معلومات عن جزيرة سقطرى

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٢٧ ، ٢٧ مايو ٢٠٢٠
معلومات عن جزيرة سقطرى

موقع جزيرة سقطرى

تقع جزيرة سُقطرى شمال غرب المحيط الهندي على بعد 340 كيلومتراً جنوب شرق اليمن، و700 كم إلى الجنوب الشرقي من عدن، وعلى بعد 225 كم من القرن الإفريقي،[١] وتبلغ مساحتها ما يقارب من 3600 كيلومتراً مربعاً، لتعتبر بذلك أكبر جزيرة من بين مجموعة الجزر التي تمتد شرق القرن الأفريقي، وتشكّل معاً ما يُعرف باسم أرخبيل سقطرى الذي يقع بالقرب من خليج عدن، ويتألف من أربع جزر رئيسية، هي: سُقطرى، وعبد الكوري، وجزيرتي سمحة، ودرسه، وعدد من الجزر الصغيرة الأخرى، ويجدر بالذكر هنا أن اسم (سُقطرى) يعود إلى اللغة السنسكريتية، ويعني (جزيرة النعيم أو الهناء).[٢]


التنوع البيولوجي في أرخبيل سقطرى

يعتبر أرخبيل سقطرى ذا أهمية عالمية بسبب التنوع البيولوجي فيه والمتمثل بالنباتات والحيوانات المتميزة والنادرة؛ فما يقارب من 37% من الأنواع النباتية فيه لا توجد في أي مكان آخر من العالم، والأمر ذاته ينطبق على 90% من الزواحف، و95% من الحلزونات البرية فيه، كما يتميز الأرخبيل بالعديد من الطيور البرية والبحرية بما في ذلك الأنواع المهددة بالانقراض، والحيوانات البحرية المتنوعة،[٣] الأمر الذي أدى إلى تصنيفه كموقع من مواقع التراث العالمي لليونيسكو في عام 2008م،[٢] وفي التسعينيات من القرن العشرين أجرى مجموعة من علماء الأحياء التابعين للأمم المتحدة دراسة حول الحيوانات والنباتات الموجودة فيه، لينتج من ذلك أن هذا الأرخبيل يضم نحو سبعمئة نوع نادر لم يتم العثور على أي منها في أي مكان آخر في العالم،[٤] وفي ما يلي ذكر لبعض هذه الأنواع:


النباتات

تعتبر جزيرة سقطرى من المناطق الجافة والحارة بشكل كبير وهي من الجزر المعزولة جغرافياً ممّا أدَّى ذلك إلى خلق بيئة مناسبة لنمو نباتات فريدة ونادرة فيها، مثل شجرة دم التنين التي تعتبر من الأشجار الغريبة والتي تمتاز بالنمو البطيء، والشكل الذي يشبه شكل المشروم أو الفطر؛ حيث تتميز الشجرة بالتاج الكثيف والسميك الذي يُكسبها شكلاً يشبه المظلة، إضافة إلى العصارة الحمراء الشبيهة بالدم،[٥][٤] كما يحتوي الأرخبيل كذلك على العديد من النباتات النادرة؛ مثل: الألو بيري، والرمان السقطري النادر، وشجرة الخيار، واللبان السقطري.[٤] والوردة الصحراوية السقطرية، وهي عبارة عن شجرة كبيرة ذات لون بني فاتح وأزهار زهرية اللون.[٦]


الحيوانات

تضم سقطرى كذلك العديد من الأنواع النادرة من الطيور، ومنها: الهازجة السقطرية، والزرزور السقطري، والدوري السقطرى، ومن الجدير بالذكر أنَّ أغلبية الطيور في سقطرى تتعرض لخطر كبير يتمثل في القطط الوحشية التي تتغذى عليها، ولا تضم الجزيرة البرمائيات، بينما تشكّل الزواحف معظم أنواع الحيوانات الفقارية فيها بعدد يصل إلى نحو 31 نوعاً، كما يضم الأرخبيل كذلك العديد من اللافقاريات مثل سرطانات المياه العذبة النادرة، والعديد من العناكب النادرة.[٤]


معلومات عامة حول جزيرة سقطرى

من المعلومات العامة حول جزيرة سقطرى ما يلي:[٢]

  • تشمل المهن الرئيسية للسكان الدائمين في هذه الجزيرة كلاً من: الزراعة، وصيد الأسماك، واستخراج اللؤلؤ، كما يعتمد البدو في المناطق الداخلية على تربية الماشية والحيوانات الأخرى وزراعة بعض المحاصيل.
  • تعتبر مدينة حديبو التي تقع على الساحل الشمالي عاصمة جزيرة سقطرى وأكبر مدينة فيها.
  • تعد سلسلة حبال حجهر أهم السلاسل الجبلية في الجزيرة، ويبلغ ارتفاع أعلى قمة فيها 1505م، وهي تمتد من الشمال الشرقي نحو الجنوب الغربي مسافة تقدر بنحو24كم تقريباً، ومن الجبال الأخرى في أرخبيل سقطرى: جبال فالج، وقولهل، وكدح.[٧]


المراجع

  1. "Source publication", www.researchgate.net, Retrieved 23-7-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Socotra", www.britannica.com, Retrieved 29-8-2018. Edited.
  3. "Socotra Archipelago", www.whc.unesco.org, Retrieved 29-8-2018. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث Joyce Chepkemoi (30-11-2017), "Where Is Socotra Located?"، worldatlas, Retrieved 05-02-2018. Edited.
  5. "Top 10 Places For The Best Travel Selfie", mapsofworld,04-11-2016، Retrieved 05-02-2018. Edited.
  6. CLINT PUMPHREY, "Socotra Island, Yemen"، www.adventure.howstuffworks.com, Retrieved 29-8-2018. Edited.
  7. جلال عبده خدشي، عجائب الدنيا السبع، صفحة 157. بتصرّف.