معدل زيادة وزن الجنين

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٣٨ ، ١٦ يوليو ٢٠١٧
معدل زيادة وزن الجنين

معدل زيادة وزن الجنين

يعتبر معدل زيادة وزن الجنين خلال فترة الحمل أحد المؤشرات الأساسية التي يتابعها الطبيب بشكل دوري للتأكد من نمو الجنين مع مرور أسابيع الحمل، وبالتالي الكشف عن أيّ خلل أو اضطراب في نموّ الجنين بشكل مبكّر، ويختلف معدل زيادة وزن الجنين من طفل إلى آخر بناءً على عدّة عوامل أبرزها الوضع الصحي والبنية الجسدية للأم قبل الحمل والنظام الغذائي والحميات التي تتبعها الأم وغيرها العديد من العوامل.


جدول معدلات وزن الجنين خلال فترة الحمل

الشهر معدل الوزن بالغرام
الأول 28غ
الثاني 30غ
الثالث 50غ
الرابع 170غ
الخامس 450غ
السادس 600غ
السابع 1000غ
الثامن 1800غ
التاسع ما بين 3000 و4000غ


العوامل المؤثرة على وزن الجنين

  • زيادة وزن الأم خلال فترة الحمل بشكل قليل لا يتجاوز الخمسة كيلوغرامات، وبالتالي يتوقّع أن يكون وزن الجنين أقلّ من المعدل الطبيعيّ عند الولادة.
  • التدخين خلال فترة الحمل أو التعرّض للدخان بشكل كبير أو تناول الكافيين بشكل كبير يؤدي إلى إنخفاض وزن الجنين.
  • إصابة الأم بالسمنة أو معاناتها من الوزن الزائد أو إصابتها بمرض السكري، ممّا يؤدي إلى زيادة وزن الجنين بشكل أكبر من الوزن الطبيعي.
  • الحمل لأول مرة وصغر حجم الحجم يؤدي إلى ولادة طفل بوزن أقلّ من الطبيعيّ.
  • سوء التغذية وعدم اتباع الأم نمط غذائي صحي ومتكامل يؤدي إلى ولادة طفل بوزن أقل من الطبيعي.
  • عوامل وراثية؛ كأن يكون أحد الأبوين قد ولد بوزن أقلّ من الطبيعيّ.


طرق زيادة وزن الجنين

  • اتباع نمط غذائي صحي وعالي السعرات الحرارية، أي أكثر من 300 سعرة حرارية يومياً، حتى تنتقل هذه السعرات إلى الجنين، عن طريق زيادة حجم الوجبات اليوميّة، والتركيز على الأطعمة الغنية بالبروتينات والألياف الغذائية ومن أهمّها الخضار وبشكل خاص الخضروات الورقية الخضراء؛ كالسبانخ، والخس، والملوخية، والحليب، والبيض، واللحوم البيضاء، والأسماك، والألبان ومشتقاتها، والحبوب الكاملة؛ كالفول، والعدس، والحمّص، وشرب العصائر الطبيعيّة، وتجنّب الأطعمة عالية السعرات الحرارية التي ليس لهت أيّ قيمة غذائية.
  • ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم لتنشيط الدورة الدموية في الجسم وتعزيز وصول الدم المحمل بالأكسجين والمواد الغذائية إلى الجنين، وتخليص الأم من التوتر والإجهاد النفسي اللذين يؤثران بشكل سلبي على صحة الجنين.
  • تناول المكملات الغذائية الغنية بالفيتامينات والفوليك أسيد وأحماض الأميغا3 تحت إشراف طبي.
  • الإكثار من شرب الماء لتجنب الجفاف وحدوث الالتهابات التي تؤثر على صحة الجنين.