معلومات عن التيليجرام

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥١ ، ٣ أبريل ٢٠١٧
معلومات عن التيليجرام

تيليجرام

تيليجرام Telegram هو تطبيق يختص في مجال المراسلة الفورية، وأكثر ما يميّز هذا التطبيق أنه تطبيق حرّ ومجاني، كما أنه مفتوح المصدر بشكلٍ جزئي، بحيث يمكن هذا التطبيق مستخدميه من جميع أنحاء العالم من تبادل الرسائل بإمكانيات عالية، بحيث يشمل ذلك كلاً من الصور، والفيديوهات، والوثائق، فكافة تنسيقات الملفات تعتبر مدعومةً من خلال هذا التطبيق، وهو متوفر بشكلٍ رسمي على أجهزة أندرويد وIOS، حيث يشمل ذلك كلاً من الأجهزة اللوحية، بالإضافة إلى الأجهزة التي لا تدعم اللإنترنت اللاسلكي، ويشار إلى وجود برمجيات تيليجرام غير رسمية وُضعها مطورون مستقلون، وهي مخصصة لأنظمة التشغيل الأخرى؛ مثل: ويندوز، وويندوز فون، وكذلك ماكنتوش، بالإضافة إلى لينكس، وفي هذا المقال سنتحدث عن التليجرام.


معلومات عن تيليجرام

تأسيس تيليجرام

أسس الأخوان نيكولاي وبافل دروف تيليجرام في سنة 2013م، وهما مؤسسا موقع فكونتاكتي، وهو أكبر شبكة اجتماعية روسية، وتعتبر شركة تيليجرام منظمة مستقلة، ومقرها الأساسي في مدينة برلين، حيث صمّم نيكولاي بروتوكولاً خاصاً للتطبيق يُعرف باسم MTProto، أما بالنسبة لبافل دروف فقدم الدعم المالي والهيكلة الأساسية للمشروع.


مميزات تيليجرام

  • السرية، حيث لا يستطيع متابعو قناة معينة رؤية أو معرفة هوية المتابعين والمشتركين الآخرين لنفس القناة أو قنوات أخرى، ولا يمكن لأحد معرفة أرقام المشتركين في القناة، بما في ذلك مدير القناة نفسه.
  • إمكانية استخدام قنوات تيليجرام كأرشيف مهم في مختلف المجالات، بحيث يمكن الرجوع إليه.
  • الإرسال الأُحادي، أو في اتجاه واحد، وهي خدمة مفيدة لوكالات الأنباء والمواقع الإخبارية.
  • إمكانية وجود أكثر شخص يُدير القناة، مع إمكانية السماح بالتعليقات لحساباتٍ محددة.
  • إرسال الملفات المختلفة، والوسائط المتعددة.
  • إتاحة رابط مستقل وخاص للقناة، مما يسهّل عملية نشره ودعوة الناس للانضمام إليه.
  • توفير خاصية متابعة القناة بعدد غير محدود من الأصدقاء.
  • إعطاء تحليل مباشر لعدد مشاهدات الرسالة.
  • التشفير العالي، مما جعله من التطبيقات صعبة الاختراق.


الدردشات في تيليجرام

  • الدردشة العادية: وهي الدردشة التي تستخدم تشفير خادم العميل، ويمكن الوصول إليها من عدة أجهزة.
  • الدردشات السرية: وهي الدردشات التي تستخدم تشفيرا يُعرف باسم End-to-end أو الند للند، حيث يمكن الوصول إليها فقط من خلال اثنين من الأجهزة المشاركة؛ ولا يمكن لمسؤولي تيليجرام الوصول إلى تلك الرسائل.


السرية في تيليجرام

الرسائل والوسائط المرفقة في المحادثات السرية تحال إلى عملية تُعرف باسم التدمير الذاتي، وذلك بعد فترةٍ معينة من قراءتها، حيث ستختفي الرسائل من كلا الجهازين، ويشار إلى أنّ تيليجرام يعتمد في تشفيره على 256-AES ، وهو التشفير الذي تستخدمه الإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء ناسا، وأعلن بافل دروف في التاسع عشر من ديسمبر أنه سيعطي مبلغاً يصل إلى 200.000$ لأيّ شخص يستطيع كسر تشفير تيليجرام.