معلومات عن طائر الروز

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٤٩ ، ١٢ يوليو ٢٠١٦
معلومات عن طائر الروز

طائر الروز

طائر الروز هو أحد طيور فصيلة طيور الحبّ، وهو يشبه فصيلة الفيشر إلى حدّ كبير مع بعض الاختلاف البسيط في الحجم، وشكل الجفون، ولون الريش، وهو من الطيور الجميلة التي يرغب الناس في تربيتها في المنزل وأكثرها شعبيّة، فألوانه زاهية، وحجمه صغير، ويتمتع بطاقة عالية، فهو دائم اللعب، وبالتالي فإنّ مراقبته ممتعة، كما أنّه طير اجتماعي يتقبّل الأشخاص الغرباء إذا تمّت تربيته بطريقة جيدة، كما أنه قادر على تعلّم بعض الخدع والألعاب، ويتميّز عن غيره من طيور الحبّ بوجود حلقة بيضاء حول العينين، كما أنّ سعره رخيص نسبياً.


كيفيّة اختيار الطيور للتربية

هناك بعض الأسس التي يجب مراعاتها عند اختيار طيور الروز من أجل تربيتها، للحصول على الغرض من تربيتها، ومن هذه الأسس:

  • اختيار مكان موثوق لبيع الطيور، لضمان عدم إصابتها بالأمراض والعلل.
  • اختيار الطيور الصغيرة بحيث لا يتجاوز عمرها ثلاثة شهور.
  • ملاحظة أيّ علامات على الطائر تدلّ على المرض، مثل لون الريش، وعدم وجود إفرازات من العيون، وحركتها ونشاطها.


غذاء طائر الروز

من الأسس الهامّة في تعذية الروز هو التنوّع، فغذاؤها هو الحبوب، ولكن يجب عدم الاعتماد على نوع واحد من الحبوب وإنّما التنويع فيها بكمّيات متساوية، ومن الحبوب الموصى بها لتغذيته الفلارس، ودنيبه، وبنيكام، ودوار الشمس، مع الانتباه إلى أنّ حبوب الفلارس تحمل أعلى قيمة غذائية، وبالتالي فإنّ اعتمادها كغذاء وحيد للطائر يتسبّب له بسمنة شديدة، وتعرف هذه الحالة بتلييس الطائر، وهو تجمّع الدهون في المنطقة تحت البطن، ممّا يعيق من وضع البيض عند الإناث، ويمكن إضافة بعض الوجبات الطريّة من الجرجير والخسّ، ويجب الانتباه إلى نظافة الماء المقدّم للشرب، وتنظيف أوعية الماء باستمرار.


تكاثر طائر الروز

تصل طيور الروز إلى مرحلة البلوغ في العمر ما بين ستة إلى سبعة أشهر، ولكن تحديد الجنس في هذه الفترة صعب نسبياً، ومن الأفضل الانتظار إلى أن تكمل العشرة أشهر، وعندها يجب مراقبة الطيور للتعرّف على الأزواج المتآلفة لنقلها في قفص مستقلّ عن البقية لتبدأ عملية التزاوج ومن ثم وضع البيض وتفقيسه بعد مدّة تتراوح ما بين اثنين وعشرين يوماً إلى أربعة وعشرين يوماً، ومن الأفضل أن يكون القفص واسعاً؛ كيّ يوفر متسعاً للطيور بالتحرّك، وبالتالي التمتّع بصحّة نفسيّة أفضل، وفي حال موت أحد الزوجين، أو هروبه، ينصح بترك الزوج الآخر وحيداً بعض الوقت كيّ يتهيأ للعيش مع طائر جديد، ويجب أن يكون الطائر الجديد قريباً من عمره.