلتزم هذه الأمور فيكون إسلامه صحيحاً، والأركان هي الشهادتان، بأن يقول الإنسان "أشهد أن لا إله إلا الله، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله"، والصلاة والصوم والزكاة وحج البيت، وتعتبر الصلاة أحد الأركان المهمة والتي لا يستقيم دين مسلمٍ إلا بها.


وهي كما جاء في الحديث النبوي الشريف أول ما يحاسب عليها المسلم يوم القيامة، ويجب على كل مسلمٍ ومسلمةٍ بالغين عاقلين أن يؤديا الصلاة، ويقول الله سبحانه وتعالى في محكم تنزيله في القرآن الكريم في سورة طه: "إِنَّنِي أَنَا اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدْنِي وَأَقِمِ الصَّلَاةَ لِذِكْرِي"، ويؤدي كل مسلمٍ خمس صلواتٍ كل يومٍ هي الفجر والظهر والعصر والمغرب والعشاء، وفي هذا المقال سنتحدث عن بعض المعلومات العامة حول الصلاة.


أنواع الصلاة

وتقسم الصلاة إلى عدة أنواع من حيث الفرض أو السنة، وهي:

  • الصلوات الخمس المفروضة التي ذكرناها سابقاً.
  • صلاة عيديْ الأضحى والفطر.
  • صلاة الاستسقاء عند انحباس المطر.
  • صلاة الحاجة.
  • صلاة الجنازة.
  • صلاة الضحى.


أهمية الصلاة وشروطها

وتعتبر الصلاة التي يؤديها المسلمون كل يومٍ عمود الدين، فقد شبهت بهذا التشبيه البليغ في إشارةٍ إلى أنها ما يوفر الاستقامة للإنسان، فإن لم تؤدى حدث الخلل في التوازن والاستقامة، وللصلاة شروطٌ عديدةٌ ونذكر منها مايلي:

  • الطهارة بمعنى الوضوء ونظافة المكان والثياب.
  • استقبال القبلة.
  • النية ومكانها القلب.
  • ستر العورة وهي عند الرجل من السرة للركبة، أما عند المرأة فهي كل شيءٍ عدا وجهها وكفيها.
  • دخول موعد الصلاة بعد أن ينتهي الأذان.
  • البعد عن الأمورالتي تبطل الصلاة، كالكلام والطعام والحمام وغيرها.
  • معرفة أركان الصلاة وفرائضها وسننها، لأداء الصلاة بشكلٍ صحيحٍ وليتقبلها الله.


فوائد الصلاة

وللصلاة التي يؤديها المسلمون في حياتهم اليومية العديد من الفوائد، منها:

  • تجديد حيوية الإنسان ونشاطه.
  • تجديد الطاقة الإيجابية التي تبث السعادة والأمل في الحياة.
  • الشعور بالطمأنينة والسكينة والراحة النفسية.
  • التخلص من الضغوطات النفسية المختلفة والقلق والتوتر.
  • التقرب لله وابتغاء مرضاته ونيل ثوابه ودخول الجنة.


أركان الصلاة

وللصلاة العديد من الأركان التي يجب أن تؤدى بحيث تكون الصلاة صحيحة، وهي:

  • النية.
  • تكبيرة الإحرام، وتكون من خلال قول المصلي الله أكبر استعداداً للبدء في الصلاة.
  • القيام.
  • قراءة سورة الفاتحة.
  • الركوع.
  • الاعتدال من الركوع.
  • السجود.
  • الاعتدال من السجود.
  • الجلوس بين السجدتين.
  • التشهد اخر الصلاة.
  • الطمأنينة.
  • ترتيب الأركان.
  • التسليم.