معدل الضغط الطبيعي للدم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٠٨ ، ١٧ أبريل ٢٠١٧
معدل الضغط الطبيعي للدم

ضغط الدم

ضغط الدم هو حالة طبيعية تعبر عن قوة دفع الدم عبر الأوعية الدموية، حيث يسمح بنقل الغذاء إلى الجسم، ثم تباشر الدورة الدموية عملها بانقباض عضلة القلب، فيدفع جميع محتويات الدم من القلب إلى الشريان الأبهر، ثم إلى شرايين الجسم، وبعدها ينبسط القلب ليكرر العملية مرة أخرى، حيث يعرف المعدل الطبيعي للدم 115\75 ملم زئبق، فالقيمة العليا ترمز إلى ضغط الدم أثناء الانقباض، وتعرف بالضغط الانقباضي، أما القيمة الدنيا فهي فتدل على انبساط عضلة القلب، وتعرف بالضغط الانبساطي، ودائماً ما يكون الضغط الانقباضي أعلى في القيمة من الضغط الانبساطي.


كيفية قياس ضغط الدم

الملليمتر زئبق هو وحدة قياس ضغط الدم، فيتراوح الضغط الطبيعي للبالغين من 90-140ملم زئبق كضغط انبساطي، أما الضغط الانقباضي فيتراوح من 60-90 ملم زئبق، ومتوسط الضغط يعطي القيمة 120 ملم زئبق، ويُقاس ضغط الدم من خلال ربط الجهاز حول الذراع برخاء، ونفخ الهواء داخله بصورة مؤقتة حتى يجري الدم، ثم يخفض الضغط ليعود إلى جريانه الطبيعي، وباستخدام سماعة الطبيب يستطلع الطبيب أخذ القراءة المطلوبة عند الانتهاء من سماع أصوات جريان الدم بالشريان، وتتعدد أنواع أجهزة قياس الضغط، فمنها خاص بالاستعمال المنزلي، ومنها ما هو إلكتروني.


معدل ضغط الدم الطبيعي

  • ضغط الدم الطبيعي: تكون قيمة الضغط الانقباضي 120، أما الضغط الانبساطي 80 ملم زئبق.
  • ضغط الدم المنخفض: تكون قيمة الضغط الانقباضي أقل من 100، والانبساطي 60 ملم زئبق.
  • ضغط الدم المرتفع: تعطي قيمة الضغط الانقباضي 140-159، والانبساطي من 90-99ملم زئبق.
  • ضغط الدم المرتفع جداً: تعطي قيمة الضغط الانقباضي 160 فما فوق، والانبساطي 100 وأكثر.


ارتفاع ضغط الدم

ينتج عن ارتفاع ضغط الدم العديد من المضاعفات والأمراض؛ كالضغط على القلب، وتصلب الشرايين، والسكتات الدماغية، واحتشاء عضلة القلب، وكسل في الكلى، وأمراض تصيب الدماغ والأوعية الدموية، ويحدث ارتفاع ضغط الدم نتيجة خلل في هرمون الأدرينالين الذي يسبب خللاً في الضغط لأسباب غير معروفة، وقد يصاب الشخص بضغوطات نفسية، وزيادة مفرطة في الوزن، وارتفاع في مستوى الكولسترول في الدم، ولدى مرضى السكري، لذلك من الأمور التي تؤخذ بعين الاعتبار متابعة ارتفاع ضغط الدم سواءً بالزيادة أو النقصان لتجنب الأمراض المصاحبة له.


انخفاض ضغط الدم

انخفاض ضغط الدم هو عدم إيصال الدم الكافي، ولا الكمية الكافية إلى أعضاء الجسم، مما يؤدي إلى نقص في كمية الأكسجين، وبالتالي عدم تغذية أنسجة الجسم، مما يؤثر سلباً على الدماغ والمخ، أو يدمره بشكل جزئي مسبباً الدوخة، والهزل، والإرهاق، والتعب المستمر.